داعش يستهدف تل تمر بقذيفتين والقوات الحكومية تقصف ريف درعا
آخر تحديث 22:10:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وسط تجدد الاشتباكات العنيفة في أطراف مدينة دير الزور

"داعش" يستهدف تل تمر بقذيفتين والقوات الحكومية تقصف ريف درعا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "داعش" يستهدف تل تمر بقذيفتين والقوات الحكومية تقصف ريف درعا

القوات الحكومية تقصف ريف درعا
دمشق ـ نور خوّام

كشفت مصادر موثوقة عن أنَّ المقاتل الأجنبي في صفوف وحدات "حماية الشعب" الكردية، الذي لقي مصيره في اشتباكات مع تنظيم "داعش" في المنطقة الواقعة بين بلدتي تل حميس والهول، من جنسية بريطانية، ويتقن اللغة اليونانية.

وسقطت قذيفتان أطلقهما "داعش" على مناطق في بلدة تل تمر، في محافظة الحسكة، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية.

وتدور اشتباكات متقطعة في منطقة البريج بالمدخل الشمالي الشرقي لمدينة حلب، بين القوات الحكومية مدعمة بقوات الدفاع الوطني ولواء القدس الفلسطيني وعناصر من حزب الله اللبناني ومقاتلين من الطائفة الشيعية من جنسيات إيرانية وإفغانية من طرف، والكتائب المتشددة والكتائب المقاتلة وجيش المهاجرين والأنصار التابع لجبهة أنصار الدين من طرف آخر.

وقتل مواطن أثناء محاولته العبور إلى الأراضي التركية بالقرب من قرية حور كلس القريبة من اعزاز في ريف حلب الشمالي، واتهم نشطاء حرس الحدود التركي بإطلاق النار عليه وقتله.

وسقطت عدة قذائف على مناطق حي جمعية الزهراء. وقصفت القوات الحكومية مناطق حلب القديمة، دون معلومات عن إصابات.

وأفرجت جبهة "النصرة" (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) عن 24 من مقاتلي حركة "حزم" ومواطنين مدنيين لحركة "حزم" مقابل إفراج الأخيرة عن 6 عناصر على الأقل من جبهة "النصرة" بينهم قيادي من جنسية عربية، وجاءت الصفقة عقب مقتل نحو 100 عنصرًا من الطرفين، 60 منهم من "حزم"، خلال الاشتباكات. وكان مقاتلو حركة "حزم" في بلدة الأتارب في ريف حلب الغربي، انضموا إلى حركة "نور الدين الزنكي" ولواء الأنصار بعد أن حلت الحركة نفسها، الاثنين.

وتجددت الاشتباكات العنيفة، بين مقاتلي الكتائب المتشددة والكتائب المقاتلة من طرف، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في أطراف حي التضامن، بالتزامن مع قصف للقوات الحكومية على منطقة الاشتباك، دون معلومات عن إصابات.

وقصفت القوات الحكومية مناطق في بلدة الطيبة في ريف دمشق الغربي، دون معلومات عن خسائر بشرية، وقتل رجلان جراء إصابتهما في قصف للقوات الحكومية على مناطق في أطراف مدينة عربين في غوطة دمشق الشرقية.

وجددت القوات الحكومية قصف مناطق في الجبل الغربي للزبداني، دون معلومات عن إصابات، بالتزامن مع فتحها لنيران رشاشاتها على مناطق في مدينة الزبداني، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية، في حين لقي مقاتل من فصيل متشدد مصيره جراء إصابته خلال اشتباكات في ريف دمشق الجنوبي الشرقي مع "داعش"، وتعرضت مناطق في جرود القلمون لقصف جوي، كما قصفت القوات الحكومية أماكن في المناطق ذاتها، دون معلومات عن إصابات.

وفي محافظة درعا؛ فتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها على مناطق في درعا البلد، بالتزامن مع قصف للقوات الحكومية على المنطقة ذاتها، دون معلومات عن خسائر بشرية، وقصفت القوات الحكومية مناطق في أطراف ومحيط بلدة الحارة التي تتعرض لقصف منذ أيام في محاولة من "حزب الله اللبناني" مدعمًا بمقاتلين إيرانيين والقوات الحكومية السيطرة على تل الحارة الاستراتيجي.

ودارت اشتباكات بين عناصر "داعش"  من جهة، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى في منطقة حويجة صكر عند أطراف مدينة دير الزور، وسط قصف للقوات الحكومية على منطقة الاشتباك، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وارتفع عدد المواطنين الآشوريين من قرى في ريف تل تمر، الذين أفرج عنهم "داعش" منذ الاثنين، إلى 24، بينهم 4 مواطنات وطفلة، إذ أفرج التنظيم أخيرًا عن 4 مواطنين هم: رجل وزوجته من قرية تل شاميرام ومواطنة وطفلة من قرية تل كوران، وذلك بعد إصدار محكمة شرعية لـ"داعش"، أمرًا بالإفراج عنهم في الـ28 من شهر شباط/ فبراير الماضي.

وأكد قيادي آشوري أنَّ أحد المفرج عنهم أبقى التنظيم على زوجته محتجزة وطلب منه إرسال رسالة إلى المطرانية ومن ثم العودة برد على الرسالة لأخذ زوجته.

وكان تنظيم "داعش" قد اختطف المواطنين الآشوريين الـ24 مع نحو 200 آخرين من قرى آشورية في ريف تل تمر، يومي الـ23 والـ24 من شهر شباط الماضي.

يُذكر أنَّ تنظيم "داعش" كان قد أفرج عن مواطن آشوري، قبل يومين، اختطفه التنظيم قبل نحو شهر في ريف محافظة الحسكة.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يستهدف تل تمر بقذيفتين والقوات الحكومية تقصف ريف درعا داعش يستهدف تل تمر بقذيفتين والقوات الحكومية تقصف ريف درعا



ظهرت ساحرة باختيارها فستانًا أزرق بالقماش الجينز

إليكِ إطلالات كيت ميدلتون برفقة أولادها بلوك مُشرق وكاجوال

لندن _صوت الامارات
تألَّقت كيت ميدلتون في أحدث إطلالاتها برفقة أولادها وسحرة الجميع خلال زيارتها صديق العائلة Sir David Attenborough، فأتت مشرقة بلوك كاجوال مع الفستان المريح الذي اختارته بشكل مميز.وظهرت كيت ميدلتون بإطلالة ساحرة باختيارها فستانا أزرق بالقماش الجينز المريح الذي يتّسع من حدود الخصر، فهذا التصميم حمل توقيع دار Gabriela Hearst وتميّز بالأسلوب الشبابي الذي تختاره الدوقة كيت ميدلتون خصوصا عندما تكون برفقة أولادها، واللافت في هذا الفستان الياقة الذكورية والقصة التي تتعدى حدود الركبة مع الرباط الحيوي على الخصر ليبرز أناقتها بأسلوب كاجوال خصوصا أن هذا الفستان أتى بسعر نحو 1300 يورو. وسحرتنا أحدث إطلالاتها مع الحذاء الكحلي الكلاسيكي بقصته مع اللون الملفت بتوقيع دار Rupert Sanderson وبسعر نحو 475 يورو. ولفتنا في أحدث إطلالات كيت ميدلتون، إطلالات أولادها بتصا...المزيد

GMT 11:04 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
 صوت الإمارات - إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
 صوت الإمارات - ديكورات بـ"الأبيض" والأزرق" لغرف المعيشة الشتويَّة

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 11:30 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

رجل ينجح في إنقاذ 3 قطط صغيرة من الموت بكوب قهوه

GMT 16:36 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساعدك على الشعور بالراحة في ديكور منزل

GMT 21:33 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

تسريحات بسيطة وسهلة للشعر الطويل

GMT 05:06 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

موعد مباراة "الوصل "و"الأهلي" في البطولة العربية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates