السفارة الإماراتية في غامبيا تشرف على توزيع مساعدات خليفة الإنسانية للأسر
آخر تحديث 17:21:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الهلال الأحمر" يوزع مساعدات على الأسر المحتاجة في تونس

السفارة الإماراتية في غامبيا تشرف على توزيع مساعدات خليفة الإنسانية للأسر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - السفارة الإماراتية في غامبيا تشرف على توزيع مساعدات خليفة الإنسانية للأسر

هيئة "الهلال الأحمر" الإماراتي
تونس - كمال السليمي

وزعت هيئة "الهلال الأحمر" الإماراتي 200 سلة مساعدات رمضانية على الأسر الفقيرة في بلدة الطويرف التونسية بالتعاون مع "الهلال الأحمر" التونسي والاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي، وتم تخصيص ألفي سلة غذائية لتوزيعها على الأسر الفقيرة في ولايات الشمال الغربي من تونس وعدد من الولايات الأخرى.

ويأتي تقديم المساعدات الغذائية ضمن برنامج "الهلال الأحمر" الرمضاني الذي يشمل أكثر من 55 دولة حول العالم لمساعدة الأسر المحتاجة فيها على تخطي الصعوبات الاقتصادية التي تعيشها، وأعرب المسؤولون التونسيون عن شكرهم وتقديرهم لهذه اللفتة الإنسانية الإماراتية، مثمنين المساعدات الغذائية والإنمائية التي يقدمها "الهلال الأحمر" الإماراتي للمحتاجين.

وأشرفت السفارة الإماراتية في السنغال على توزيع 800 سلة غذائية على الأسر المحتاجة في جمهورية غامبيا، التي قدمتها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية لعام 2015، وذلك بحضور ممثلي وزارة الخارجية الغامبية، ورئيس الاتحاد الإسلامي الغامبي، وحاكم مقاطعة بانجول، وعدد من أئمة المساجد، كما تم توزيع سلال غذائية أخرى على العديد من الأسر الفقيرة والمتعففة والأرامل والأيتام في مبنى الاتحاد الإسلامي الغامبي.

وأعربت الجهات والفئات المستفيدة عن شكرها وتقديرها لدولة الإمارات ومؤسسة خليفة على هذه المبادرة الإنسانية، التي تدعم الفقراء والمحتاجين، متمنين لدولة الإمارات حكومة وشعبا دوام الرقي والازدهار، وتشمل السلال "الطرود" الغذائية المواد الرئيسة التي تكفي الأسرة الواحدة مدة شهر، فيما تأتي هذه السلال، ضمن برنامج مؤسسة خليفة الرمضاني خارج الدولة، الذي تستفيد منه أكثر من 60 دولة حول العالم.

وأشرفت سفارة الدولة لدى تايلاند وبالتعاون مع مؤسسات وهيئات الدولة العاملة في مجال الخدمات الإنسانية والخيرية على تنفيذ عدد من المشاريع الخيرية في كل من تايلاند وكمبوديا.

وجرى التنسيق مع عدد من مؤسسات الدولة متمثلة في مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية ومؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية والهلال الأحمر الإماراتي وجمعية دار البر في دبي وجمعية الشارقة الخيرية وصدقات من بعض المحسنين في الدولة مع المؤسسات العاملة في مملكة تايلاند في مجال الخدمات الإنسانية والخيرية، وكذلك المساجد والهيئات الخيرية التايلندية.

ونُفِّذ العمل والإشراف على مشروع إفطار الصائم خلال شهر رمضان المبارك في العديد من المناطق في تايلاند بمساجد محافظات شمال شرق تايلاند، ومساجد محافظة شانغ ماي بشمال تايلاند ومساجد محافظات جنوب تايلاند، وعدد من المحافظات النائية والتجمعات الإسلامية الفقيرة، وكذلك توزيع عدد من الحقائب الرمضانية.

أما في كمبوديا فقد جرى التنسيق مع "الجمعية الطبية الإسلامية"، و"جمعية التضامن الإسلامي"، و"جمعية الرحمة"، و"جمعية الأطفال المسلمين" لتنفيذ مشاريع إفطار الصائم في المساجد والتجمعات الأهلية والجمعيات الخيرية في المناطق النائية ومشاريع زكاة الفطر ومشاريع كسوة العيد.

وتوجه القائمون على أمر هذه المساجد والمؤسسات الخيرية والإنسانية بالدعوات بالصحة وطول العمر لرئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، والدعوات للشيخ زايد بن سلطان.

 

 دمشق - نور خوّام

 

حاول أحد النشطاء في سورية تهريب بعض التماثيل الأثرية المهمة لحمايتها من تنظيم "داعش" المتطرف، إلا أنَّ عناصر التنظيم ألقوا القبض عليه وأجبروه على استخدام المطرقة لتحطيم التماثيل، وجلدوه علنًا عقابًا له على فعلته، وظهرت بعض الصور للتماثيل المحطمة، ما يؤكد رغبة "داعش" في القضاء على كافة مظاهر التراث في سورية والعراق.

ووصف "داعش" التماثيل الأثرية بـ"الممنوعات المهربة". وأوضح أحد التنظيم، في بيانٍ قرأه أمام حشود من الناس، أنَّه جرى تطهير التماثيل وتحطيمها بعد مرورها بـ"المحاكم الإسلامية". وتشير الصور التي نشرها "داعش" إلى تحطيم التماثيل الأثرية السبعة إلى قطع صغيرة.

ويعتبر تنظيم "داعش" أنَّ التماثيل تمثل شكلَا من أشكال المروق وتستوجب التدمير الفوري، ولذلك حطم التنظيم التراث السوري، في إطار تفسيره للشريعة الإسلامية، وسط هتافات مناهضة لذلك من حشود الناس التي رأت المشهد.

وأظهرت إحدى الصور تمثالًا لملكة إمبراطورية "Palmyrian" في سورية خلال القرن الثالث، الملكة زونوبيا، وعُرفت الملكة بتمردها ضد الإمبراطورية الرومانية بعد غزوها لمصر والأناضول. ويأتي هذا في ظل تخوف علماء الآثار من تدمير "داعش" للقطع الأثرية التاريخية الموجودة في مدينة "تدمر" السورية، لاسيما بعد أن دمروا متحف الموصل في العراق.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السفارة الإماراتية في غامبيا تشرف على توزيع مساعدات خليفة الإنسانية للأسر السفارة الإماراتية في غامبيا تشرف على توزيع مساعدات خليفة الإنسانية للأسر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السفارة الإماراتية في غامبيا تشرف على توزيع مساعدات خليفة الإنسانية للأسر السفارة الإماراتية في غامبيا تشرف على توزيع مساعدات خليفة الإنسانية للأسر



أثناء حضورها عرضًا لليخوت في فلوريدا الأميركية

صوفيا ريتشي تتألّق بفستان قصير وسط القوارب

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت عارضة الأزياء الأميركية صوفيا ريتشي، وصديقها النجم سكريت ديسك ، السبت، كما هو مُتوقّع بحضور جاذب للأنظار، أثناء حضورهما عرضًا لليخوت في فلوريدا الأميركية. وارتدت عارضة الأزياء البالغة من العمر 20 عاما، فستانا قصيرا أبيض اللون، بينما جذبت عدسات المصورين التي التقطت لها صورا رائعا وهي تمشي على جانب الميناء في ميامي. وتناسب فستان ريتشي الأبيض الضيق مع الأجواء البحرية وسط القوارب، والذي أبرز منحنيات جسدها الرشيق والمثير، وصففت عارضة الأزياء الشهيرة شعرها الأشقر على هيئة ذيل حصان بسيط، والذي انسدل بسهولة أسفل ظهرها. وأخفت صوفيا ابنة المغني الشهير ليونيل ريتشي، عينيها بنظارة شمسية سوداء، وأضافت الإكسسوارات الأنيقة والأقراط الذهبية، كما ظهر سكوت ديسيك بإطلالة مذهلة حيث اختار بنطالا متوسط الطول باللون البني وقميص باللون الأصفر النيون، كما كان مرتديا نظارة شمسية ذات ذوق رفيع وأضاف لمسة رياضية إلى إطلالته عمن خلال زوج من أحذية الجري "نايكي"
 صوت الإمارات - فيكتوريا بيكهام تُطلق أحدث مجموعة أزياء لشتاء 2019

GMT 17:16 2019 الإثنين ,18 شباط / فبراير

مسؤول مخابراتي سابق يخطط لإقالة ترامب
 صوت الإمارات - مسؤول مخابراتي سابق يخطط لإقالة ترامب

GMT 11:34 2019 الإثنين ,18 شباط / فبراير

شادي سرور يكشف سبب تراجُعه عن تركه الإسلام
 صوت الإمارات - شادي سرور يكشف سبب تراجُعه عن تركه الإسلام

GMT 01:34 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

حكم مباراة الكلاسيكو "وش السعد" على ريال مدريد

GMT 03:34 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

إبعاد تشافي هيرنانديز عن صفوف "الكتالوني"

GMT 03:28 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

200 مليون يورو تنتظر نابولي في الصيف

GMT 03:22 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

رونالدو يختار فريقه المفضل في الكلاسيكو

GMT 17:12 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

يوفنتوس يسقط أمام أتالانتا بثلاثية ويخرج مِن كأس إيطاليا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates