لندن تحظر المنظمات المتطرفة الساعية لتقويض الديمقراطية وكراهية الآخر
آخر تحديث 17:33:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

السفير البريطاني يعلن عن تشريعات جديدة لمكافحة التطرف خلال أسابيع

لندن تحظر المنظمات المتطرفة الساعية لتقويض الديمقراطية وكراهية الآخر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لندن تحظر المنظمات المتطرفة الساعية لتقويض الديمقراطية وكراهية الآخر

السفير البريطاني يعلن عن تشريعات جديدة لمكافحة التطرف
القاهرة - أكرم علي

تعتزم بريطانيا، إصدار عدد من التشريعات الجديدة التي من شأنها مواجهة التطرّف على أراضيها، وأعلن المتحدث باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إدوين سموأل، أنّه من المتوقع إصدار تشريع جديد لحظر المنظمات المتطرفة التي تسعى إلى تقويض الديمقراطية أو استخدام الخطب التى تحث على الكراهية، كما يتضمن التشريع صلاحيات إغلاق المقرات التي يستخدمها المتطرفون للتأثير على الآخرين.

وأكد سفير المملكة المتحدة في القاهرة جون كاسن، أنّ هذه التشريعات الجديدة لا تعني المتطرفين المسلمين فقط؛ ولا تستهدف الإسلام أو المسلمين؛ بل المتطرفين داخل المملكة المتحدة مهما كانت ديانتهم، وأضاف في لقاء مع المحررين الدبلوماسيين، الخميس، عقد داخل مقر السفارة البريطانية في القاهرة، أنّ التشريع الجديد الذي سيتم الإعلان عنه خلال أسابيع؛ يمثل إستراتيجية شاملة لمكافحة التطرّف، ليست بداية لتلك الجهود حيث بدأت بريطانيا اتخاذ عددًا من الإجراءات منذ سنوات لمواجهة التطرّف والتشدد.

وتابع، أنها لا تمثل النهاية فى هذا الطريق؛ بل ما تسعى إليه وضع استراتجية شاملة قوية لمواجهة خطر التطرّف، وزاد أنّ نتائج تقرير المراجعة المتعلق بأنشطة "جماعة المسلمين" في بريطانيا سيتم الانتهاء منه والإعلان عنه في مرحلة لاحقة خلال العام الجاري، مردفًا أنّه سيتم إنشاء وحدة جديدة خاصة بتحليل بيانات من يتقدمون للحصول على التأشيرات؛ لتتبع من تدور حولهم الشكوك وحول أنشطتهم.

وزاد، أنّه مع إعادة انتخاب ديفيد كاميرون رئيسًا للوزراء ووجود حكومة للمحافظين في بريطانيا، يمثل مواجهة التطرّف أولوية كبيرة لذا سيتم خلال الفترة المقبلة تقديم عدد من القوانين لمحاولة تمريرها والعمل بها وتتضمن تلك القوانين ست نقاط أساسية: أولًا قانون يسمح لوزارة الخارجية منع تواجد منظمة تدعو أو تروج للأفكار المتطرفة، ثانيًا الحد من استخدام أي شخص يثبت ترويجه لأفكار متطرفة لشبكة الانترنت، ووضع استخدامه لشبكة المعلومات الدولية للمراقبة، أيضًا متابعة لقاءاته.

واسترسل، ثالثًا: غلق أي مقر أو منظمة يثبت تورطها فى الترويج لأفكار متطرفة، رابعًا: مراقبة الأداء الإعلامي للقنوات أو وسائل الإعلام المختلفة التي تروج لأفكار التطرّف أو التشدد، خامسًا: إمكانية إجراء التحريات عن المتقدمين لشغل وظائف محددة، وأخيرًا: تأكيد عدم استغلال الجمعيات الخيرية واستخدامها لتمويل الأنشطة المرتبطة بالتطرف أو أنشطته.

وأشار إلى أنّ هذه التشريعات والقوانين لمواجهة التطرّف عمومًا، وليست ضد الإسلام او المسلمين فمع وجود الديمقراطية لابد من وضع حد للحرية ما إذا بدأت الدعوة للتطرف، لافتًا إلى أنّ هذه القوانين ليس من شأنها الحد من حرية التعبير؛ بل على العكس فهى تنظم العلاقة بين الديمقراطية وبين عدم استغلال الحرية للتحريض، ورحب بالخطوات التي تتخذها مصر والرئيس السيسي نحو تجديد الخطاب الديني، معربًا عن ترحيب بريطانيا والتعاون مع مصر في هذا الصدد.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لندن تحظر المنظمات المتطرفة الساعية لتقويض الديمقراطية وكراهية الآخر لندن تحظر المنظمات المتطرفة الساعية لتقويض الديمقراطية وكراهية الآخر



ديانا حداد بإطلالات راقية وأنيقة بالفساتين الطويلة

بيروت - صوت الإمارات
تميزت ديانا حداد بإطلالات مميزة تناسبت تماما مع قوامها المثالي ورشاقتها، وتحرص ديانا دائما على ارتداء ملابس بتصميمات عصرية تخطف الأنظار ، بالإضافة إلى تنسيقات مميزة للمكياج والشعر. ارتدت ديانا حداد فستان أنيق ومميز مصنوع من القماش المخملي الناعم، وجاء الفستان بتصميم ضيق ومجسم كشف عن رشاقتها وقوامها المثالي، الفستان كان طويل وبأكمام طويلة، وكان مزود بفتحة حول منطقة الظهر، وتزين الفستان على الأكمام وحول الصدر بتطريزات مميزة، وحمل هذا الفستان توقيع مصممة الأزياء الامارتية شيخة الغيثي. خطفت ديانا حداد الأنظار في واحدة من الحفلات بفستان أنيق مصنوع من الستان الناعم باللون اللبني الفاتح، وتميز تصميم الفستان بأنه مجسم ومحدد تحديدا عن منطقة الخصر. أضافت ديانا على هذه الإطلالة كاب طويل مطرز بطريقة ناعمة وبسيطة مصنوع من الشيفون ...المزيد

GMT 19:50 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تمرّ بيوم من الأحداث المهمة التي تضطرك إلى الصبر

GMT 05:01 2016 الجمعة ,05 شباط / فبراير

لعبة Lego Avengers"" تتصدر المبيعات البريطانية

GMT 19:41 2016 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مهرجان الزيتون في الجوف يخصص ثلاث جوائز للتغطيات الإعلامية

GMT 23:32 2020 الخميس ,10 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الأبراج تكشف عن توقعات برج الأسد لعام 2021

GMT 14:36 2013 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة زويل تستضيف شريف يحيى الفائز بثالث نجوم العلوم

GMT 21:39 2015 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتح باب المشاركة بدورة 2016

GMT 01:32 2013 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

المالديف سحر الطبيعة الذي لا تراه إلا في الأحلام

GMT 07:42 2013 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

معرض في باريس لفن النحت في نهاية القرن الـ 19

GMT 11:27 2013 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

صدور ترجمة كتاب " إلقاء المحاضرة من التقديم إلى التدريس"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates