الانفلات الأمني في عدن يخلق موجة اغتيالات كبرى
آخر تحديث 13:45:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مسلحون مجهولون يقذفون المجلس المحلي

الانفلات الأمني في عدن يخلق موجة اغتيالات كبرى

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الانفلات الأمني في عدن يخلق موجة اغتيالات كبرى

غارات جوية للتحالف العربي
عدن - سليم المعمري

هاجم مسلحون مجهولون بقذيفة هاون مبنى المجلس المحلي في بلدة المنصورة في محافظة عدن العاصمة المؤقتة لليمن والمقر الرئيسي للحكومة الشرعية في ظل سيطرة مسلحي الحوثيين على صنعاء. وأفاد مصدر محلي خاص لـ"صوت الإمارات" بأن القذيفة سقطت في محيط المبنى، ما أدى إلى أضرار فيه وسيارة متوقفة بجانب المجلس المحلي.

وتشهد بلدة المنصورة انفلاتًا أمنيًا غير مسبوق من خلال تنفيذ الاغتيالات بحق القادة العسكريين والأمنيين والقضاة، في ظل غياب السلطات الأمنية التابعة للشرعية في مديرية المنصورة التي يتحكم فيها مسلحون مجهولون يُعتقد انتماؤهم لتنظيم القاعدة.

وفي مدينة إنماء التي تقع في إطار بلدة المنصورة نجا قائد محور العند فضل حسن العمري من محاولة اغتيال فاشلة تعرض لها من قبل مسلحين مجهولين استهدفوا المركبة التي كان فيها، وأدت إلى مصرع ثلاثة من الجنود المرافقين له، وجدد محافظ عدن  اللواء عيدروس الزبيدي التزام سلطته بتأمين مديرية المنصورة.

وأكد شهود عيان إن انفجارات عنيفة هزت العاصمة صنعاء وشوهدت أعمدة دخان كثيف تتصاعد من مناطق في بني حشيش وأسفل نقيل بني غيلان ومحيطه جراء استهداف مقاتلات التحالف العربي لمواقع وتحركات الميلشيا، كما شنت طائرات التحالف العربي غارات جوية في شارع الخمسين في العاصمة حيث استهدفت تعزيزات لمسلحي الحوثيين وصالح،

 استكملت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية اليوم تحرير جيوب مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية في مديرية نهم في محافظة صنعاء.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" عن مصدر عسكري "أن قوات قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية حررت معسكر ونقطة الفرضة مقر اللواء 312، واعتقلت عددًا من مسلحي المليشيا وتمكنت من استعادة العتاد العسكري الذي تم نهبه من معسكرات الجيش"، وأوضح المصدر أن الجيش الوطني والمقاومة يواصلون عملية ملاحقة المليشيا في المناطق المحيطة بقرية مسورة ومحلي باتجاه نقيل بن غيلان الإستراتيجي الذي لا يبعد سوى بضعة كيلو مترات من مقدمة قوات الجيش في معسكر الفرضة، وأفاد مصدر عسكري عن الجيش اليمني التابع للشرعية في بيان له عن تأمين خط الإمداد من مأرب إلى العاصمة صنعاء.

وفي محافظة تعز أعلنت المقاومة الشعبية عن مقتل 21 من مسلحي الحوثيين وصالح وإصابة آخرين الخميس جراء غارات جوية للتحالف العربي ومواجهات بجبهات متفرقة أبرزها منطقة "حيفان، ونفذ التحالف غارات جوية استهدفت مواقع للحوثيين وحلفائهم في منطقتي الحوبان وحيفان وأخرى في منطقة ذوباب الساحلية غرب تعز.

ولقي رئيس فرع حزب التجمع اليمني للإصلاح بمديرية حُبيش محافظة إب وسط اليمن محمد الشامي ونجله مصرعه إثر انفجار عبوة ناسفة زُرعت في طريقهما قرب إحدى المدارس، وأوضحت مصادر محلية في المدينة أن الشامي توفي متأثرًا بإصابته بعد أن كان قد نُقل إلى المستشفى، فيما كان نجله قد مات على الفور نتيجة انفجار العبوة الناسفة عصر الخميس ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن 20 طنّا" من الأدوبة والامدادات الطبيّة المنقذة للحياة الى تعز المحاصرة بعد أشهر من القيود والعراقيل المفروضة من قبل مسلحي الحوثيين والمخلوع صالح على تعز،حيث تسبب الحصار بإغلاق عشرات المستشفيات داخل المدينة بسبب انعدام المواد الأساسية للمرضى التي يحتاجها بالإضافة إلى الجرحى.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الانفلات الأمني في عدن يخلق موجة اغتيالات كبرى الانفلات الأمني في عدن يخلق موجة اغتيالات كبرى



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الانفلات الأمني في عدن يخلق موجة اغتيالات كبرى الانفلات الأمني في عدن يخلق موجة اغتيالات كبرى



GMT 21:23 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

نزاع مرير على مركز دوري الأبطال الإنكليزي

GMT 10:28 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

أياكس أمستردام يُتوَّج بكأس هولندا

GMT 08:11 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

برشلونة يفوز على "ألافيس" بثنائية في "الليغا"

GMT 02:20 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

زيدان يحسم قراره بشأن مستقبل لاعبه كروس
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates