تصريح زعزوع حول تحسن السياحة تتصدر مجلة تاي في النمسا
آخر تحديث 02:09:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تصريح زعزوع حول تحسن السياحة تتصدر مجلة "تاي" في النمسا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تصريح زعزوع حول تحسن السياحة تتصدر مجلة "تاي" في النمسا

فيينا - وكالات

تصدرت تصريحات وزير السياحة المصري هشام زعزوع حول حجم الحركة السياحية الوافدة إلى مصر خلال عام 2012 الصفحة الافتتاحية لمجلة "تاي" السياحية المتخصصة في النمسا حيث أبرزت المقالة الافتتاحية للمجلة تصريح الوزير الذي قال فيه "لقد حققنا نتائج أفضل مما توقعنا بالنظر إلى المشاكل التي واجهتنا". وسلط الموضوع الافتتاحي الضوء على النتائج التي أعلنها زعزوع موضحا أن مصر حققت زيادة في أعداد السائحين الوافدين خلال عام 2012 بواقع 17 % ساهمت في زيادة أعداد السائحين إلى 11.4 مليون سائح في نفس الوقت الذي ارتفع فيه دخل قطاع السياحة خلال نفس العام إلى 9.9 مليار دولار في زيادة بلغت نحو 13 % مقارنة بالعام السابق. وعزت المجلة السبب الرئيس في عدم تحقيق النتائج المرجوة التي حددها وزير السياحة المصري إلى التظاهرات التي خرجت في أواخر عام 2012 موضحة أنها تسببت في تراجع الحركة السياحية الوافدة إلى مصر عقب فترة من الهدوء أعقبت انتخاب الرئيس محمد مرسي كأول رئيس شرعي منتخب للبلاد. وفي المقابل، أوردت المجلة تصريح لمدير عام شركة "إي تي إي" السياحية بالنمسا مارتن هافنر الذي أكد أن الحركة السياحية الشاطئية الوافدة من النمسا إلى المنتجعات السياحية في منطقة البحر الأحمر وشرم الشيخ تكاد لم تتأثر مقارنة بحركة السياحة الثقافية المتوجهة إلى العاصمة القاهرة أو مدن مصر العليا موضحا أن السائحين النمساويين تعلموا التمييز بين وجود تظاهرات في القاهرة وشواطىء البحر الأحمر الهادئة. وأوضح مدير عام شركة "إي تي إي" السياحية بالنمسا مارتن هافنر أن المسافة الطويلة بين القاهرة وشواطىء البحر الأحمر التي تبلغ نحو 700 كيلومتر كفيلة بإقناع السائحين بعدم تأثر منتجعات البحر الأحمر بالتظاهرات. وعلى صعيد متصل، أكد هافنر أن رحلات الشركة تطير منذ شهر نوفمبر الماضي أسبوعيا دون انقطاع كاشفا النقاب عن تسيير الشركة 10 طائرات "شارتر" إلى المقاصد السياحية الشاطئية في مصر وتفاوض الشركة في الوقع الحالي على تأجير طائرة إضافية خلال المرحلة القادمة. وفي ذات السياق، أكد مدير تسويق شركة (توماس كوك) كلاوس فيرسنيك أن مصر تحتل حاليا المركز الرابع كأحب مقصد سياحي صيفي للسائح النمساوي لافتا إلى أن الحجوزات الشاطئية مستمرة ولا يوجد اتجاه لدى السائحين النمساويين إزاء إلغاء بعض هذه الحجوزات ومشيرا إلى أن السائح النمساوي بدأ يتفهم وضع التظاهرات في القاهرة والمدن الكبرى بعيدا عن البحر الأحمر. وأكد مدير عام شركة "توي" السياحية في النمسا أن حركة السياحة الشاطئية التقليدية الوافدة إلى الشواطىء المصرية الواقعة في البحر الأحمر لم تسجل أي تراجع يذكر خلال عام 2012 موضحا أن السائحين تعلموا من الاضطرابات التي شهدت عدد من الدول العربية أن السياحة الشاطئية بعيدة عن هذه الاضطرابات. بينما أشار في المقابل إلى حدوث تراجع في حركة السياحة الثقافية مبررا هذا التراجع بوجود عدد من هذه الأماكن السياحية الثقافية في العاصمة وبعد المناطق التي الأخرى التي طالتها بعض التظاهرات. جدير بالذكر أن أحدث أرقام إحصائية سياحية تؤكد زيادة أعداد السائحين النمساويين الوافدين إلى مصر خلال عام 2012 بواقع 6.5 % مقارنة بعام 2011 مما يعطي انطباع جيد لدى منظمي الرحلات السياحية في النمسا إزاء استمرار اقبال السائح النمساوي على المقاصد السياحية الشاطئية في مصر.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصريح زعزوع حول تحسن السياحة تتصدر مجلة تاي في النمسا تصريح زعزوع حول تحسن السياحة تتصدر مجلة تاي في النمسا



عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال جينر وبيلا حديد تتألقان بإطلالة مميزة في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - صوت الامارات
عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2020 خلال أسبوع الموضة في ميلان، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها خطها بالكامل، والذي شمل 91 قطعة، حيث قادت Donatella التشكيلة مع مجموعة LBDs الكلاسيكية وهى مجموعة من الفساتين القصيرة اللامعة، التي تشبه في تصميمها الساعة الرملية وارتدتها كيندال جينر وبيلا حديد خلال هذا العرض. ووفقًا لموقه "harpersbazaar" فقد تم تزويد جميع الفساتين بحلى كبيرة الحجم وقفازات جلدية وحقائب clutches إما مزينة بشعار Versace أو بقطع ذهبية مميزة. أصبح العرض مزيجاً عائدًا إلى المدرسة القديمة الخاصة بالدار، من خلال الفساتين القصيرة التي أبهرت الجميع، فضلًا عن سير العارضات على المدرج وسط شاشات 3D. كانت المجموعة تمزج بين الأزياء الكلاسيكية من خلال البدل الرسمية والفساتين السوداء وتشكيلة الملاب...المزيد

GMT 06:02 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

برشلونة يتوصل للتعاقد مع بديل عثمان ديمبلي

GMT 05:33 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

ميلان يعبر تورينو بهدف ريبيتش في الدوري الإيطالي

GMT 22:15 2020 الخميس ,13 شباط / فبراير

قمة نارية بين ميلان ويوفنتوس في «سان سيرو»

GMT 04:35 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

سلتا فيغو يخدم برشلونة بتعادله مع ريال مدريد

GMT 23:04 2020 الخميس ,13 شباط / فبراير

تأهل سان جيرمان وليون لقبل نهائي كأس فرنسا

GMT 23:00 2020 الخميس ,13 شباط / فبراير

بلباو يعبر غرناطة بهدف ويداعب نهائي كأس الملك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates