لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا
آخر تحديث 01:43:42 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشفت أنّ عددًا منهم أكّدوا المُعاملة الجيّدة وأنّ الإسلاميين أبلغوهم بالإضراب عن الطعام

لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا

المسجونين من التيار الإسلامي والنشطاء السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا
القاهرة – أكرم علي

أعلن رئيس اللجنة المستقلة لتقصي الحقائق في أحداث ما بعد 30 حزيران/يونيو فؤاد عبد المنعم رياض، أنّ المسجونين من التيار الإسلامي والنشطاء السياسيين الآخرين ليسوا رهن الاعتقال، وإنما محبوسون على ذمة قضايا طبقًا لقرارات قضائيَّة.
وكشف رياض عن لقاء أعضاء اللّجنة خلال زيارة سجن طرة، أول الأسبوع الجاري، قيادات حركة 6 أبريل، أحمد ماهر ومحمد عادل وكذلك أحمد دومة المحبوسين في السجن، مشيراً إلى أنهم أبدوا اعتراضهم على عدم توفير الأقلام والأوراق لهم، وعدم تمكنهم من كتابة المقالات.
ونقل رياض عن دومة تأكيده بأن المعاملة في السجن جيدة فيما عدا بعض الأمور التي شاركهم فيها قيادات التيار الإسلامي المحبوسين في "طرة"، وهى عدم كفاية ساعات التريض وإجراء الزيارة من خلف حاجز زجاجي، ووجود كل منهم في غرفة منفصلة .
وأشار إلى أنهم التقوا عددًا من قيادات "الإخوان المسلمين" في سجن طرة، منهم الدكتور صلاح سلطان ونجله، لكنها لم تلتقِ رئيس مجلس الشعب السابق الدكتور سعد الكتاتني، والقيادي الإخواني الدكتور محمد البلتاجي، كما كان مخططًا له بسبب عدم وجودهم في السجن لحضورهم جلسة محاكمة في إحدى القضايا المتهمين فيها.
وأبلغ محمد سلطان اللجنة، إضرابه عن الطعام حتى إخلاء سبيله لتضرره من الحبس، موضحاً أنّ إضرابه وصل 60 يوماً، وموجود في مستشفى السجن، وسمحت له إدارة السجون بالعلاج في المستشفيات الخاصة إذا أراد، وكشف رياض عن إضراب 4 قيادات أخرى من أبناء التيار الإسلامي عن الطعام في سجن العقرب، الذي زارته اللجنة بزيارته، مؤخرًا، لكنة رفض ذكر أسماءهم.
ونفى فتح أي حوار سياسي مع المحبوسين من قيادات التيار الإسلامي في طرة، أو العقرب، وتابع "لم نتحدث معهم في أي شأن سياسي، وهم أيضًا لم يناقشونا في ذلك، لأن اللجنة لا علاقة لها بالأمور السياسية وتكتفي بسؤالهم عن المعاملة القانونية لهم داخل السجون.
وأوضح أنّ اللجنة ستستعين بالتحقيقات القضائية التي تمت في القضايا التي حصل فيها المتهمون على أحكام بالإعدام، وستقوم بالتعقيب على هذه الأحكام بعد أن بتت فيها المحكمة نهائيًا، وذلك في تقرير ستعده اللجنة.
ووجه دعوة إلى المنظمات الحقوقية والجهات التي تقوم بجمع معلومات عن الأحداث بالتقدم لها بكل ما لديهم من معلومات موثقة، أو غير موثقة لتستفيد منها اللجنة، كاشفاً عن لقاء آخر مع المنظمات الحقوقية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا لجنة تقصي الحقائق تُعلن أنّ المسجونين السياسيين ليسوا مُعتقلين بل مُحتجزين على ذمة قضايا



احتلّت عناوين الأخبار بعدما وضعت طفلتها الأولى من صديقها زين مالك

إليكِ أجمل إطلالات جيجي حديد خلال فترة حمّلها انتقي منها ما يُناسب ذوقكِ

واشنطن _صوت الامارات
إطلالات عارضة الأزياء جيجي حديد خلال الحمل، تفاوتت بين الجريء والكاجول، لكن في كلتي الحالتين أطلّت كعادتها بأزياء عصرية واكبت فيها  أحدث صيحات الموضة، واحتلت جيجي حديد العناوين في الساعات الماضية بعدما وضعت طفلتها الأولى من صديقها المغني زين مالك، حيث نشر كل من جيجي ومالك صورة على موقع انستغرام لإعلان الخبر السعيد، وفي هذه المناسبة جمعنا لكنّ اجمل اطلالات جيجي حديد في فترة حملها.ونشرت حديد منذ شهر تقريباً صوراً لها من جلسة تصوير خضعت لها قبيل وضع مولودتها، وقد تألقت بفستان طويل أبيض وجاء قماشه شفافاً عند منطقة البطن ليبرز بطنها، وأطلت في يوليو الماضي بلقاء مباشر عبر انستغرام وقد كشفت عن إطلالاتها وهي حامل للمرة الأولى بقميص بنقشة المربعات باللونين الابيض والأخضر. وبدت عارضة الأزياء التي تبلغ من العمر 25 عاماً، ساحرة بقم...المزيد
 صوت الإمارات - ديكورات بـ"الأبيض" والأزرق" لغرف المعيشة الشتويَّة

GMT 13:01 2020 الإثنين ,28 أيلول / سبتمبر

تحالف دعم الشرعية يؤكّد أنّ اتفاقية الأسرى مهمة
 صوت الإمارات - تحالف دعم الشرعية يؤكّد أنّ اتفاقية الأسرى مهمة
 صوت الإمارات - اعلان عودة أحمد خميس ومشاعل الشحي بعد انفصال شهرين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates