الظواهري يعلن إنشاء قاعدة الجهاد في شبه القارة الهندية
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

انتقال المعركة إلى الهند وبورما وبنغلاديش

الظواهري يعلن إنشاء "قاعدة الجهاد في شبه القارة الهندية"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الظواهري يعلن إنشاء "قاعدة الجهاد في شبه القارة الهندية"

أيمن الظواهري زعيم "تنظيم القاعدة"
بيودلهي - صوت الإمارات

أعلن زعيم "تنظيم القاعدة" أيمن الظواهري، عن إنشاء فرع جديد لجماعة "قاعدة الجهاد" في الهند، سعيًا لرفع علم الجهاد وعودة الحكم الإسلامي وتحكيم شريعته في ربوع شبه القارة الهندية.

وفي شريط فيديو نقلته مواقع متطرفة، أكد الظواهري أن الكيان الجديد حطم الحدود المصطنعة التي تقسم الشعوب المسلمة في المنطقة, مبينًا أن الفرع الجديد الذي يحمل اسم "قاعدة الجهاد في شبه القارة الهندية"، وسينقل المعركة إلى الهند وبورما وبنغلاديش.

وأفاد أن هذا الكيان لم ينشأ اليوم, ولكنه ثمرة جهد متواصلة منذ أكثر من سنتين لتجميع المجاهدين في شبه القارة الهندية في كيان واحد, يجمع بينهم وبين جنود الإمارة الإسلامية وأميرها الملا محمد عمر, مضيفًا أن هذا الكيان، أنشئ ليتحد مع المجاهدين والمسلمين في العالم.

وبدأ تشكيل هذا الفرع الجديد لـ"القاعدة"، بحسب الظواهري، قبل سنتين، بتجميع مقاتلين يتبعون لعاصم عمر أمير "جماعة قاعدة الجهاد في شبه القارة الهندية"، الذي يترأس بدوره الملا محمد عمر زعيم حركة طالبان الأفغانية.

وأضاف الظواهري أن هذا الكيان البشرى للمستضعفين في شبه القارة الهندية، في بورما وبنغلاديش وآسام وكجارات وأحمد آباد وكشمير, مبينًا أن "جماعة قاعدة الجهاد" لا ينسون المسلمين المستضعفين في المناطق المهمشة.

ومع إنشاء "قاعدة الجهاد في شبه الجزيرة الهندية"، يبدو أن الظواهري يحاول لفت الانتباه مجددًا إلى تنظيمه واستغلال الاضطرابات القائمة حاليا في كشمير وبورما.

وأوضح الظواهري أن الفرع الجديد هو كيان نشأ لنشر دعوة المرحوم الشيخ أسامة بن لادن، بدعوة الأمة للتوحد حول كلمة التوحيد لجهاد أعدائها وتحرير أرضها واستعادة سيادتها وإحياء خلافتها.

ويبدأ وشريط الفيديو، الذي تبلغ مدته 55 دقيقة بمشاهد لخطب يلقيها أسامة بن لادن قبل أن يتنقل إلى عرض خريطة من الأقمار الاصطناعية لجنوب غربي آسيا والشرق الأوسط وشبه القارة الهندية والقرن الأفريقي.

ثم يطل الظواهري ويتحدث, وبعدها يتحدث عاصم عمر أمير الجماعة الجديدة بلغة الأوردو وكذلك المتحدث الجديد باسم الجماعة أسامة محمود.

وفر ملايين المسلمين من الهند إلى المنطقة التي أصبحت اليوم باكستان, وذلك في 1947 حين قسم الاستعمار البريطاني الدولتين عند الاستقلال, ولا يزال التوتر قائما بين البلدين.

وتشهد كشمير تمردًا مسلحًا ضد الحكم الهندي، كما حصلت هجمات نفذها متطرفون في مناطق أخرى في الهند، خصوصًا "هجمات بومباي" في 2008.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الظواهري يعلن إنشاء قاعدة الجهاد في شبه القارة الهندية الظواهري يعلن إنشاء قاعدة الجهاد في شبه القارة الهندية



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 19:29 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:27 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات تكشف الأشخاص الأذكياء من الأغبياء

GMT 20:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة القوات المسلحة الفرنسية تزور "واحة الكرامة"

GMT 10:52 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أحدث صيحة في عالم فساتين الخطوبة في شتاء 2018

GMT 03:24 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع مجموعة صور قديمة رائعة مقابل 80 ألف أسترليني

GMT 05:42 2015 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بدينة تعاني من نمو ساقيها بشكل غير طبيعي رغم خسارة وزنها
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates