متحف روسي صغير في منطقة الاورال يملك لوحة لروبنز
آخر تحديث 00:44:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

متحف روسي صغير في منطقة الاورال يملك لوحة "لروبنز"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - متحف روسي صغير في منطقة الاورال يملك لوحة "لروبنز"

موسكو ـ أ ف ب

- عثر متحف روسي صغير في منطقة الاوروال على لوحة يؤكد انها للرسام الفلمنكي روبنز قدمها اليه في السبعيناتمن القرن الماضي متحف ارميتاج الشهير في سان بطرسبرغ الذي اعتبرها يومها نسخة. واللوحة وهي بعنوان "ماري مادلين التائبة واختها مارتا" عرضت على الجمهور الخميس من قبل متحف مدينة إربيت الصغيرة الواقعة على بعد 200 كيلومتر تقريبا من ايكاتيرينبرغ في الاورال. وقال مدير المتحف فاليري كاربوف ان اللوحة كانت تعتبر حتى الان نسخة عن اخرى معروضة في متحف تاريخ الفن في فيينا الا انها "من دون ادنى شك" اللوحة الاصلية لبيار بول روبنز الرسام الفلمنكي الباروكي من القرن السابع عشر. وقال لوكالة فرانس برس في اتصال هاتفي "متحف ارميتاج اعطانا هذه اللوحة في تشرين الثاني/نوفمبر 1975".واللوحة التي كانت نهاية القرن التاسع عشر ضمن مجموعة خاصة يملكها استاذ في اكاديمية الطب العسكري الروسية، صادرها البلاشفة بعد ثورة العام 1917.واوضح كاربوف "كانت في وضع سيء ولم يتمكنوا من بيعها في الخارج وفي العام 1931 اعطيت الى متحف ارميتاج على انها نسخة للوحة روبنز".وتابع يقول "على مدى ثلاثين عاما بقيت في مخزن متحف ارميتاج و36 سنة اضافية في مخزننا".وقال كاربوف الذي يدير متحف إربيت منذ 40 عاما "كنت ادور حولها واحلم بترميمها. ساورني على الفور شعور بان لوحة بهذه الحرفية لا يمكن ان تكون نسخة". الا ان المتحف الذي كان يفتقر الى الوسائل لم يخرج اللوحة من مخزنه الا العام الماضي بعدما حصل على الاموال العامة التي تسمح بترميمها.وبعد الترميم الذي استمر ثلاثة اشهر "قارننا هذه اللوحة بتلك المعروضة في فيينا" على ما قال اندريه غامليتسكي المدير المساعد للمتحف.واوضح "انهما متشابهتان كثيرا لكن في التفاصيل ثمة فروقات كثيرة. (..) فلوحتنا اكثر نضارة والاوجه فيها اكثر نبلا ولون الشعر المذهب هو من الصفات الملازمة لاعمال روبنز".واجري ايضا تحليل كيميائي اظهر ان "الاصبغة الطبيعية للالوان الاسبيداج هي تلك التي كان تستخدم في القرن السابع عشر" على ما اكد المسؤول.وتابع يقول ان اخصائيين من متحف ارميتاج تفحصوا اللوحة الخميس "واكدوا توقعاتنا بان الوحة اتية من مرسم روبنز وهو الذي انجز الرسم الاساسي والاجزاء الرئيسية لوحة ورسم الرأس ويدي مادلين والفستان".ولاحظ الخبير "كان لروبنز مشغل كبير جدا واللوحات الناجحة غالبا ما كان يعاد انجازها وكانت تتوافر منها سبع الى ثماني نسخ. وليس عجيبا تاليا الا تكون لوحة فيينا هي الوحيدة".وقال كبير مرمي الاعمال الفنية في متحف ارميتاج فيكتور كورورب لمدير متحف إربيت ان مارتا شقيقة ماري مادلين رسمها على الارجح احد تلاميذ روبنز مثل انطون فان دايك.وستخضع اللوحة لسلسلة من التحاليل الاضافية لتأكيد اصلها على ما اوضح غامليتسكي. وبعد نقلها الى سان بطرسبرغ لاجراء التحاليل والانتهاء من ترميمها من قبل اخصائيي متحف ارميتاج ستعود اللوحة الى إربيت.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متحف روسي صغير في منطقة الاورال يملك لوحة لروبنز متحف روسي صغير في منطقة الاورال يملك لوحة لروبنز



GMT 03:57 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة الروائي السوداني إبراهيم إسحق

GMT 11:55 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

مناطق المشاهدة العائلية إطلالات خلابة على برج خليفة

GMT 11:50 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

0 فعاليات رأس السنة في دبي مؤمّنة

GMT 23:49 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مخطوطة نادرة لشكسبير مقابل 10 ملايين دولار

GMT 18:40 2020 الجمعة ,18 أيلول / سبتمبر

وفاة ونستون جروم مؤلف "فورست جامب" عن 77 عاما

GMT 04:48 2020 الجمعة ,18 أيلول / سبتمبر

وفاة الشاعر العراقي عادل محسن بسبب مرض عضال

موديلات فساتين سهرة مستوحاة من إطلالات ديانا كرزون

عمان - صوت الإمارات
تهتم المغنية الأردنية ديانا كرزون باطلالاتها وأناقتها، بشكل خاص في المناسبات الرسمية والحفلات والمهرجانات الغنائية، وتولي ديانا اهتماماً خاصاً بخياراتها الجذابة لمختلف تصاميم وموديلات فساتين سهرة ناعمة بألوان منوعة وأنيقة، وبقصّات غنية وراقية، وحتماً ستجدين فيها ما يناسب ذوقك وشكل قوامك، لتستوحي من ديانا كرزون أناقتك بتصاميم فساتين السهرة. واخترنا اليوم مجموعة جذابة من موديلات فساتين سهرة تألقت فيها ديانا كرزون، لتستوحي منها الأقرب للستايل الخاص بك، منها بألوان سادة وجذابة وبقصات بسيطة، كاطلالتها بفستان السهرة البنفسجي من المخمل بالقصة المنسدلة بأناقة، واطلالتها الراقية بفستان سهرة بقصة متقنة باللون الأخضر مع لمسات من الأحجار البراقة والتي زيّنت منطقة الخصر بأسلوب فني، كما اختارت ديانا أكثر من اطلالة بأسلوب أنثو...المزيد

GMT 23:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021
 صوت الإمارات - أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021

GMT 18:58 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 18:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها
 صوت الإمارات - ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها

GMT 23:54 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"تغريدة غريبة" لمايك بومبيو تثير المزيد من التكهنات
 صوت الإمارات - "تغريدة غريبة" لمايك بومبيو تثير المزيد من التكهنات

GMT 12:02 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

كهوف جبل "شدا" تتحول لمساكن تجذب السياح جنوب السعودية
 صوت الإمارات - كهوف جبل "شدا" تتحول لمساكن تجذب السياح جنوب السعودية

GMT 19:10 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

ديكورات مميزة لمداخل المنازل بالأسود والأبيض
 صوت الإمارات - ديكورات مميزة لمداخل المنازل بالأسود والأبيض

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يشير هذا اليوم إلى بعض الفرص المهنية الآتية إليك

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 02:36 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

بايرن ميونخ يجد بديل ألابا في الدوري الإنجليزي

GMT 11:02 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

تير شتيغن يقود برشلونة الى النهائي في غياب ميسي

GMT 19:42 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

"فيفا" يرصد أهم أرقام الكرة العالمية خلال عام 2020

GMT 11:27 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

مانشستر سيتي يواصل صحوته ويشدد الخناق على ثنائي الصدارة

GMT 12:14 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الثور الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 09:20 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

حديقة الحيوانات في العين تستقبل صغار زواحف

GMT 16:52 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

علماء كنديون يكشفون مدى خطورة محطات تحلية المياه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates