لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا
آخر تحديث 21:36:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشفت أنّ عددًا منهم أكّدوا المُعاملة الجيّدة وأنّ الإسلاميين أبلغوهم بالإضراب عن الطعام

لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا

المسجونين من التيار الإسلامي والنشطاء السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا
القاهرة – أكرم علي

أعلن رئيس اللجنة المستقلة لتقصي الحقائق في أحداث ما بعد 30 حزيران/يونيو فؤاد عبد المنعم رياض، أنّ المسجونين من التيار الإسلامي والنشطاء السياسيين الآخرين ليسوا رهن الاعتقال، وإنما محبوسون على ذمة قضايا طبقًا لقرارات قضائيَّة.
وكشف رياض عن لقاء أعضاء اللّجنة خلال زيارة سجن طرة، أول الأسبوع الجاري، قيادات حركة 6 أبريل، أحمد ماهر ومحمد عادل وكذلك أحمد دومة المحبوسين في السجن، مشيراً إلى أنهم أبدوا اعتراضهم على عدم توفير الأقلام والأوراق لهم، وعدم تمكنهم من كتابة المقالات.
ونقل رياض عن دومة تأكيده بأن المعاملة في السجن جيدة فيما عدا بعض الأمور التي شاركهم فيها قيادات التيار الإسلامي المحبوسين في "طرة"، وهى عدم كفاية ساعات التريض وإجراء الزيارة من خلف حاجز زجاجي، ووجود كل منهم في غرفة منفصلة .
وأشار إلى أنهم التقوا عددًا من قيادات "الإخوان المسلمين" في سجن طرة، منهم الدكتور صلاح سلطان ونجله، لكنها لم تلتقِ رئيس مجلس الشعب السابق الدكتور سعد الكتاتني، والقيادي الإخواني الدكتور محمد البلتاجي، كما كان مخططًا له بسبب عدم وجودهم في السجن لحضورهم جلسة محاكمة في إحدى القضايا المتهمين فيها.
وأبلغ محمد سلطان اللجنة، إضرابه عن الطعام حتى إخلاء سبيله لتضرره من الحبس، موضحاً أنّ إضرابه وصل 60 يوماً، وموجود في مستشفى السجن، وسمحت له إدارة السجون بالعلاج في المستشفيات الخاصة إذا أراد، وكشف رياض عن إضراب 4 قيادات أخرى من أبناء التيار الإسلامي عن الطعام في سجن العقرب، الذي زارته اللجنة بزيارته، مؤخرًا، لكنة رفض ذكر أسماءهم.
ونفى فتح أي حوار سياسي مع المحبوسين من قيادات التيار الإسلامي في طرة، أو العقرب، وتابع "لم نتحدث معهم في أي شأن سياسي، وهم أيضًا لم يناقشونا في ذلك، لأن اللجنة لا علاقة لها بالأمور السياسية وتكتفي بسؤالهم عن المعاملة القانونية لهم داخل السجون.
وأوضح أنّ اللجنة ستستعين بالتحقيقات القضائية التي تمت في القضايا التي حصل فيها المتهمون على أحكام بالإعدام، وستقوم بالتعقيب على هذه الأحكام بعد أن بتت فيها المحكمة نهائيًا، وذلك في تقرير ستعده اللجنة.
ووجه دعوة إلى المنظمات الحقوقية والجهات التي تقوم بجمع معلومات عن الأحداث بالتقدم لها بكل ما لديهم من معلومات موثقة، أو غير موثقة لتستفيد منها اللجنة، كاشفاً عن لقاء آخر مع المنظمات الحقوقية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا



سينتيا خليفة بإطلالات راقية باللون الأسود

دبي - صوت الإمارات
تعتمد الممثلة اللبنانية سينتيا خليفة على اللون الأسود في غالبية إطلالاتها الرسمية، ولكن مع تعديلات طفيفة تجعل أناقتها مميزة. حيث تألقت النجمة خلال عرض فيلمها، بفستان أسود ضيق قصير، ونسقته مع سترة ملونة، كما ارتدت جوارب سوداء سميكة، وانتعلت جزمة بيضاء من الجلد اللامع وبكعب عريض. وخلال مشاركتها في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بدورته الرابعة والأربعين، بدت النجمة جذابة بفستان أسود خالٍ من الأكمام، وزينته بمشبك ألماسي، ووضعت أقراطاً من نوع Cascade earrings ألماسية. الزي حمل توقيع المصممة مرمر حليم، وانتعلت صندلاً من جيمي تشو Jimmy Choo، وتزينت بمجوهرات من تصميم نور شمس. كما تألقت النجمة خلال مشاركتها في مهرجان البحر الأحمر الدولي في دورته السابقة بفستان أسود يزدان بالريش وبعقدة كبيرة من الوراء. ووضعت قفازات سوداء طويلة من الساتان ا...المزيد

GMT 21:17 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

محمد بن راشد يطلق الموسم الجديد من "أجمل شتاء في العالم"
 صوت الإمارات - محمد بن راشد يطلق الموسم الجديد من "أجمل شتاء في العالم"

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 20:27 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم
 صوت الإمارات - دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم

GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 19:15 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 صوت الإمارات - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 18:50 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 00:26 2015 السبت ,03 كانون الثاني / يناير

سامح حسين يبدأ تصوير "أعود لرشدي" الأسبوع المقبل

GMT 13:53 2013 الأربعاء ,13 آذار/ مارس

خوذة جديدة لأمان راكبي الدراجات الهوائية

GMT 16:02 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

حسين الحمادي يؤكد أن الخدمة الوطنية تصقل المهارات التربوية

GMT 18:40 2019 السبت ,13 تموز / يوليو

اكتشفي اتكيت الأعراس للحصول على زفاف مميّز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates