العلماء يتهيَّؤون إلى العاصفة الشمسية التي يمكن أن تدمر التكنولوجيا في جميع أنحاء العالم لسنوات
آخر تحديث 16:22:55 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

توقعوا إحتمال وقوع عاصفة مغناطيسية أرضية آتية من الشمس تسبب أضرار بالغة

العلماء يتهيَّؤون إلى العاصفة الشمسية التي يمكن أن تدمر التكنولوجيا في جميع أنحاء العالم لسنوات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - العلماء يتهيَّؤون إلى العاصفة الشمسية التي يمكن أن تدمر التكنولوجيا في جميع أنحاء العالم لسنوات

عاصفة شمسية يمكن أن تدمر الاتصالات والتكنولوجيا على سطح الأرض
واشنطن ـ يوسف مكي

يستعد العلماء لعاصفة شمسية يمكن أن تدمر الإتصالات لعدة سنوات, وربما تضع الحياة على سطح الأرض في خطر، ومازال كثير من الناس غير مبالين أو مدركين لإحتمالية وقوع عاصفة مغناطيسية أرضية قادمة من الشمس يمكن أن تسبب في أضرار بالغة للحياة على الأرض، ولكن يشار إلى هذا الإحتمال بالإحتمال "منخفض الحدوث عالي التأثير" ومن أجله تبذل وزارة الأمن الداخلي الأميركية وناسا الكثير من الجهد.

ويحذر العلماء أن البشرية بحاجة للمزيد من الجهد للتعامل مع هذه الحالة، وسبب الطقس الفضائي في السابق بعض المشاكل بتأثيرات خفيفة على التكنولوجيا، ولكن لم تكن أي منها مثيرة مثل حدث كارينغتون الذي حدث عام 1859 والذي تسبب بنشوء العواصف المغناطيسية الأرضية الأسوأ، ولو أن شيئا مماثلا قد حصل اليوم فيدمر الكثير من التكنولوجيا والاتصالات.

وسيؤدي هذا الحدث إلى توقف الأقمار الصناعية عن العمل، وتدمير أنظمة تحديد الموقع، وستتوقف الطائرات عن التحليق، ويمكن أن يؤدي الى مشاكل أكثر ديمومة مثل محو البيانات من ذاكرة الكمبيوتر، وستستمر آثاره إلى أشهر أو حتى الى سنوات، سيتعين على الحكومات العمل على اصلاح البنية التحتية التي يعيش عليها العالم الحديث.

وتشير تقديرات شركة لويدز لندن إلى أن إصلاح جميع المشاكل يمكن أن يكلف بين 600 مليار و 2.6 تريليون دولار، وتعمل حكومة الولايات المتحدة اليوم بجدية أكثر لوقف هذا الأثر بما في ذلك الحصول على أفضل تنبؤ بالطقس الفضائي والتعامل مع المشكلات التي يسببها.

وصرح أحد كبار المحللين في وزارة الخارجية الأميركية لشئون الأمن الداخلي قائلًا: " نحن نعلم أن هناك فجوة في قدرتنا على تقييم مواطن الضعف والعواقب." وفي هذه اللحظة لا يستطيع العلماء التنبؤ بكافة القضايا التي ستسببها العاصفة.

وأوضح مدير مختبر فيزياء الغلاف الجوي الفضاء في جامعة كولورادو, " بمجرد أن يبدأ فل الأنظمة ستحصل كل المشاكل الاخرى بالتتابع، ولا يمكننا تصور ما سيحدث." إلا أن الحكومة الأميركية وصلت الى نقطة تحول رئيسية في معالجة المشاكل، وفي العام الماضي نشرت ادارة الاعمال والابتكار والمهارات في تقرير حول المخاطر في بريطانيا أن حدث مثل اللفظ الكتلي الاكليكي يمكن أن يعيث فسادا في جميع أنحاء بريطانيا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلماء يتهيَّؤون إلى العاصفة الشمسية التي يمكن أن تدمر التكنولوجيا في جميع أنحاء العالم لسنوات العلماء يتهيَّؤون إلى العاصفة الشمسية التي يمكن أن تدمر التكنولوجيا في جميع أنحاء العالم لسنوات



حمل لون المشاهير بعدما ظهر به عدد من عارضات الأزياء

3 نجمات يرفعن شعار اللون الأسود هذا الأسبوع وكيندال جينر أبرزهن

واشنطن ـ صوت الامارات
يبدو أن هذا الأسبوع حمل أسبوع اللون الأسود للمشاهير، بعدما ظهرت أكثر من نجمة من عارضات الأزياء الشهيرة ممن يحظين بمتابعة كبيرة بالإضافة إلى ممثلة شهيرة، وهن يرتدين هذا اللون على مدار أيام الأسبوع، مثلما يظهر خلال التقرير التالي الذى نسلط خلاله الضوء عليهن.  كاميلا مورنو البداية من كاميلا مورنو عارضة الأزياء الأرجنتينية وصديقة النجم ليوناردو دي كابريو التي حرصت على الاستمتاع بوقتها قبل يومين، حيث التقطتها عدسات مصوري الباباراتزي أثناء سيرها وحدها في شوارع مدينة ماليبو بإطلالة سوداء تماماً من حيث ارتداء الجاكيت أو مظهرها بشكل عام، حيث حرصت أن تكون الكمامة مناسبة لهذا الزي بأن تكون سوداء أيضاً. مارجوت روبي أيضاً ظهرت النجمة التي احتفلت مطلع الأسبوع الجاري بعيد ميلادها الثلاثين أثناء زيارتها لأحد أصدقاءها وهي ترتدي ال...المزيد

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates