الوزراء والنواب السنّة في العراق يقاطعون الجلسات استنكارًا لاستهداف أهالي المقدادية
آخر تحديث 08:43:38 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الرمادي مدينة أشباح لا صوت فيها إلا لرصاص القناصة ودوي المدافع

الوزراء والنواب السنّة في العراق يقاطعون الجلسات استنكارًا لاستهداف أهالي المقدادية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الوزراء والنواب السنّة في العراق يقاطعون الجلسات استنكارًا لاستهداف أهالي المقدادية

الرمادي مدينة أشباح
بغداد - نهال قباني

قرّر النواب والوزراء السنة  في العراق مقاطعة جلستي البرلمان والحكومة بدءًا من اليوم  الثلاثاء للاحتجاج على العنف الذي يستهدف المسلمين السنة في بلدة  المقدادية شرقي بغداد وذكرت قناة السومرية  نقلا عن عضو البرلمان بدر الفحل أن إئتلافا من الاعضاء العرب السنة في مجلس النواب إتخذ القرار بعد اجتماع ترأسه رئيس المجلس سالم الجبوري وهو أبرز ممثلي السنة في الحكومة العراقية. وأثارت تفجيرات إستهدفت الشيعة اعلن تنظيم "داعش" المسؤولية عنها في 11 يناير كانون الثاني في بلدة المقدادية هجمات انتقامية على الطائفة السنية مما أودى بحياة عدد غير معروف من الاشخاص.

ولم تعلن الشرطة حتى الان رقما للضحايا في العنف الذي استهدف السنة في المقدادية. ووفقا لمصادر أمنية قتل ما لا يقل عن 23 شخصا واصيب 51 آخرون في تفجير مزدوج في منطقة يرتادها مقاتلو ميليشيا شيعية  متطرفة في البلدة في 11 كانون الثاني. 
وقال الفحل في مقابلة مع السومرية "الكتلة النيابية والوزارية لاتحاد القوى عقدت مساء الإثنين اجتماعا في منزل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري لمناقشة أحداث المقدادية والوضع العام للبلاد." وأضاف قائلا "الاتحاد قرر إنسحاب كتلته الوزارية من جلسة مجلس الوزراء التي تعقد اليوم الثلاثاء.. وكذلك الكتلة النيابية لمجلس النواب بسبب الاحداث التي حصلت في المقدادية." 
وفي مؤتمر صحفي الاحد تحدث الجبوري عن "عمليات إنتقامية تستهدف صحفيين وأناسا أبرياء وأماكن للعبادة" في المقدادية دون ان يذكر مزيدا من التفاصيل. 

وتتواصل المعارك عند أطراف مدينة الرمادي والمناطق القريبة منها بين قوات الجيش العراقي وتنظيم "داعش" المتطرف الذي كان سيطر عليها في مايو أيار 

واستعادها الجيش العراقي الشهر الماضي بعد حصار دام ستة أشهر.

واعتبرت بغداد وواشنطن استعادة الرمادي أوّل نصر كبير للجيش العراقي الذي تدعمه الولايات المتحدة منذ انهياره في مواجهة اجتياح التنظيم المتشدد لشمال وغرب البلاد في منتصف عام 2014 لكن تكتيكات الأرض المحروقة التي استخدمها الجانبان حوّلت الرمادي الى مدينة أشباح.

وأكد مسؤولون عراقيون إن مئات الغارات الجوية التي شنّت على الرمادي منذ تموز_ يوليو الماضي كان لها دور حاسم في استعادة المدينة. وبعد أكثر من ثلاثة أسابيع على إعلان العراق النصر في أكبر مركز سكاني تتم استعادته من تنظيم "داعش"، مازال دوي القصف الجوي يسمع كل بضع دقائق.

وقبل أن يسيطر تنظيم "داعش" على المنطقة كانت هذه الأراضي الزراعية معقلا لتنظيم القاعدة الذي قاتلته القوات الأمريكية وبعدها القوات العراقية على
مدى سنوات لاستعادتها وقال قائد عسكري نظامي إن المنطقة "بطبيعتهاالجغرافية توفّر للإرهابيين بيئة خصبة لاستخدام السيارات الملغومة وتجنب
الغارات الجوية".
وتدوي أصوات طلقات نار بين الحين والآخر ناجمة عن نيران قناصة تابعين للجيش وقوات مكافحة الإرهاب ووحدات خاصة شكلتها الولايات المتحدة بعد غزو
عام 2003 ترفع تقاريرها مباشرة إلى رئيس الوزراء.

ودكت غارات جوية عشرات المباني وتحولت المسافة بين طابق وآخر في المباني إلى مجرد طبقة من التراب. وتحمل مئات من هياكل المباني الأخرى آثار أسلحة
أصغر لكنها مدمرة كذلك مثل قذائف المورتر والقذائف الصاروخية والبنادق
الآلية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوزراء والنواب السنّة في العراق يقاطعون الجلسات استنكارًا لاستهداف أهالي المقدادية الوزراء والنواب السنّة في العراق يقاطعون الجلسات استنكارًا لاستهداف أهالي المقدادية



بدت ساحرة في التنورة الميدي الكنزة بنقشة المقلّم

اكتشفي معنا أحدث إطلالات جينيفر لوبيز بـ"لوك" شتويّ راقٍ

واشنطن - صوت الإمارات
إطلالات جينيفر لوبيز على مدى السنوات الماضية جعلتها تحجز موقعاً بارزاً لها على لائحة الموضة وكرّستها على لائحة أيقونات الموضة، وفي أحدث إطلالات جينيفر لوبيز بدت غاية في الأناقة بلوك شتويّ راقٍ، وفي أحدث صورة نشرتها على مواقع التواصل الإجتماعي، كشفت لوبيز عن  إطلالتها الأنيقة بتنورة ميدي وكنزة بنقشة المقلّم، وعلّقت على الصورة بالقول " dior kind of day" وقد ظهرت في المصعد وهي تحمل كوب قهوة يحمل أول حرف من إسمها. وفي تفاصيل هذه الإطلالة المميزة، إعتمدت جي لو صيحة مزج النقشات بطريقة ناجحة جداً، فقد إختارت كنزة ناعمة باللونين البيج والأسود بنقشة المقلّم، تميّزت بأكمامها الطويلة وياقتها الدائرية العالية وأكملت الإطلالة بتنورة ميدي باللون نفسه مزيّنة بنقشة الأشجار. وقامت بتحديد خصرها بحزام أسود، كما أضافت مزيداً من الرقيّ إلى...المزيد

GMT 11:39 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إليكِ فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مميَّزة ومختلفة
 صوت الإمارات - إليكِ فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مميَّزة ومختلفة

GMT 13:56 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر حلبات التزلج على الجليد في العالم تعرّف عليها
 صوت الإمارات - أشهر حلبات التزلج على الجليد في العالم تعرّف عليها

GMT 11:47 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لغرفة معيشة أنيقة وفخمة
 صوت الإمارات - إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لغرفة معيشة أنيقة وفخمة

GMT 16:26 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعر لعروس 2020 على طريقة أميرات ديزني تعرفي عليها
 صوت الإمارات - تسريحات شعر لعروس 2020 على طريقة أميرات ديزني تعرفي عليها

GMT 14:02 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

نقدم لك معلومات عن أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك
 صوت الإمارات - نقدم لك معلومات عن أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك

GMT 07:21 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

جوارديولا يدافع عن سلوك أجويرو مع حكم مواجهة أرسنال

GMT 03:52 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أندية ألمانية تطالب بإعادة توزيع عائدات البث التليفزيوني

GMT 03:53 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أخصائي طبي يحدد طبيعة إصابة فان دايك ومدة غيابه عن ليفربول

GMT 07:33 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تيجريس أونال يهزم كروز أزول ويقتنص وصافة الدوري المكسيكي

GMT 03:46 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صلاح ثالث أسرع لاعب فى تاريخ ليفربول يصل لـ100 هدف

GMT 19:29 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب الأربعاء 28 تشرين الثاني / أكتوبر 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates