اعدام آلاف الأشخاص على يد داعش منذ الإعلان عن انشاء التنظيم في حزيران 2014
آخر تحديث 15:08:59 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ذبح الأشخاص وإطلاق النار عليهم لارتكابهم جرائم الردة واللواط

اعدام آلاف الأشخاص على يد "داعش" منذ الإعلان عن انشاء التنظيم في حزيران 2014

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اعدام آلاف الأشخاص على يد "داعش" منذ الإعلان عن انشاء التنظيم في حزيران 2014

اعدام آلاف الأشخاص على يد "داعش"
لندن ـ سليم كرم

رصد المراقبون مجموعة من الفظائع التي إرتكبها تنظيم "داعش" في أقل من عامين منذ الإعلان عن دولة الخلافة في حزيران / يونيو من عام 2014 ، والتي تكشف عن قيام تلك الجماعة المتطرفة بأعمال قطع للرؤوس وإطلاق نار وكذلك الرجم وغيرها من أساليب القتل بما في ذلك إلقاء الأشخاص من أعلى المباني وإضرام النار فيهم.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان ( SOHR ) ومقره في بريطانيـا بأنه وبحلول نهاية 22 شهرًا لدولة الخلافة، فإن هناك 4,144 من المدنيين قد تم إعدامهم بينهم نساء وأطفال إضافةً إلي المئات من عناصر التنظيم نفسه والمقاتلين في صفوف جيش نظام بشار الأسـد وكذلك مجموعات المتمردين للمعارضة، وتم تسجيل سقوط 80 قتيلًا ضمن صفوف تنظيم "داعش" في محافظات دير الزور و الرقة و دمشق و حلب و حمص إضافةً إلي الحسكة في الفترة حتي 29 من آذار / مارس هذا العام. أما الضحايا من الأطفال، فواحد من بين 37 من المدنيين تم إعدامهم، في حين كان ضحايا إطلاق النار بحسب ما كشف المرصد السوري كانوا 24 من عناصر تنظيم "داعش" وستة من المقاتلين المتمردين في وحدات حماية الشعب الكردية والتي تعرف إختصاراً بإسم ( YPG ) وكذلك العشرات من الجيش السوري وعناصر الميليشيا.

وبحسب ما ذكر المراقبون، فإن أحكام الإعدام وقطع الرؤوس قد جاءت بسبب سلسلة من الإتهامات تتضمن أعمالاً محظورة بموجب الشريعة الإسلامية مثل اللواط والردة والتجسس. كما كانت المزاعم بالتعاون مع الأعداء بما فيهم تنظيم القاعدة وجبهة النصرة و قوات حماية الشعب وكذلك " التحالف الصليبي " وقوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ضمن الجرائم التي  تقتضي تنفيذ حكم الإعدام، وكانت أيديولوجية "داعش" الملتوية واضحة في العديد من الجرائم والتي تضمنت " العمل وفقاً للقانون الإنساني بدلاً من الشريعة " و " المفسد في الأرض ". كما طالت الإتهامات عناصر تنظيم "داعش" أنفسهم بسبب محاولات الفرار أو الهروب من الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم إضافة ً إلي الجبن العسكري وهو ما كانت عقوبته القتل.

ووصف طالب سابق من لندن والذي إنضم إلي تنظيم "داعش" في سورية العام الماضي كيف كان الحكم في عهد الجهاديين الإرهابيين في معاقلهم خلال مقابلة مع صحيفة الإندبندنت، حيث أوضح هاري سارفو الذي هرب من سورية في تموز / يوليو ويودع حاليـاً في السجن في ألمانيـا إنتظاراً للمحاكمة عن إرتكاب جرائم إرهابية بأنه كان شاهداً علي أعمال إطلاق النار والرجم وقطع الرؤوس وقطع الأيادي وأشياءاً أخري كثيرة.

وأضاف سارفو بأنه شاهد صبية في 13 من العمر يحملون أحزمة ناسفة وكلاشينكوف، بينما بعض الصبية يقودون سيارات ويشاركون في تنفيذ عمليات الإعدام. أما أسوء ما يتذكره كان إعدام ستة رجال رمياً بالرصاص بواسطة سلاح الكلاشينكوف، وكذلك قطع يد أحد الرجال وتركه معلقاً باليد الأخري. مشيراً إلي أن تنظيم "داعش" لا يمكن القول بأنه غير إسلامي فقط، وإنما أيضاً غير إنساني، حيث قام أحد عناصر التنظيم بقتل شقيقه للإشتباه في كونه عميل سري بعد تلقيه أوامر من قادته، ويقوم تنظيم "داعش" بتنفيذ العديد من عمليات الإعدام في العلن، بينما يقوم بتصوير الآخرين في فيديوهات دعائية مثل تلك التي عرضت مقتل جيمس فولي ورهائن أخري من الغرب. وكان صبي بريطاني يبلغ من العمر أربعة أعوام من بين الأطفال المستخدمين في تنفيذ عمليات الإعدام، مع أساليب بشعة من القتل بما في ذلك إستخدام قاذفات صواريخ ومتفجرات.

ويقول محللون بأن عرض عمليات القتل الوحشية هي جزء من محاولات الدعاية التي يسعي من خلالها تنظيم "داعش" إلي ترويع الغرب وأعدائها، مع قمع أي مقاومة محتملة من قبل المحاصرين داخل أراضيها. وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن المدنيين شكلوا الجزء الأكبر من ضحايا عمليات الإعدام، وقدرت أعدادهم بنحو 2,230 شخص بما في ذلك ثلاث مجازر على نطاق واسع للمواطنين من السنة والأكراد. أما ثاني أكبر عدد من الضحايا الذين سقطوا فكانوا من قوات بشار الأسد والميليشيات الموالية للنظام، عقب وقوعهم أسري في المعارك، وقدرت أعدادهم حوالي 1,100 شخص.

ومن بين ضحايا عمليات الإعدام عناصر من تنظيم "داعش" والذين تقدر أعدادهم بنحو أكثر من 400 مقاتل ومنتمي للتنظيم بما فيهم المقاتلين الأجانب وفق ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان بعدما تم إلقاء القبض عليهم من قبل تنظيم  "داعش" حينما كانوا يحاولون العودة إلي بلادهم. ويعد من بين القتلي أيضاً ما لا يقل عن 300 شخص من الإسلاميين والمتمردين المعارضين من جبهة النصرة والجماعات الكردية.

وينادي المرصد السوري لحقوق الإنسان مجددًا بضرورة تدخل مجلس الأمن الدولي، للعمل علي وقف الجرائم وأعمال العنف التي ترتكب بحق المواطنين السوريين من قبل تنظيم  "داعش" ونظام بشار الأسد. وشهدت الأسابيع الأخيرة قيام الجماعة المتطرفة بتنفيذ عقوبات قاسية علي المدنيين في الرقة Raqqa وسط حملة من التحالف بقيادة الولايات المتحدة لوقف تدفق الموارد إليها. وأكد الرئيس باراك أوباما في وقتٍ ساب من هذا الشهر علي أن عدد المقاتلين في تنظيم  "داعش" قد شهد تراجعًا كبيرًا في عامين تقريبًا، بينما أكثرهم يدرك بأن قضيتهم خاسرة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اعدام آلاف الأشخاص على يد داعش منذ الإعلان عن انشاء التنظيم في حزيران 2014 اعدام آلاف الأشخاص على يد داعش منذ الإعلان عن انشاء التنظيم في حزيران 2014



تحرص دائمًا على إبراز قوامها الرشيق من خلال ملابسها

إطلالات معاصرة على أسلوب العارضة جيجي حديد

واشنطن ـ رولا عيسى
عندما نفكّر بالاطلالات الشبابية، فالدينيم هو أول ما يبادر الى أذهاننا، وتنجح جيجي دائماً في اعتماد أجمل الاطلالات بالجينز سواء مع الكنزة السويتر الفضفاضة، أو عندما تعتمد لوك الدينيم بالكامل، ولإطلالة مسائية شبابية، نسّقت جيجي السروال الجينز مع توب تكشف اكتافها وحذاء بكعب عالٍ. أقرأ أيضًا جيجي حديد تبدو أنيقة وجذّابة في عيد الحب بقميص ذو فتحة عنق كما تشتهر جيجي بأسلوب الستريت ستايل، سواء الملابس الرياضية العصرية، والكروب توب، والسراويل بأقمشة ونقشات وقصات مختلفة سواء الضيقة او الفضفاضة، لكنها تحرص دائماً على إبراز قوامها الرشيق من خلال اطلالاتها. وحتى فساتين السهرة التي تطلّ بها، تتميّز بالعنصر الشبابي والعصري قد يهمك أيضًا جيجي حديد تتألّق في مهرجان "كوتشيلا للموسيقى والفن" ارتدت سترة سوداء وحذاء "بوت كاوبو...المزيد

GMT 08:36 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

لاعب فريق بايرن ميونخ يتعرض لتهديدات بالقتل

GMT 09:09 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ماتويدي يخرج من قائمة منتخب فرنسا للإصابة

GMT 02:17 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جينك البلجيكي يقيل مدربه لسوء النتائج

GMT 08:50 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

راموس يصرح سنقاتل للفوز بكأس السوبر الإسباني

GMT 01:33 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جوندوجان يصرح ميسي أفضل لاعب كرة قدم على الإطلاق

GMT 08:54 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الإصابة تحرم منتخب النمسا من جهود لاعبها المميز اليساندرو شوف

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

كومباني يكشف مانشستر سيتي لا يحتاج للتعاقد مع مدافع جديد

GMT 17:09 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إسبانيا تقدم "قميص" بطولة الأمم الأوروبية يورو 2020

GMT 17:32 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش يفضل بولونيا على حساب ميلان ونابولي

GMT 17:35 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يجهز 150 مليون يورو لضم سانشو الصيف المقبل

GMT 14:30 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates