اشتباكات بين القوات الحكومية والفصائل المقاتلة في محيط الرستن
آخر تحديث 12:40:13 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

طائرات حربية روسية تقصف عدة أماكن شمال مدينة حلب

اشتباكات بين القوات الحكومية والفصائل المقاتلة في محيط الرستن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اشتباكات بين القوات الحكومية والفصائل المقاتلة في محيط الرستن

اشتباكات بين القوات الحكومية والفصائل المقاتلة في محيط الرستن
دمشق – نور خوام

تدور اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة منذ صباح الأربعاء، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في محيط بلدة البلالية في الغوطة الشرقية ما أدى لإعطاب جرافة للقوات الحكومية وخسائر بشرية في صفوفها، كما وردت معلومات للمرصد السوري لحقوق الإنسان عن استشهاد وجرح عدة مواطنين بينهم مواطنات واطفال إثر استهدافهم برصاص قناصة من القوات الحكومية خلال عبورهم من مدينة معضمية الشام الى مدينة داريا في الغوطة الغربية.

ونفذت طائرات حربية يعتقد أنها روسية بعد منتصف ليل الثلاثاء – الأربعاء، عدة غارات على أماكن في دوار الجندول وطريق الكاستيلو شمال مدينة حلب، ولم ترد أنباء عن إصابات حتى الآن، كما سقطت بعد منتصف ليل الثلاثاء عدة قذائف أطلقتها الكتائب المقاتلة على أماكن سيطرة القوات الحكومية في حي الاشرفية ومنطقة دوار شيحان في مدينة حلب، دون انباء عن اصابات.

كما نفذت بعد منتصف ليل الثلاثاء المزيد من الغارات على مناطق في مدينة الباب وبلدة بزاعة في ريف حلب الشمالي الشرقي، ومناطق أخرى في محيط  المحطة الحرارية في ريف حلب الشرقي، وقصفت طائرات حربية يرجح بأنها روسية مناطق في محيط مدينة اعزاز وبلدة تل رفعت في ريف حلب الشمالي، بينما استمرت الاشتباكات بين الفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة وتنظيم "داعش" من جهة اخرى في  محيط قرية غزل في ريف حلب الشمالي، وانباء عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، في حين وردت معلومات مؤكدة عن إلقاء طائرات مروحية سلالا على مناطق في بلدتي نبل والزهراء اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية والمحاصرتين من قبل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الاسلامية، كما نفذ الطيران الحربي غارتين صباح الأربعاء على اماكن في منطقة القبر الإنجليزي قرب بلدة حريتان في ريف حلب الشمالي دون انباء عن اصابات.

وتعتزم حركة نور الدين الزنكي الانسحاب الكامل من جبهات حلب وتركها للفصائل الأخرى، على خلفية ما قالت مصادر متقاطعة أنه لمعاناة الحركة المادية، وضعف تمويلها، إلى أن وصل بهم الأمر لعدم القدرة على تصليح آلية أو إطعام مقاتليهم، وهدد قائمون على الحركة بالانسحاب من جبهات حلب في حال استمر وضعهم على حاله، ويأتي ذلك تزامناً مع دخول رتل ضخم قبل نحو يومين مؤلف من نحو 200 آلية، محملة بعناصر من جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام)، مدججين بالسلاح الكامل، حيث جاب الرتل شوارع وأحياء في مدينة حلب.

وتعرضت مناطق في اطراف مدينة جسر الشغور في ريف إدلب الغربي، لقصف من قبل القوات الحكومية بعد منتصف ليل الثلاثاء - الأربعاء، دون أنباء عن إصابات.
واستهدفت الفصائل الاسلامية ليل الثلاثاء تمركزات للقوات الحكومية في بلدة الصمدانية الشرقية وتل الكروم في القطاع الاوسط، في ريف القنيطرة، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها.

وقصفت القوات الحكومية بعد منتصف ليل الثلاثاء - الأربعاء مناطق في قرية حربنفسه في ريف حماه الجنوبي، قرب الحدود الادارية لمحافظة حمص، ولم ترد انباء عن اصابات،  وتشهد القرية منذ اسابيع اشتباكات عنيفة بين الفصائل الاسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة اخرى، في محاولة من الاخير السيطرة على القرية في حين نفذت طائرات حربية يرجح بانها روسية صباح الأربعاء ما لا يقل عن 6 غارات على مناطق في القرية، ولم ترد انباء عن اصابات حتى اللحظة.

ونفذت طائرات حربية يعتقد أنها روسية بعد منتصف ليل الثلاثاء - الأربعاء، عدة غارات على مناطق في قرية البرناص ومناطق أخرى في جبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، ما ادى لاضرار مادية.

ودارت بعد منتصف ليل الثلاثاء - الاربعاء اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى، في محيط مدينة الرستن في ريف حمص الشمالي، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، كما قصفت القوات الحكومية بعد منتصف ليل الأربعاء مناطق في مدينة تلبيسة في ريف حمص الشمالي، التي تشهد قصفا مكثفا منذ عدة اشهر من قبل القوات الحكومية سقط خلاله العديد من الشهداء والجرحى، كذلك نفذت طائرات حربية يرجح بانها روسية  صباح الأربعاء عدة غارات على اماكن في مدينة القريتين في ريف حمص الجنوبي الشرقي ومنطقة الدوة في ريف حمص الشرقي قرب مدينة تدمر ولم ترد انباء عن اصابات

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات بين القوات الحكومية والفصائل المقاتلة في محيط الرستن اشتباكات بين القوات الحكومية والفصائل المقاتلة في محيط الرستن



صدمت الجمهور بإطلالتها الجريئة في فعاليات اليوم الخامس

رانيا يوسف تُثير الجدل مُجدَّدًا بفستان جريء في مهرجان الجونة السينمائي

القاهرة - صوت الإمارات
عادت رانيا يوسف لإثارة الجدل مرة أخرى بإطلالاتها الجريئة، بعدما ظهرت اليوم على السجادة الحمراء لمهرجان الجونة السينمائي بفستان جريء والذي لاقى تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل.وصدمت الجمهور بإطلالتها الجريئة في فعاليات اليوم الخامس من مهرجان الجونة السينمائي، وظهرت بإطلالة جريئة على السجادة الحمراء قبل عرض "تحية إلى شارلي شابلن" الموسيقي، والذي يعرض به فيلم شارلي شابلن "الطفل" الذي أنتج عام 1921، ويصاحبه عرض موسيقي حي لأوركسترا كاملة، وحضر مع رانيا يوسف عدد من النجوم أيضاً.ولاقت إطلالة رانيا يوسف اليوم في مهرجان الجونة تفاعل كبير من قبل الجمهور والمتابعين على مواقع التواصل الإجتماعي، والذين قابلوها بالانتقاد والسخرية مجدداً بسبب إصرارها على الجرأة في فساتينها على السجادة الحمراء، وذكرت إطلالتها الجديدة الجمهور...المزيد

GMT 16:26 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعر لعروس 2020 على طريقة أميرات ديزني تعرفي عليها
 صوت الإمارات - تسريحات شعر لعروس 2020 على طريقة أميرات ديزني تعرفي عليها

GMT 16:33 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة اكتشفها بنفسك
 صوت الإمارات - وجهات سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة اكتشفها بنفسك

GMT 14:12 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 صوت الإمارات - الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 08:18 2013 الجمعة ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة مسعد الجزائرية المصدر الأول للبرنوس

GMT 20:22 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جدول مواعيد أبرز مباريات الليلة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates