الدكتور عبدالخالق فاروق يشرح برنامج المرشّح حمدين صباحي الاقتصادي
آخر تحديث 14:07:44 بتوقيت أبوظبي

يعتمد على ترشيد الإنفاق الحكومي وإعادة هيكلة الثروات والضرائب

الدكتور عبدالخالق فاروق يشرح برنامج المرشّح حمدين صباحي الاقتصادي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الدكتور عبدالخالق فاروق يشرح برنامج المرشّح حمدين صباحي الاقتصادي

حملة المرشّح الرئاسي حمدين صباحي
القاهرة ـ محمد الدوي

اعتبر الخبير الاقتصادي، ومسؤول ملف الاقتصاد في حملة المرشّح الرئاسي حمدين صباحي، الدكتور عبد الخالق فاروق أنَّ "السفه" في الإنفاق الحكومي يكلّف الدّولة مليارات الدولارات، وهو ما سيتم إيقافه، حال فوز صباحي بالرئاسة، مشيراً إلى أنَّ ميزانيّة الدولة تحرم من أموال صناديق المؤسسات الحكوميّة الخاصة، ولافتاً إلى أنَّ البرنامج الاقتصادي للمرشح يشتمل على حلول ناجزة للأزمة الاقتصادية في البلاد، سيتم إنجازها في 4 أعوام فقط، مؤكّدًا أنَّ البرنامج يمكّن مصر من الصعود وتصدر قائمة الدول الكبرى.
وأوضح فاروق، في تصريحات له، أنَّ البرنامج يستهدف تفكيك دولة الفساد، عبر مراجعة التشريعات، في مؤسسات الدولة كافة، والتخلص من الميزانيات الموازية، وإعادة بناء نظام الأجور، والثروة المعدنيّة وقطاع البترول، ومراجعة منظومة الدعم، وتوجيهه لمستحقيه من المواطنين، والقضاء على تربّح العاملين في المجالات كافة، فضلاً عن مراجعة النظم الضريبيّة".
وأشار إلى أنَّ "البرنامج يهدف إلى إعادة المناهج الاقتصادية، ومعالجة العجز في الموازنة"، مبيّنًا أنَّ "معالجة العجز في الموازنة يجب ألا تأتي عبر إضافة أعباء جديدة على المواطن"، ولافتًا إلى أنَّ "البرنامج ينحاز إلى الفقراء، دون الإضرار بأحد"، مؤكّدًا أنَّ "مسألة تطبيق الحد الأدنى للأجور ليست شائكة كما يروّج البعض، لأن التوازن المطلوب من الممكن إيجاده عبر فرض الضرائب التصاعديّة، لاسيما على ذوى الدخل المرتفع".
ويرى فاروق أنَّ "مصر تحتاج إلى قرار ديمقراطي، ومراقبة في تنفيذه وتقييمه"، معتبرًا أنّه "من المهم إعادة توزيع الأدوار بين القطاع العام والخاص والتعاوني"، مشدّداً على "ضرورة إعادة هيكلة قطاع الثروة المعدنية، وقطاع البترول، ووقف الفوضى، ومراجعة منظومة دعم السلع، وإعادة هيكلة دعم المشتقات البتروليّة، بما يكتنفه من فساد يقدّر بحوالي 55 مليار جنيه، ومنظومة الغاز الطبيعي، فضلاً عن نظام توزيع الخبز، الذي يؤدي إلى خسارة ما لا يقل عن 8 مليارات جنيه سنويًا".
وأكّد فاروق أنَّ "البرنامج الاقتصادي لصباحي سيعمل على توفير 175 مليار جنيه (25 مليار دولار) للموازنة العامة للدولة، خلال العام الأول من فترة ولايته، عبر ترشيد الإنفاق الحكومي، وانتهاج سياسات مالية وضريبية جديدة، فضلًا عن كثير من المجالات التي ستوفر مليارات الجنيهات"، على حسب قوله.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدكتور عبدالخالق فاروق يشرح برنامج المرشّح حمدين صباحي الاقتصادي الدكتور عبدالخالق فاروق يشرح برنامج المرشّح حمدين صباحي الاقتصادي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدكتور عبدالخالق فاروق يشرح برنامج المرشّح حمدين صباحي الاقتصادي الدكتور عبدالخالق فاروق يشرح برنامج المرشّح حمدين صباحي الاقتصادي



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates