الطيران السوري يقصف المدينة ومناطق في ريفي إدلب الجنوبي وحمص الشمالي
آخر تحديث 04:11:15 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تجدد الاشتباكات العنيفة في ريفي حلب الشمالي والجنوبي

الطيران السوري يقصف المدينة ومناطق في ريفي إدلب الجنوبي وحمص الشمالي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الطيران السوري يقصف المدينة ومناطق في ريفي إدلب الجنوبي وحمص الشمالي

مروحيات الأسد تقصف مدينة حلب
دمشق – خليل حسين

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان وجود اشتباكات عنيفة في ريفي حلب الشمالي والجنوبي ومروحيات الجيش السوري تقصف المدينة وقذائف تستهدف مناطق سيطرة الحكومة فيها، وتجدد المعارك العنيفة في منطقة الركابية في الغوطة الشرقية، ومروحيات القوات الحكومية تقصف خان الشيح، واشتباكات في ريف حماة الشمالي الشرقي، وقصف يستهدف مناطق آخرى من ريفها، وضربات جوية على مناطق في ريف إدلب الجنوبي، وريف حمص الشمالي يشهد اشتباكات في عدة محاور، والقوات الحكومية تستهدف عدة أماكن بريف السويداء.
 
 
ففي محافظة حلب سقطت بعد منتصف ليل أمس قذائف أطلقتها الفصائل الإسلامية على مناطق سيطرة قوات النظام في أحياء الحمدانية وجمعية الزهراء والمشارقة وبستان كل آب وشارع بارون ومحيط القصر البلدي في مدينة حلب، ترافق مع سقوط عدة رصاصات متفجرة على مناطق سيطرة قوات النظام في حي الميدان في حلب، في حين قصف الطيران الحربي مناطق في حي الميسر في مدينة حلب بعد منتصف ليل أمس، دون أنباء عن خسائر بشرية، وقصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في طريق الكاستيلو ومخيم حندرات وحي بني زيد شمال حلب، ترافق مع قصف الطيران الحربي لطريق الكاستيلو وفتح نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في طريق غازي عنتاب شمال حلب، وألقى الطيران المروحي عدة براميل متفجرة بعد منتصف ليل أمس على مناطق في بلدة حيان وقرية تل مصيبين في ريف حلب الشمالي، ولم ترد أنباء عن إصابات، ودارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بين تنظيم "داعش" من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في محيط قريتي تلالين وجارز بريف حلب الشمالي، في حين دارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة أخرى، في محيط بلدة الحاضر بريف حلب الجنوبي.
 
وفي محافظة إدلب أوضح المرصد السوري أن الطيران المروحي قصف بعد منتصف ليل أمس بالبراميل المتفجرة مناطق في قرية سكيك في ريف إدلب الجنوبي، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية. وفي محافظة حماه فتحت الفصائل الإسلامية نيران رشاشاتها الثقيلة بعد منتصف ليل أمس على تمركزات لقوات النظام في حاجز السرو جنوب قرية معركبة في ريف حلب الشمالي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف قوات النظام، كما قصف الطيران المروحي بعد منتصف ليل أمس مناطق في قرية عطشان في ريف حماه الشمالي الشرقي، دون أنباء عن خسائر بشرية، ودارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في أطراف بلدة معان بريف حماه الشمالي الشرقي.
 
وفي محافظة حمص أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن اشتباكات دارت بعد منتصف ليل أمس بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى في محيط بلدة الغنطو في ريف حمص الشمالي، ومحيط قريتي عين الدنانير وعيون حسين في ريف حمص الشمالي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.
 
وفي محافظة ريف دمشق دارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في محيط قرية الركابية في منطقة المرج في الغوطة الشرقية، وسط معلومات أولية عن تراجع مقاتلين من فصائل إسلامية ومنعهم لفصائل تقاتل على هذه الجبهة من التوجه أو نقل الإمدادات نحو قطاع الغوطة الشرقية الجنوبي، وألقى الطيران المروحي بعد منتصف ليل أمس ما لا يقل عن 11 برميلًا متفجرًا على مناطق في أطراف مخيم خان الشيح في الغوطة الغربية، ترافق مع قصف قوات النظام على مناطق في أطراف المخيم.
 
وفي محافظة السويداء أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل أمس مناطق في ريف السويداء الشمالي الشرقي، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية.
 
وعلم نشطاء المرصد السوري من مصادر موثوقة أن تنظيم "داعش" أعدم 7 أشخاص من عشيرة الشعيطات في بلدتي الكشكية وأبوحمام بريف دير الزور الشرقي، أعدمهم رميًا بالرصاص وسط تجمهر عشرات المواطنين في ساحتي البلدتين، وذلك بتهمة "التواصل مع الجيش الحر".
 
وكان ما لا يقل عن 930 شخصًا من عشيرة الشعيطات استشهدوا وقضوا خلال إعدامات نفذها التنظيم وقصف واشتباكات مع تنظيم "داعش" في ريف دير الزور، غالبيتهم الساحقة من المدنيين في بادية الشعيطات في النصف الثاني من العام 2014، والمئات منهم جرى إعدامهم بعد أسرهم، ومنهم من تم فصل رأسه عن جسده، وبعضهم جرى ملاحقتهم، وإعدامهم، في قرى وبلدات نزحوا إليها خارج بادية الشعيطات في ريف دير الزور الشرقي. ويُشار إلى أن تنظيم "داعش" كان اعتبر عشيرة الشعيطات "طائفة ممتنعة بشوكة"، وأن حكمها وفقًا لشريعة تنظيم "داعش" " أنها طائفة كفر يجب تكفيرها وقتالها قتال الكفار بإجماع العلماء، وإن أقرت بحكم تلك الشريعة، ولم تجحدها، ولَا يَجُوزُ أَنْ يُعْقَدَ لَهُمْ ذِمَّةٌ وَلَا هُدْنَةٌ وَلَا أَمَانٌ وَلَا يُطْلَقُ أَسِيرُهُمْ وَلَا يُفَادَى بِمَالِ وَلَا رِجَالٍ وَلَا تُؤْكَلُ ذَبَائِحُهُمْ وَلَا تُنْكَحُ نِسَاؤُهُمْ وَلَا يسترقون، ويجوز قتل أسيرهم واتباع مدبرهم والإجهاز على جريحهم ويجب قصدهم بالقتال ولو لم يقاتلونا ابتداءً".
 
وفي محافظة اللاذقية أوضح المرصد أنه سمع دوي انفجار في منطقة الدعتور في أطراف مدينة اللاذقية، ناجمة عن انفجار قنبلة يدوية كانت بحوزة أحد المسلحين الموالين لقوات النظام، دون أنباء عن إصابات. وفي محافظة إدلب قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة التمانعة بريف إدلب الجنوبي، دون معلومات عن خسائر بشرية. وفي محافظة حلب تستمر الاشتباكات العنيفة بين الفصائل من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في ريف حلب الشمالي، وسط معلومات عن تقدم الفصائل واستعادة سيطرتها على أجزاء من منطقة صوامع الحبوب قرب مارع وقرية يان يابان بريف حلب الشمالي بعد تقدمها في منطقة تل الشعير، وجدد الطيران الحربي استهدافه لمناطق في أحياء المواصلات وبني زيد وبستان القصر في مدينة حلب، وواصلت الفصائل المقاتلة والإسلامية قصفها بالقذائف لمناطق في أحياء الخالدية وسيف الدولة والإذاعة والحمدانية في مدينة حلب؛ ما أدى لاستشهاد سيدة وحفيدتها وإصابة آخرين بجراح في حي الحمدانية، وتعرضت مناطق في مدينة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي لقصف جوي، كذلك استهدفت الفصائل المقاتلة والإسلامية بالقذائف الصاروخية تمركزات للقوات الحكومية في بلدة الحاضر بريف حلب الجنوبي، كذلك سقط صاروخ يعتقد أنه من نوع أرض-أرض على منطقة في حي العامرية في مدينة حلب، ما أسفر عن إصابة عدة أشخاص بجراح.
 
وفي محافظة الحسكة نفذت طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي ضربات على مناطق في بلدة مركدة بريف الحسكة الجنوبي، دون أنباء عن خسائر بشرية. وفي محافظة دير الزور ألقت طائرة شحن مساعدات على مناطق خاضعة لسيطرة قوات النظام في مدينة دير الزور، في حين استشهد شخصان اثنان جراء انفجار قنبلة من مخلفات قصف الطيران الحربي في وقت سابق في منطقة بادية أبو حمام بريف دير الزور، كذلك دارت اشتباكات متقطعة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في حي الموظفين في مدينة دير الزور، وقصفت قوات النظام مناطق في حي الحميدية في مدينة دير الزور، ومعلومات عن إصابة عدة أشخاص بجراح، في حين دارت اشتباكات بين قوات سورية الديمقراطية من جهة وتنظيم "داعش" من جهة أخرى قرب منطقة أبو خشب القريبة من الحدود الإدارية مع ريف الحسكة، وسط قصف لطائرات التحالف الدولي ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين نتيجة الاشتباكات والضربات الجوية. وفي محافظة حماة قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي دون أنباء عن إصابات.
 
وفي محافظة حمص أضاف المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القوات الحكومية قصفت أماكن في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي، ما أدى لإصابة أشخاص عدة أحدهم في حالة خطرة، واستهدفت قوات النظام مناطق في محور حوش حجو بريف حمص الشمالي، كذلك استهدفت قوات النظام بالقذائف ونيران الرشاشات الثقيلة مناطق في مدينة تلبيسة وأطراف مدينة الرستن في ريف حمص الشمالي، في حين أبلغت مصادر متقاطعة نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان أن جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) داهمت مقرا للواء مقاتل في بلدة الزعفرانة في ريف حمص الشمالي، واعتقلت عددًا من عناصره واستولت على كمية من الأسلحة والذخائر بالإضافة لسيارة.
وفي محافظة ريف دمشق لا تزال المعارك مستمرة بين جيش الإسلام من طرف، وفيلق الرحمن وجيش الفسطاط من طرف آخر في بلدة مسرابا في الغوطة الشرقية، وسط تبادل القصف بين الطرفين على مناطق الاشتباك، ما أدى لمزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين. وفي محافظة دمشق تجددت الاشتباكات بين تنظيم "داعش" من طرف، وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف آخر في مخيم اليرموك جنوب العاصمة، وسط استهداف التنظيم بنيران رشاشاته الثقيلة لمناطق الاشتباك، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين. وفي محافظة درعا سقط صاروخ يعتقد أنه من نوع أرض - أرض أطلقته القوات الحكومية على منطقة في درعا البلد في مدينة درعا، وسط قصف من قبل قوات النظام على المناطق ذاتها، دون معلومات عن خسائر بشرية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطيران السوري يقصف المدينة ومناطق في ريفي إدلب الجنوبي وحمص الشمالي الطيران السوري يقصف المدينة ومناطق في ريفي إدلب الجنوبي وحمص الشمالي



ارتدت حذاءً أبيض لضمان الراحة أثناء التنقل

أحدث إطلالات جينيفر لوبيز بالقناع نفسه بطريقتين مختلفتين

لندن - صوت الامارات
خطفت إطلالات جينيفر لوبيز الأنظار هذا الأسبوع بإطلالتين باهرتين مع ملابسها الرياضية والكاجوال في الوقت عينه، واللافت اختيار لوبيز القناع نفسه بطريقتين مختلفتين لاستكمال أناقتها وحماية نفسها من فيروس "كورونا". نجحت جنيفر لوبيز باختيارها موضة القناع المنقوش الذي لا تتخلى عنه في إطلالاتها اليومية، فاختارت تنسيق هذا القناع الابيض والمزخرف بالنقشات الملونة مع البدلة الرياضية الملونة والمطبعة بألوان صيفية ومتداخلة من دار Ralph Lauren، كما برزت إطلالات جينيفر لوبيز مع الحذاء الرياضي الأبيض لضمان الراحة أثناء التنقل، ولم تتخلّ عن النظارات الشمسية الكبيرة وحافظت على تسريحات شعر الكعكة العالية والعفوية وفي إطلالة ثانية لها، برزت اختيارات جينيفر لوبيز الشبابية من خلال الملابس اليومية المريحة مع البنطال الرياضي الواسع والأبي...المزيد

GMT 23:36 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

شباب الأهلي يكرر أسوأ انطلاقة في الدوري منذ 7 سنوات

GMT 17:30 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

صيني عاشق للسيارات يفصح عن أصغر كرفان متحرك في العالم

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 19:39 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صور لأجمل 6 موديلات كوش أفراح من موقع التواصل إنستغرام

GMT 17:38 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا سوبيرانو تحتل قائمة أجمل 10 نساء في العالم

GMT 07:02 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

مخرج "أولاد رزق" يُفكِّر في تقديم جزء ثانٍ للفيلم

GMT 10:33 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

هاني مهنى يكشف حقيقة ارتباط ابنته على أحمد خالد صالح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates