اتحاد الكتاب يشيد بمبادرات سلطان ويهنئ العامري والمظلوم
آخر تحديث 22:54:03 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اتحاد الكتاب يشيد بمبادرات سلطان ويهنئ العامري والمظلوم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اتحاد الكتاب يشيد بمبادرات سلطان ويهنئ العامري والمظلوم

اتحاد كتاب وأدباء الإمارات
الشارقة - صوت الإمارات

رحب اتحاد كتاب وأدباء الإمارات في بيان أعلنه أمس السبت بالمراسيم التي أصدرها الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرئيس الفخري لاتحاد كتاب وأدباء الإمارات بخصوص إنشاء هيئة الشارقة للكتاب، ومجمع الشارقة للآداب والفنون، ومعهد الشارقة للتراث .
جاء في البيان: إن الاتحاد يرى في هذه المراسيم إنجازاً آخر يضاف إلى الرصيد الكبير للشارقة في مجال العمل الثقافي الممتد طيلة عقود، والذي نما وأثمر في كنف الرعاية الواعية ذات الرؤية السديدة العميقة للشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، فقد "لقد تولت دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة في الفترات السابقة مسؤولية المشروع الثقافي الطموح لمدينة الشارقة، وقادته بكفاءة منقطعة النظير، فأصبحت واحدة من كبريات المؤسسات الثقافية على مستوى المنطقة والوطن العربي، بل تجاوز حضورها ذلك لتصبح واحدة من المؤسسات الفاعلة على مستوى العالم من خلال برامجها وأنشطتها ومبادراتها وإصداراتها ومشاركاتها في مختلف المناسبات، والآن تتحول الدائرة إلى منتجة لدوائر أخرى، فمن قلب هذه الدائرة خرجت المؤسسات الجديدة، تمهيداً لانطلاقة أخرى من شأنها أن تفتح أمام مشروع الشارقة آفاقاً أرحب، وتمكنه من امتلاك أدوات أكثر فاعلية، عبر مزيد من المأسسة والتنظيم والتركيز" .
وأشار الاتحاد في بيانه إلى أن المؤسسات الجديدة مكسب للإمارات، وهي لن تبدأ من الصفر، فهي امتداد واستكمال لمشهد غني تضرب جذوره عميقاً في تاريخ دولة الإمارات ككل، وإن اتحاد كتاب وأدباء الإمارات يعتبر نفسه معنياً بإنجاح عملها، منطلقاً في ذلك من رؤية استراتيجية عميقة تؤمن بالتكامل والتفاعل وتبادل الخبرات، وقد مارس هذه الرؤية سابقا في علاقته مع دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة، وسيمارسها بكثير من الحماس والوعي في علاقته مع هيئة الشارقة للكتاب، ومجمع الشارقة للآداب والفنون، ومعهد الشارقة للتراث .
ولفت الاتحاد إلى أن الكوادر التي تولت مسؤوليات المؤسسات الجديدة كانت من داخل دائرة الثقافة والإعلام، ما يشير إلى دور آخر قامت به الدائرة، وينبغي التوقف عنده، وهو دور التأهيل وصقل الإمكانات وإعدادها لتكون في الصفوف القيادية صاحبة القرار .
وهنأ الاتحاد في البيان أحمد بن ركاض العامري بمناسبة تعيينه رئيساً لهيئة الشارقة للكتاب، مؤكدا أن الهيئة تأتي ثمرة نجاح كبير لمعرض الشارقة الدولي للكتاب الذي تولى مسؤوليته من خلال موقعه السابق مديراً لإدارة معارض الكتب في دائرة الثقافة والإعلام، حيث تحول المعرض اليوم إلى مؤسسة قائمة بذاتها، متمنياً له التوفيق في موقعه الجديد .
كما هنأ الاتحاد هشام عبدالله سعيد المظلوم بمناسبة تعيينه رئيسا لمجمع الشارقة للآداب والفنون، الذي يعلق عليه جميع المثقفين والمبدعين آمالهم ليكون حاضنة لهم، بما يعزز دور الشارقة في هذا المجال، وتمنى له كل التوفيق في أداء مهمته .
وهنأ الاتحاد عبدالعزيز عبدالرحمن المسلم بمناسبة تعيينه رئيسا لمعهد الشارقة للتراث الذي يعلن عن تأسيسه اليوم في ظل الإحساس المتزايد بالحاجة إلى المحافظة على الهوية بأبعادها الوطنية والقومية والإسلامية، وتعزيز قيمها الجمالية والروحية والفكرية النبيلة، وتمنى له التوفيق في موقعه الجديد .
وجاء في ختام البيان، يقتضي منا المقام قبل ذلك كله وبعده أن نتوجه إلى الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرئيس الفخري لاتحاد كتاب وأدباء الإمارات بأسمى آيات الشكر والامتنان والتقدير له على مبادراته المتصلة النابعة من قناعة أصيلة بدور الثقافة والفن في عملية التنمية الشاملة التي تعيشها دولة الإمارات العربية المتحدة، وما المراسيم الأخيرة التي أصدرها سوى حلقات في سلسلة طويلة من الأفكار الخلاقة التي عودنا عليها، وكانت دائماً تجليات واقعية ملموسة لحلمه الكبير في أن تكون الشارقة مركزا عالمياً منتجاً للثقافة .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اتحاد الكتاب يشيد بمبادرات سلطان ويهنئ العامري والمظلوم اتحاد الكتاب يشيد بمبادرات سلطان ويهنئ العامري والمظلوم



أبرز إطلالات كيت ميدلتون المستوحاة من الأميرة ديانا

القاهره ـ صوت الامارات
احتفلت دوقة كامبردج مؤخراً بعيد ميلادها، مع زوجها الأمير وليام وأولادها الثلاثة جورج وتشارلوت ولويس في مقرهما في نورفولك حيث تمضي العائلة فترة الحجر الصحي بعد إقفال البلاد، نتيجة تأزم الوضع الصحي إثر تفشي جائحة كورونا بشكل خطير. وفي الوقت الذي كانت تتوقع الدوقة وزوجة ولي العهد البريطاني أن تحتفي مع والديها أيضاً وبعض الأصدقاء كما جرت العادة، أطفات كايت شمعة سنواتها التسعة والثلاثين في إطار حميم ضيق. أطلت كايت عبر مواقع التواصل شاكرة الناس على بطاقات المعايدة مرتدية الكمامة ولكن الأقراط التي ارتدتها سرعان ما باتت حديث الناس فنفذت من الأسواق رغم سعرها المتواضع الذي بلغ نحو 396 جنيه استرليني.  كما يصادف هذا العام الذكرى العاشرة لزواج كيت ميدلتون وذكرى مرور ستين عاماً على ولادة الليدي ديانا لو انها على قيد الحياة.ولهذا السب...المزيد

GMT 13:54 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعه من أجمل فساتين سهرة منفوشة كوتور شتاء 2021
 صوت الإمارات - مجموعه من أجمل فساتين سهرة منفوشة كوتور شتاء 2021

GMT 12:27 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملك فهد الدولي
 صوت الإمارات - الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملك فهد الدولي

GMT 11:34 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة من نصائح لسلامة الموقد أو المدفأة في فصل الشتاء
 صوت الإمارات - مجموعة من نصائح لسلامة الموقد أو المدفأة في فصل الشتاء

GMT 12:44 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء
 صوت الإمارات - وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء

GMT 19:21 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية
 صوت الإمارات - رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية

GMT 05:52 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

ايرن ميونخ يفوز بجائزة فريق العام في ألمانيا لعام 2020

GMT 18:26 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

ليستر ينجو من فخ مانشستر يونايتد

GMT 18:27 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

أرسنال يعود لطريق الانتصارات بفوز مهم على تشيلسي

GMT 05:40 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

اليوفي يُسقط ميلان بثلاثية في قمة الدوري الإيطالي

GMT 12:16 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 18:50 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates