الإتحادية العليا تحجز قضيتي الإنضمام إلى داعش و النصرة  للحكم
آخر تحديث 12:42:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أرجأت قضية دعم التنظيم السري لإعداد مرافعة الدفاع النهائية

"الإتحادية العليا" تحجز قضيتي الإنضمام إلى "داعش" و "النصرة" للحكم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الإتحادية العليا" تحجز قضيتي الإنضمام إلى "داعش" و "النصرة"  للحكم

المحكمة الاتحادية العليا
أبوظبي- فهد الحوسني

حجزت دائرة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا برئاسة المستشار شهاب عبدالرحمن، أمس، قضية المتهم «س. ي. م. أ. غ. أ»، إماراتي الجنسية، «19 عاماً»، الذي تتهمه نيابة أمن الدولة بالانضمام لتنظيم داعش الإرهابي في سوريا، للنطق بالحكم في جلسة يوم الأثنين المقبل الموافق 14 سبتمبر/ أيلول الجاري.

وإستمعت المحكمة إلى شهادة والدة المتهم التي أجهشت بالبكاء متأثرة بالموقف، وقالت أنها لم تدلو في أقوالها أمام الشرطة بما يفيد أن إبنها سافر للإنضمام إلى تنظيمات إرهابية بل قالت إنه سافر لقضاء إجازته.

كما إستمعت المحكمة إلى مرافعة محامي الدفاع في القضية يوسف أحمد آل علي الذي طالب ببراءة موكله معتبرا أن أوراق القضية قد خلت من أي دليل مادي يدين المتهم، إضافة إلى إنتفاء القصد الجنائي بالإنضمام إلى تنظيم "داعش" في سوريا.

وتفصيلا قال محامي الدفاع أن المتهم قد ضبط بالمملكة الأردنية الهاشمية بمنطقة العقبة السياحية والتي تقع جنوب الأردن على البحر الأحمر بينما تقع سوريا في أقصى شمال الأردن ولا يوجد ما يمنع من سفر المتهم إلى الأردن حيث انها ليست من الدول التي يمنع مواطني دولة الامارات من السفر إليها ولا حتى تحتاج إلى موافقة أمنية.
وأضاف أن المتهم حين تم ضبطه و التحقيق معه في الأردن لم يصدر عنه أي إعتراف، موضحا أن السلطات الأردنية لو كانت إشتبهت به ما كانت لتفرج عنه لأن مثل هذا الفعل مجرم بموجب القانون في الأردن.

وأكد الدفاع أن كل ما قام به موكله كان فقط السفر إلى الأردن من أجل السياحة حيث قام بحجز تذكرة (دبي – عمان – العقبة) وكذلك العودة ( العقبة – عمان – دبي) لكونه في إجازة من عمله لمدة إسبوعين على أن يبقى في الأردن لمدة إسبوع و الباقي من إجازته يقضيها في الدولة لدى والدته وإخوته برأس الخيمة كونه مكان سكنهم، لكنه تم القبض عليه قبل عودته بثلاثة أيام بعد أن تم التعميم عليه من قبل والده لتغيبه عن المنزل حيث انه سافر دون أن يخبر أحد من اسرته بذلك.

وفي نفس الجلسة حجزت دائرة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا برئاسة المستشار شهاب عبدالرحمن، قضية المتهم ( خ . ث. م)  إماراتي الجنسية الذي تتهمه النيابة العامة بالانضمام لتنظيم إرهابي (جبهة النصرة)، إلى جلسة يوم 28  سبتمبر/ ايلول الجاري للنطق بالحكم.

وأصر المتهم خلال الجلسة على براءته مما هو منسوب إليه ، مؤكدا أنه ذهب إلى تركيا للسياحة، وقال أن لاحاجة له لمحامي دفاع حيث لاتوجد تهمة بالأصل في حقه.

وكان من المفترض أن تستمع المحكمة خلال الجلسة إلى تقرير المختبرات الجنائية في شرطة أبوظبي و شرطة دبي للتأكد من هوية الشخص الظاهر في الشريط المرفق بالقضية ، وما إذا كان هو نفسه صوتاً وصورة الذي تتهمه نيابة أمن الدولة بالانضمام إلى تنظيم جبهة النصرة الإرهابي، لكن المتهم رفض الذهاب إلى المختبرات للإستماع إلى الأصوات مدعيا انه بالاصل لايوجد لديه هاتف تاخذ منه المقاطع الصوتية او المصورة.

ونظرت المحكمة في ذات الجلسة  أيضا قضية المتهم «خ. ف. ص. أ»  46 سنة ، كويتي الجنسية ، والذي تتهمه نيابة أمن الدولة ، أنه تعاون مع «التنظيم السري» بدولة الإمارات الذي يدعو إلى مناهضة المبادئ الأساسية التي يقوم عليها نظام الحكم في الدولة بهدف الاستيلاء عليه، وأن المتهم قد تواصل مع عناصر التنظيم المنحل، وشارك في تسهيل الإجراءات وجمع الأموال اللازمة لإنشاء قناة «حياتنا» الفضائية، وإبراز رموز التنظيم عبر قناة «بداية» الفضائية التي يديرها، وقد قررت المحكمة تأجيل الجلسة إلى يوم الأثنين المقبل الموافق 14 ديسمبر/ أيلول الجاري لإتاحة الفرصة للدفاع لتقديم مرافعته النهائية.

وإستمعت إلى شهادة شاهد الإثبات (ضابط أمن دولة) الذي أكد على علاقة المتهم بالتنظيم السري الإماراتي وذلك من واقع التحريات التي اجريت منذ عام 2010 والتي أظهرت هذه الصلة حيث قدم لهم الدعم الإعلامي و الدعم المالي من مؤسسة خيرية في دولة قطر بقيمة 250 ألف درهم، كما حضر إجتماعات للتنظيم في مزرعة بإمارة الشارقة.

من جهته أصر المتهم أمام القاضي أنه لا ينتمي لتنظيم الإخوان المسلمين بالكويت، وإنه كان يقدم الإستشارات لإعضاء التنظيم السري بحكم أنه صاحب شركة للإستشارات الإعلامية  وقناة فضائية، كما أكد أنه لم يسبق أن قدم أي تبرع أو منح صوته لصالح الإخوان المسلمين في الكويت.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإتحادية العليا تحجز قضيتي الإنضمام إلى داعش و النصرة  للحكم الإتحادية العليا تحجز قضيتي الإنضمام إلى داعش و النصرة  للحكم



أثارت جدلاً واسعًا بين الجمهور بعدما قدّمت أغنية "الوتر الحسّاس"

تعرفي على تكلفة إطلالة شيرين أثناء إحياء حفلها في الرياض

الرياض - سعيد الغامدي
خطفت الفنانة شيرين عبد الوهاب الأضواء في الحفل الذي أحيته على مسرح أبو بكر سالم في الرّياض ضمن فعّاليّات "موسم الرّياض"، وظهرت بإطلالة باللون الأحمر. وارتدتْ شيرين فستانًا باللون الأحمر الطويل من مجموعة BronxandBanco، وتميّز بقماش الستان، والأكمام الطويلة، بينما كانت قصته ضيّقة عند منطقة الخصر والأرداف، في حين كان الفستان الأصلي بقصة صدر neck v منخفضة، غير أنه تم تعديله لتصبح القصة محتشمة أكثر وتلائم إطلالتها في المملكة، وبلغ سعره 946 دولارًا. ونسّقت الفنانة إطلالتها بمجوهرات ماسية ثمينة، تألّفت من أقراط متدلية وخواتم بألوان ترابية مع السمووكي الناعم والرموش ومن الناحية الجمالية، تألقت بشعرها المجعد القصير، واعتمدت ماكياجًا كثيفًا، ناسب لون بشرتها. ولم تخطف شيرين الأضواء بإطلالتها في الحفل فقط، بل أثارت جدلاً واسعًا بين ا...المزيد

GMT 12:53 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 صوت الإمارات - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 13:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها
 صوت الإمارات - الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها

GMT 14:36 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دايزي ماي أصغر عارضة أزياء تخطف قلوب الملايين بلا قدمين
 صوت الإمارات - دايزي ماي أصغر عارضة أزياء تخطف قلوب الملايين بلا قدمين

GMT 01:30 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش على أعتاب العودة إلى صفوف "ميلان" الإيطالي

GMT 00:44 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يبدأ الاستعداد لموقعة البريميرليغ تحت الأمطار

GMT 00:44 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يبدأ الاستعداد لموقعة البريميرليغ تحت الأمطار

GMT 02:03 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مانشستر سيتي في مواجهة سهلة أمام أتالانتا لحسم التأهل

GMT 00:54 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

لامبارد يستقر على رحيل 3 لاعبين من تشيلسي

GMT 00:52 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

لامبارد يستقر على رحيل 3 لاعبين من تشيلسي

GMT 23:52 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يؤكد إيدرسون لن يتمكن من المشاركة أمام ليفربول

GMT 16:43 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بدء فعاليات مهرجان "المدن القديمة" بمشاركة المغرب كضيف شرف

GMT 16:28 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تقنيات جديدة تبعث جدار برلين إلى الحياة مرة أخرى بعد 30 سنة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates