بحّاح  في عدن ليتداول مع هادي استكمال التحرير ودمج عناصر المقاومة رسميًّا
آخر تحديث 11:56:39 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يناقش التحضيرات للمفاوضات مع الحوثيِّين برعاية الأمم المتحدة

بحّاح في عدن ليتداول مع هادي استكمال التحرير ودمج عناصر المقاومة رسميًّا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بحّاح  في عدن ليتداول مع هادي استكمال التحرير ودمج عناصر المقاومة رسميًّا

خالد محفوظ بحاح
صنعاء ـ عبدالغني يحيى

وصل نائب الرئيس اليمني رئيس الوزراء خالد بحاح  الجمعة  إلى مدينة عدن
لعقد اجتماع مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي لبحث عدد من الملفات
أبرزها ملف تحرير محافظة تعز ورفع الحصار عنها.

وأوضح مصدر مسؤول في مكتب بحاح أنه سيتم مناقشة التحضيرات للمشاورات
المقبلة مع ميليشيا «الحوثيين» برعاية الأمم المتحدة، والاطلاع على
الجهود الحكومية على مختلف الأصعدة تمهيداً لعودة الحكومة بشكل كامل
للعاصمة الموقتة عدن.

ويناقش رئيس الجمهورية ونائبه خلال الاجتماع الأوضاع في كل المحافظات
المحررة، خصوصاً تلك التي تسيطر عليها الجماعات المتطرفة والإرهابية وفي
مقدمها مدينة المكلا في حضرموت، وبحث الآليات المناسبة والزمنية لتحريرها
وعودتها إلى سلطة الدولة، وإيجاد الحلول الممكنة لمشكلة انتشار بعض
الأوبئة الخطرة في عدد من مناطق تعز وحضرموت وشبوة والحديدة وغيرها.

وبحسب المصدر سيجري مناقشة قضايا الإغاثة وسبل إيصالها للمناطق المحررة
التي تحتاج إلى المساعدات، واستعراض خطة الحكومة لاستثمار الموارد بما
يضمن الدفع بعجلة الاقتصاد.

وأكد المصدر أن الاجتماع سيناقش كذلك خطة دعم تدفق المشتقات النفطية
بطريقة رسمية تحت إشراف الدولة في ظل عودة القطاع 10 للدولة ومتابعة جهد
القيادة السياسية ممثلة بارئيس هادي والمساعي الحكومية لاستكمال عملية
دمج عناصر المقاومة وانتقالها بشكل كلي إلى العمل المؤسسي التابع للدولة.

وسيناقش الاجتماع استمرار التنسيق مع دول التحالف بقيادة المملكة العربية
السعودية والإمارات العربية المتحدة والعمل مع مجلس التعاون لدول الخليج
العربية للتنسيق والتحضير لإطلاق علمية الإعمار في المحافظات المحررة.

وكانت المفوضية العليا لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة دعت اليمن
الجمعة، إلى العدول عن قراره طرد ممثله بصفته «غير مبرر ويأتي بنتائج
عكسية ومضراً». وقالت «وكالة الأنباء اليمنية» (سبأ)، أن «وزارة الخارجية
اليمنية أعلنت أن ممثل مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان شخص
غير مرغوب فيه»، بعد إدلائه بتصريحات وصفتها بأنها «غير حيادية». وقال
المفوض الأعلى زيد رعد الحسين في بيان: «ليست مهمتنا تسليط الضوء على
الانتهاكات التي يرتكبها جانب وتجاهل تلك التي يرتكبها الآخر. أخشى من أن
يعرقل ذلك عملنا في المستقبل».

وقال موقع «وكالة الأنباء اليمنية» (سبأ) على الإنترنت نقلاً عن مصدر
مسؤول، القول أن ذلك الممثل «افتقد المهنية والحيادية ولم يعد شخصاً
مرغوباً فيه». ولم يتضح على الفور مكان وجود ممثل مفوض الأمم المتحدة
السامي لحقوق الإنسان.

وكشف مصدر حكومي لـ «سبأ» أن وزارة الخارجية اليمنية خاطبت رسمياً مكتب
المفوض الأعلى بجنيف بأن القائم بأعمال المكتب في اليمن افتقد المهنية
والحيادية ولم يعد شخصاً مرغوباً فيه. وقال المصدر: «نأسف لهذا الإجراء
الضروري، ونأسف من أداء كثر من الموظفين المحليين الذي ضللوا كثرين من
الجهات الدولية، ومنهم العاملون في الإغاثة وعدم وجود رقابة حقيقية من
المنظمات الدولية على مستوى الأداء في الواقع، والذي نجم عنه كارثة
حقيقية أصابت آلاف الأبرياء». ولفت إلى أن الحكومة اليمنية، قدمت معلومات
مفصلة وتقارير ميدانية عن حجم الانتهاكات الجسيمة التي يعاني منها
المدنيون، بسبب «الميليشيات» وهي معلومات دقيقة وموثقة ومن مصادر ميدانية
محايدة ومن الضحايا وأسرهم. وقدمت تقارير عن حصار تعز واستمرار منع كل
أنواع الغذاء والدواء والمياه عن المواطنين، والذين يعاني نصف مليون نسمة
منهم الآن من جوع وموت حقيقي، موضحة الحصار بطريقة جلية من صور جوية
للحصار المطبق، ومع ذلك تأتي بيانات الجهات الدولية المسؤولة دون المستوى
المطلوب.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بحّاح  في عدن ليتداول مع هادي استكمال التحرير ودمج عناصر المقاومة رسميًّا بحّاح  في عدن ليتداول مع هادي استكمال التحرير ودمج عناصر المقاومة رسميًّا



GMT 01:23 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تندد باعتزام أنقرة شن عملية عسكرية جديدة في سوريا

GMT 21:42 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس الحكومة العراقية يكشف عن نيته إجراء تعديل وزاري فريبًا

بلمسات بسيطة اختارت الفستان الواسع بطياته المتعددة وطوله المتناسق

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر يجعلها محط أنظار الجميع

ستوكهولم ـ سمير اليحياوي
مع كل اطلالة لها تبهرنا صوفيا أميرة السويد باختيارها اجمل موديلات الفساتين لتطل من خلالها بتصاميم راقية وتليق ببشرتها. وآخر هذه الاطلالة كانت حين اختارت الفستان الأسود الأنثوي والفاخر الذي جعل أناقتها محط أنظار الجميع. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته صوفيا أميرة السويد لتطلعي عليها في حال اردت التمثل بأناقتها الاستثنائية، بلمسات فاخرة وبسيطة في الوقت عينه، اختارت صوفيا أميرة السويد الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق مع بعضه البعض الذي ينسدل بطرق برجوازية على جسمها. واللافت القصة الكلاسيكية الضيقة والمحدّدة من أعلى الخصر مع قصة الصدر على شكل V المكشوفة برقي تام. كما لفتنا قصة الاكمام الشفافة بأقمشة التول البارزة التي تجعل أناقتها متكاملة. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: صوفيا ريتشي تتألّق بفستان قصير وسط ال...المزيد

GMT 15:31 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة
 صوت الإمارات - أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة

GMT 16:18 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح وأفكار لاستخدام "لاصقات الحائط" في تزيين المنزل
 صوت الإمارات - نصائح وأفكار لاستخدام "لاصقات الحائط" في تزيين المنزل

GMT 16:12 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"
 صوت الإمارات - أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"

GMT 16:29 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة مبهرة من المعالم التاريخية والطبيعية في بولندا
 صوت الإمارات - مجموعة مبهرة من المعالم التاريخية والطبيعية في بولندا

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
 صوت الإمارات - نصائح ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب

GMT 02:27 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

كانتي يفضل تشيلسي على اللعب في ريال مدريد

GMT 21:05 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

لاعب يهاجم مدربا على خط التماس في البوندسليغا

GMT 01:42 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تقرير إنجليزي يؤكد تريزيجيه يمنح أستون فيلا شراسة هجومية

GMT 02:12 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

فان دايك يؤكد الفوز على السيتي مهم ولكنه لا يمنحنا لقب الدوري

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 21:27 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 21:34 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

لا تتهرب من تحمل المسؤولية

GMT 21:45 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 09:22 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يوضح حقيقة سخريته من حكم مبارة ليفربول

GMT 09:26 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة رونالدو في يوفنتوس «تحت المجهر»

GMT 21:52 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates