تطوير تكنولوجيا جديدة تستخدم الأذن ككلمة مرور للتمييز بين الأفراد
آخر تحديث 06:15:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قادرة على كشف هوية الشخص بنسبة 99%

تطوير تكنولوجيا جديدة تستخدم الأذن ككلمة مرور للتمييز بين الأفراد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تطوير تكنولوجيا جديدة تستخدم الأذن ككلمة مرور للتمييز بين الأفراد

قناة الأذن يمكن أن تكون كلمة مرور
واشنطن ـ يويسف مكي

طورت شركة "أن أي سي" تكنولوجيا أربود جديدة تستخدم الأذن ككلمة مرور للتمييز بين الأفراد من خلال تردد الصوت في تجاويف الأذن، ويستطيع هذا النظام أن يتعرف على هوية الشخص بدقة أكبر بنسبة 99%، ولا تتطلب التكنولوجيا مسح ضوئي بل تعتمد على سماعة مدمجة مع ميكروفون لاستقبال وحساب الأصوات، مما يتيح استخداماه أثناء الحركة والعمل، ويسمح نظام الهوية الشخصية البيومترية الجديد المستخدم في أربود قياس الخصائص الصوتية ضمن ما يقرب من ثانية واحدة.

وتمتلك تجاويف الأذن أشكال خاصة فريدة من نوعها لكل شخص، ويرسل النظام مئات من ميلي ثانية من الإشارات الصوتية من السماعة إلى الأذن، ويتلقى الميكروفون جزء لا يتجزأ من هذه الإشارات، وفي الوقت الذي يحدث فيه هذا الأمر تقوم طريقة متزامنة إضافية بحساب متوسط الطول الموجة للإشارات الواردة مع إزالة أي ضوضاء، ويحسب النظام صدى الصوت داخل تجويف الأذن، وبالرغم من تعدد أجزاء النظام الا أن الشركة تقول أنه يؤدي كل هذه العمليات على الفور في غضون ثانية واحدة للحصول على قياسات سريعة.

صورة 1 تدابير أربود تدرس الخصائص الصوتية لتجاويف الأذن لتحدد هوية الشخص بدقة أكبر تصل الى 99%، ولا تتطلب ماسح ضوئي.

ووجد الباحثون خلال التجارب أن هناك نوعين من المكونات الهامة لقراءات دقيقة للنظام تشمل الإشارات داخل الأذن وهي الإشارات التي تمر عبر قناة الأذن الخارجية وتنعكس من خلال الغشاء الطلبي والإشارات التي تمر عبر الغشاء الطبلي وتنعكس الى الجزء الداخلي من الأذن، ويعرف الغشاء الطبي أكثر باسم طبلة الأذن.

صورة 2 تجاويف الأذن لكل شخص تمتلك خصائصها الفريدة من نوعها، ويقول النظام بإرسال بضع مئات من ملي ثانية من إشارات الصوت من السماعة إلى الأذن ثم يتلقى الميكروفون جزء لا يتجزأ من الإشارات ويحسب صدى الصوت، ويمكن للجهاز الحصول على قراءات مستقرة من خلال استخراج القيم المميزة لكل هذه الأنواع المختلفة من الإشارات، مما يجعل القراءة دقيقة للغاية، ويقول الباحثون أن هذه التكنولوجيا الحيوية القائمة على الأذن تستطيع أن تقدم قراءات بدقة أكبر بنسبة 99%.

وأشار مدير عام المعلومات والمختبرات ووسائل الإعلام في شركة أن أي سي شيغيكي ياماغاتا، إلى أن هذا التكنولوجيا لا تتطلب إجراءات معينة مثل مسح جزء من الجسم عبر جهاز التوثيق، وهو يتيح وسيلة طبيعية لإجراء مصادقة مستمرة على شخصية المستخدم، حتى خلال الحركة أو أداء العمل، وذلك ببساطة من خلال ارتداء السماعة ووضع الميكروفون للاستماع إلى الأصوات في الأذن.

ويمكن لنظام التوثيق البيومتري هذا أن يطبق على نطاق واسع للوقاية من الاحتيال، ويمكن أن تشمل التطبيقات في العالم الواقي مجالات الصيانة والإدارة وأمن البنية التحتية الحيوية والاتصالات اللاسلكية الأكثر أمنا، وتشير الشركة أن لديها خطط لتسويق النظام الجديد خلال السنة المالية 2018.
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تطوير تكنولوجيا جديدة تستخدم الأذن ككلمة مرور للتمييز بين الأفراد تطوير تكنولوجيا جديدة تستخدم الأذن ككلمة مرور للتمييز بين الأفراد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تطوير تكنولوجيا جديدة تستخدم الأذن ككلمة مرور للتمييز بين الأفراد تطوير تكنولوجيا جديدة تستخدم الأذن ككلمة مرور للتمييز بين الأفراد



لحضور حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها ميغان

أمل كلوني تتحدّى الثّلوج بجمبسوت أحمر مع بليزر أسود

نيويورك - صوت الامارات
حصلت المُحامية العالمية أمل كلوني، على لقب "أجمل إطلالة ضيْفة" في زفاف الأمير هاري وميغان ماركل الملكي، ويبدو أنّها لن تدع هذا اللقب يُسلب منها في حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها دوقة ساسكس في نيويورك الأربعاء. ووصلت زوجة الممثل العالمي جورج كلوني، مُرتديةً واحدة من أجمل إطلالاتها على الإطلاق، تألّفت من جمبسوت لونه أحمر صارخ بتوقيع العلامة الأميركية Sergio Hudson، جاء بستايل حمّالات السباغتي والبنطلون الفضفاض، وفي منتصفه حزام عريض مُطابق للون الجمبسوت. أكملت أمل إطلالتها الملكية بوضع بليزر أسود على كتفيها، اكتفت به لحماية نفسها من ثلوج نيويورك، فالأناقة والستايل هُما عنوان إطلالات أمل كلوني، حتّى في الظّروف الجويّة المُتجمدة، ولكي تحتفظ بلقب "الإطلالة الأجمل" انتعلت كلوني كعبا عاليا لونه ذهبي، في حين حملت حقيبة كلاتش من اللون الأحمر ومُطبّعة بنقشة سوداء، واعتمدت مكياجا ورديا ناعما، كما زيّنت أذنيها بأقراط هوب ذهبية مُتوسطة الحجم. يُذكر أنّ

GMT 23:07 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

جيانلويجي بوفون يثمّن دور ثلاثي نجوم "يوفنتوس"

GMT 04:33 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

شبح الماضي يقلق مدرب روما قبل مواجهة بورتو

GMT 03:02 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

مارادونا يستمر في رئاسة دينامو بريست البيلاروسي

GMT 23:27 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

"مان سيتي" يعود لصدارة الدوري بعد "سداسية" تشيلسي

GMT 09:25 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

البرازيل تخفق في التأّهل لكأس العالم تحت 20 عامًا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates