لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا
آخر تحديث 15:43:59 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشفت أنّ عددًا منهم أكّدوا المُعاملة الجيّدة وأنّ الإسلاميين أبلغوهم بالإضراب عن الطعام

لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا

المسجونين من التيار الإسلامي والنشطاء السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا
القاهرة – أكرم علي

أعلن رئيس اللجنة المستقلة لتقصي الحقائق في أحداث ما بعد 30 حزيران/يونيو فؤاد عبد المنعم رياض، أنّ المسجونين من التيار الإسلامي والنشطاء السياسيين الآخرين ليسوا رهن الاعتقال، وإنما محبوسون على ذمة قضايا طبقًا لقرارات قضائيَّة.
وكشف رياض عن لقاء أعضاء اللّجنة خلال زيارة سجن طرة، أول الأسبوع الجاري، قيادات حركة 6 أبريل، أحمد ماهر ومحمد عادل وكذلك أحمد دومة المحبوسين في السجن، مشيراً إلى أنهم أبدوا اعتراضهم على عدم توفير الأقلام والأوراق لهم، وعدم تمكنهم من كتابة المقالات.
ونقل رياض عن دومة تأكيده بأن المعاملة في السجن جيدة فيما عدا بعض الأمور التي شاركهم فيها قيادات التيار الإسلامي المحبوسين في "طرة"، وهى عدم كفاية ساعات التريض وإجراء الزيارة من خلف حاجز زجاجي، ووجود كل منهم في غرفة منفصلة .
وأشار إلى أنهم التقوا عددًا من قيادات "الإخوان المسلمين" في سجن طرة، منهم الدكتور صلاح سلطان ونجله، لكنها لم تلتقِ رئيس مجلس الشعب السابق الدكتور سعد الكتاتني، والقيادي الإخواني الدكتور محمد البلتاجي، كما كان مخططًا له بسبب عدم وجودهم في السجن لحضورهم جلسة محاكمة في إحدى القضايا المتهمين فيها.
وأبلغ محمد سلطان اللجنة، إضرابه عن الطعام حتى إخلاء سبيله لتضرره من الحبس، موضحاً أنّ إضرابه وصل 60 يوماً، وموجود في مستشفى السجن، وسمحت له إدارة السجون بالعلاج في المستشفيات الخاصة إذا أراد، وكشف رياض عن إضراب 4 قيادات أخرى من أبناء التيار الإسلامي عن الطعام في سجن العقرب، الذي زارته اللجنة بزيارته، مؤخرًا، لكنة رفض ذكر أسماءهم.
ونفى فتح أي حوار سياسي مع المحبوسين من قيادات التيار الإسلامي في طرة، أو العقرب، وتابع "لم نتحدث معهم في أي شأن سياسي، وهم أيضًا لم يناقشونا في ذلك، لأن اللجنة لا علاقة لها بالأمور السياسية وتكتفي بسؤالهم عن المعاملة القانونية لهم داخل السجون.
وأوضح أنّ اللجنة ستستعين بالتحقيقات القضائية التي تمت في القضايا التي حصل فيها المتهمون على أحكام بالإعدام، وستقوم بالتعقيب على هذه الأحكام بعد أن بتت فيها المحكمة نهائيًا، وذلك في تقرير ستعده اللجنة.
ووجه دعوة إلى المنظمات الحقوقية والجهات التي تقوم بجمع معلومات عن الأحداث بالتقدم لها بكل ما لديهم من معلومات موثقة، أو غير موثقة لتستفيد منها اللجنة، كاشفاً عن لقاء آخر مع المنظمات الحقوقية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا



تبدو أنها خضعت لعملية "تكميم معدة" أو اتبعت "حمية غذائية"

أحلام تُفاجئ جمهورها بجلسة تصوير شبابية مرتدية بدلة "كلاسيكية"

دبي - صوت الامارات
فاجأت النجمة الإماراتية أحلام الجمهور بجلسة تصوير شبابية، مساء الأحد، أطلت فيها على هامش مشاركتها في المؤتمر الصحفي الخاص ببرنامج اكتشاف المواهب "ذا فويس"، في جزئه الخامس الذي سينطلق في الـ 21 من أيلول، حيث ظهرت مرتدية بدلة كلاسيكية بطبعة الكاروهات الرمادي والأبيض، وبدت بجسد رشيق، لتنهال عليها التعليقات. وأشار البعض إلى أن الفنانة الإماراتية تبدو وكأنها خضعت لعملية تكميم معدة، أو أنها تتبع حمية غذائية صارمة نتائجها لافتة على جسدها. ومع انشغال طرف من الجمهور بإطلالة أحلام ورشاقة جسدها، ذهب البعض ليتساءل عن سعر ملابسها، فتبين وفقًا لمواقع متخصصة أن قيمة الإطلالة بلغت نحو 6,382 دولارًا، من توقيع علامة "إيرمانو سكيرفينو" Ermano Scervino. اختارت أحلام بنطلونًا بـ 2382 دولارًا، وبليزر بـ 2225 دولارًا، وقميصًا بـ 1775 دولارًا. وخلا...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 22:56 2019 الثلاثاء ,10 أيلول / سبتمبر

هاني شاكر ينظر شكوى تتهم حكيم بالسب والقذف

GMT 00:59 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

بدء العمل على نسخة جديدة من فيلم "Face/Off"

GMT 01:01 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

ما مل قلبك" لإيمان الشميطي يحصد 26.3 مليون مشاهدة"

GMT 00:29 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

رد فعل نانسي عجرم على غناء طفلة من الهند لها
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates