الحكم في استئناف سرقة فيلا الفنان التشكيلي يوسف كامل 26 نوفمبر
آخر تحديث 12:34:42 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الحكم في استئناف سرقة فيلا الفنان التشكيلي يوسف كامل 26 نوفمبر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الحكم في استئناف سرقة فيلا الفنان التشكيلي يوسف كامل 26 نوفمبر

القاهرة ـ محمد شرقاوى

قررت محكمة جنح مستأنف المطرية المنعقدة في التجمع الخامس حجز الاستئناف المقدم من إسماعيل حسن حارس فيلا الفنان التشكيلي الراحل يوسف كامل ونجله حسام إسماعيل حسن ضد حكم أول درجة الصادر ضدهما بالحبس سنة مع الشغل لكل منهما بعد إدانتهما بسرقة أكثر من 150 لوحة فنية وتحفة نادرة من فيلا الراحل في منطقة المطرية والتي تبلغ قيمتها نحو 50 مليون جنيه لجلسة 26 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري لنطق الحكم. تعود أحداث الواقعة إلى شهر أيلول / سبتمبر الماضي عندما حرر المحامى عبدالحميد البكري وكيلا عن أحفاد الفنان الراحل وعلى رأسهم الدكتور أشرف محمد الأنصارى بلاغا  في قسم شرطة المطرية وبلاغا للنائب العام حمل رقم 9111 لعام 2012، اتهم فيه الخفير إسماعيل حسن ونجله حسام بجلب بلطجية لسرقة ونهب الفيلا المملوكة لأحفاد الفنان الراحل والتي يوجد بها مقتنياته الفنية النادرة والكائنة في العقار رقم 21 شارع منية مطر في المطرية وما بها من مقتنيات تزيد عن 150 لوحة بعد أن اكتشفوا وجود مسروقات كثيرة في اللوحات. وأضاف البلاغ أن الحارس وعدد من البلطجة أقاموا سورا حول الفيلا يرتفع لأربعة أمتار، ويحاصرون الفيلا وهم يحملون الأسلحة النارية، وأنهم حينما حاولوا التوصل لحل معم أشهروا في وجههم الأسلحة. وكشفت التحريات عن أن الورثة لا يملكون أي توثيق لهذه الأعمال حتى تستعين شرطة السياحة والآثار من الاستدلال عليها ومنع بيعها في الأسواق، حيث أن الورثة تعاملوا مع التراث الإنساني للراحل بإهمال شديد طيلة هذه الفترة، ولم يبلغ أحدهم قطاع الفنون التشكيلية بما لديهم لتسجيل هذه اللوحات التي قالوا إن عددها يزيد عن 150 لوحة، إضافة إلى متعلقات شخصية كثيرة . ويعد الفنان يوسف كامل من أهم أقطاب الجيل الأول من الفنانين المصريين فهو من أشهر الرواد الذين كان يطلق عليهم اسم "الرعيل الأول" وهم الذين ولدوا قبل بداية القرن العشرين والتحق بمدرسة الفنون الجميلة المصرية عند افتتاحها عام 1908، وهو من أحد الفنانين الستة الذين قامت على أكتافهم وعبر ريادتهم حركة الفن المصري الحديث مع : محمود مختار و محمد ناجي و محمود سعيد و راغب عياد  وأحمد صبري. وقد بلغ عدد اللوحات التي رسمها أكثر من ألفى لوحة، وكانت تستهويه المناظر الخلوية ومشاهد الريف المصري خاصة، ويُعرف يوسف كامل بلقب «مصور الشمس» لما يستشعره المشاهد تجاه لوحاته من دفء الشمس ولمعتها التائهة بين الظلال  . وتولى التدريس في مدرسة الفنون الجميلة العليا منذ عام 1929 حتى أصبح رئيساً لقسم التصوير في الكلية، ثم أسندت إليه عمادة الكلية عام 1950وخلال فترة عمادته للكلية عمل مديراً لمتحف الفن الحديث في القاهرة منذ 1947وحصل على جائزة الدولة التقديرية للفنون ليكون ثاني فنان يحصل عليها في مصر بعد الفنان محمود سعيد.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكم في استئناف سرقة فيلا الفنان التشكيلي يوسف كامل 26 نوفمبر الحكم في استئناف سرقة فيلا الفنان التشكيلي يوسف كامل 26 نوفمبر



تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية

أجمل موديلات أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء أزمة "كورونا"

واشنطن - صوت الامارات
أصبح معظم النساء العاملات والموظفات يمارسن أعمالهن من المكتبية من المنزل منذ بداية انتشار فيروس "كورونا"  وفرض الحجر الصحي، بانتظار أن تعود الحياة إلى سابق عهدها قريباً بعد انتهاء هذه الأزمة واحتواء الفيروس،  وبانتظار ذلك الوقت جمعنا لك اليوم بالصو أبرز موديلات أزياء للدوام من أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر  الصحي. حيث إن أمل تعتبر من أكثر النساء أناقة في العالم ولاسيما عندما يتعلق الأمر بالإطلالات الخاصة بالعمل، وهي تمتلك  أسلوباً خاصاً في الموضة ميزها عن غيرها يجمع بين النمط الكلاسيكي لكن دائماً مع لمسات من العصرية. وفي اطلالات الدوام أو التنسيقات الرسمية في فصل الربيع عموماً نراها تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية  مثل الفساتين الميدي أو التيورات الأنيقة المؤلفة من البليزر والت...المزيد
 صوت الإمارات - أكثر 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates