قوّات الحكومة تُنفذ مجزرة في أوتايا ومقتل 18 مواطنا بينهم أطفال ونساء
آخر تحديث 18:39:10 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

استشهاد شاب في الحولة وإلقاء قذائف هاون على عين الدنانير

قوّات الحكومة تُنفذ مجزرة في أوتايا ومقتل 18 مواطنا بينهم أطفال ونساء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قوّات الحكومة تُنفذ مجزرة في أوتايا ومقتل 18 مواطنا بينهم أطفال ونساء

حركة أحرار الشام الإسلامية
دمشق ـ نورا خوام

سيطرت الفرقة الأولى الساحلية وحركة أحرار الشام الإسلامية وجيش الإسلام وأنصار الشام والفرقة الثانية الساحلية والحزب الإسلامي التركستاني وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل إسلامية ومقاتلة أخرى  على بلدة كنسبا وشير قبوع وعين القنطرة  وتلة الملك وقلعة شقف وشلف وارض الوطى وقرية نحشبا  في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي عقب اشتباكات عنيفة مع قوات الحكومة والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، إثر هجوم موسع تنفذه الفصائل آنفة الذكر منذ الـ 27 من شهر حزيران/يونيو في معركة أطلقوا عليها اسم "معركة اليرموك" وتمكنت خلالها من إتمام السيطرة على 13 قرية وتلة بالإضافة لنقاط أخرى، حيث تترافق الاشتباكات العنيفة مع قصف جوي ومدفعي مكثف، وقضى وقتل العشرات من الطرفين في المعارك المتواصلة، يُذكر أن قوات الحكومة كان قد سيطرت على بلدة كنسبا في الـ 18 من شهر شباط/فبراير الفائت.

و فتحت قوات الحكومة نيران رشاشاتها الثقيلة على أماكن في منطقة الحولة وبلدة الغنطو بريف حمص الشمالي بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة ما أدى لاستشهاد شاب من منطقة الحولة، كما قصفت قوات الحكومة بعد منتصف ليل أمس مناطق في بلدتي الفرحانية الغربية والسعن الأسود والمزارع الشرقية لقرية الزعفرانة بريف حمص الشمالي،  في حين سقطت عدة قذائف هاون بعد منتصف ليل أمس على مناطق في قرية عين الدنانير بريف حمص الشرقي الخاضعة لسيطرة قوات الحكومة، ما أدى لاضرار مادية  بينما دارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات عنيفة بين قوات الحكومة والمسلحين الموالين لها من جهة والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى في محيط قرية أم شرشوح بريف حمص الشمالي،  ترافق مع قصف قوات الحكومةعلى مناطق الاشتباك ومناطق أخرى  في محيط مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، كذلك فتحت قوات الحكومة نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في حي الوعر بمدينة حمص.

وتواصلت المعارك العنيفة منذ ما بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة وحتى فجر اليوم، بين قوات الحكومة والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجبهة أنصار الدين من جهة أخرى، في مزارع الملاح شمال مدينة حلب، وسط تقدم لقوات الحكومةواستعادتها السيطرة على منطقة الاسامات شمال الملاح، والتي كانت الفصائل والنصرة  قد سيطروا عليها يوم أمس الأول، وسط قصف جوي وصاروخي ومدفعي عنيف على المنطقة ، فيما نفذت طائرات حربية فجر اليوم عدة غارات على مناطق في حي بني زيد والليرمون شمال حلب ترافق مع قصف قوات الحكومةعلى المناطق ذاتها، كما سقطت عدة قذائف أطلقتها الفصائل الإسلامية والمقاتلة فجر  اليوم على مناطق في حي الحمدانية الخاضع لسيطرة قوات النظام، كما سقط صاروخان اثنان بعد منتصف ليل أمس يعتقد بأنهما من نوع أرض - أرض أطلقتهما قوات الحكومةعلى مناطق في ساحة الالمجي بحلب القديمة في مدينة حلب، أيضاً قصفت قوات الحكومةبعد منتصف ليل أمس مناطق في بلدتي الزربة والعيس بريف حلب الجنوبي ومناطق أخرى في بلدة عندان بريف حلب الشمالي.

وارتفع عدد القتلى إلى 18 بينهم 5 أطفال إناث دون الـ 18  وطفلان اثنان و4 مواطنات فوق الـ 18 عدد الشهداء الذين  قضوا جرّاء مجزرة نفذتها قوات الحكومة إثر استهدافها مناطق في بلدة أوتايا بغوطة دمشق الشرقية، بصواريخ يعتقد أنها من نوع أرض - أرض يوم أمس، والعدد مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بينما دارت بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة اشتباكات بين قوات الحكومةوالمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية من جهة أخرى في محيط بلدتي جسرين والمحمدية وأطراف بلدة ميدعا بالغوطة الشرقية ترافق مع قصف قوات الحكومةعلى مناطق الاشتباك، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

و قصفت قوات الحكومةبعد منتصف ليل الخميس - الجمعة مناطق في قريتي لحايا ومعركبة بريف حماة الشمالي، ومناطق أخرى في بلدة الزارة بريف حماة الجنوبي عند الحدود الإدارية مع محافظة حمص  دون أنباء عن إصابات.

وفي إدلب قصفت الفصائل الإسلامية فجر اليوم بعدة قذائف مناطق في بلدتي الفوعة وكفريا اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية بريف إدلب الشمالي الشرقي، ولا أنباء عن خسائر بشرية.

كما تعرضت صباح الجمعة مناطق في بلدة الحارة لقصف من قبل قوات الحكومةدون أنباء عن إصابات، بينما اغتال مسلحون مجهولون  بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة قائد لواء أحفاد عمر التابع للفصائل  ومقاتل آخر معه في بلدة الحارة الواقعة بريف درعا الشمالي، حيث أقدم المسلحون على إطلاق الرصاص عليهما قبل أن يلوذوا بالفرار،  فيما دارت بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة اشتباكات بين لواء شهداء اليرموك المبايع لتنظيم "الدولة الإسلامية" من جهة،  والفصائل الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة أخرى في محيط بلدة عين ذكر بريف درعا الغربي.

و قصفت قوات الحكومة بعد منتصف ليل الخميس -  الجمعة مناطق في بلدة مسحرة بالقطاع الأوسط من ريف القنيطرة، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية.

قتل ثمانية مواطنين سوريين وأصيب وفقد عدد آخر في قصف صاروخي مكثف على أوتايا في غوطة دمشق الشرقية, فيما واصل طيران التحالف الدولي قصفه على العنيف على مدينة منبج وأطرافها, ترافقت معها اشتباكات متواصلة في المدينة, في حين اشتدت حدة المعارك في جبال اللاذقية الشمالية, بينما قتل أربعة آخرين في مدينة دير الزور, وسط أنباء عن ارتفاع حصيلة القتلى في مدينة إدلب, فيما قتلت مسلحة من قوات سورية الديمقراطية جراء إصابتها في اشتباكات مع تنظيم "داعش" في محيط منطقة الأسدية في جنوب طريق حلب - الحسكة وشرق دوار المطاحن في مدينة منبج في ريف حلب الشرقي.

وأوضح نشطاء أن قوات سورية الديمقراطية انتشرت في منطقة الأسدية الواقعة في جنوب طريق حلب - الحسكة وشرق دوار المطاحن في منبج، وقامت بتثبيت نقاط سيطرتها في المنطقة، وبالسيطرة على منطقة الأسدية فإن قوات سورية الديمقراطية تكون قد استعادت منزل القيادي في هذه القوات وقائد كتائب شمس الشمال فيصل سعدون المعروف بلقب "أبو ليلى"، والذي فارق الحياة في الـ 5 من شهر حزيران/يونيو الجاري، متأثراً بجراح أصيب بها في الثالث من الشهر ذاته، إثر استهدافه من قبل تنظيم "داعش" خلال معارك ريف منبج في ريف حلب الشمالي الشرقي، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات مع تنظيم "داعش" في حي الحزاونة في مدينة منبج، في محاولات من قبل قوات سورية الديمقراطية توسيع نطاق سيطرتها داخل المدينة.

وأعلن عن سقوط ثمانية مواطنين قتلى على الأقل بينهم 3 أطفال دون سن الـ 18 ومواطنة ووقع عدد من الجرحى جراء قصف مكثف بصواريخ يعتقد أنها من نوع أرض - أرض، على مناطق في بلدة أوتايا في غوطة دمشق الشرقية، وعدد القتلى لا يزال مرشحاً للازدياد لوجود جرحى في حالات خطرة ووجود مفقودين تحت الأنقاض، في حين استهدفت الطائرات الحربية مناطق بالقرب من مزارع بيت جن في ريف دمشق الغربي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين القوات الحكومية والفصائل المسلحة في محيط مدينة داريا في الغوطة الغربية، وسط قصف مكثف مدفعي وبصواريخ يعتقد أنها من نوع أرض - أرض استهدفت مناطق في المدينة، وترافقت الاشتباكات مع قصف متبادل بين الطرفين،.

ولا تزال معارك الكر والفر متواصلة بشكل عنيف، بين القوات الحكومية، والفصائل المقاتلة والإسلامية، بالتزامن مع استمرار القصف من قبل القوات الحكومية على مناطق الاشتباك، ومواصلة الطائرات الحربية والمروحية استهدافها للمناطق ذاتها ومحيط منطقة كبانة، في حين استهدفت الفصائل دبابة للقوات الحكومية في جبل الاكراد في ريف اللاذقية الشمالي، ما أسفر عن إعطابها ومقتل عدد من عناصر القوات الحكومية.

وقصف الطائرات الحربية مناطق في بلدة حريتان في ريف حلب الشمالي قتل خلالها ثلاثة أشخاص، في حين قصفت طائرات حربية مناطق في بلدة دارة عزة في ريف حلب الغربي، ومعلومات أولية عن إصابة عدة أشخاص بجراح، كذلك قصف الطيران المروحي بأكثر من 10 براميل متفجرة أماكن في منطقة الملاح في شمال مدينة حلب

وارتفع إلى 4 بينهم وطفلة عدد القتلى الذين قضوا جراء قصف للطائرات الحربية أمس على مناطق في حي العمال في مدينة دير الزور، في حين قصفت طائرات حربية مناطق في ريف دير الزور الغربي بالتزامن مع قصف للقوات الحكومية على أماكن في الريف ذاته وفي شمال المدينة, فيما قتل عنصر القوات الحكومية من بلدة الفوعة التي يقطنها مواطنون من الطائفة الشيعية خلال اشتباكات مع الفصائل في ريف حلب، بينما تبين أن دوي الانفجار الذي سمع في مدينة إدلب ناجم عن تفجير رجل لنفسه مستهدفاً القوة التنفيذية في مدينة إدلب ما أسفر عن سقوط 3 قتلى وإصابة آخرين بجراح.

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوّات الحكومة تُنفذ مجزرة في أوتايا ومقتل 18 مواطنا بينهم أطفال ونساء قوّات الحكومة تُنفذ مجزرة في أوتايا ومقتل 18 مواطنا بينهم أطفال ونساء



GMT 19:04 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

الإمارات تصدر بيانا جديدا بشأن افتتاح سفارتها في إسرائيل

GMT 18:59 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

شرطة دبي توفّر لقاح "كورونا" لموظفيها في 10 مراكز

GMT 17:48 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

مهرجان الشيخ زايد منصة تاريخية تضيء مستقبل الشباب

أحدث إطلالات هيفاء وهبي الشبابية بموضة المعطف الأصفر

بيروت - صوت الإمارات
أحدث إطلالات هيفاء وهبي الشبابية فاجأتنا بها على انستغرام حين أطلت بستايل متجدد وأناقة ملفتة تناسب ساعات النهار. لذلك لا بد أن تطلعي على احدث اطلالات هيفاء وهبي الشبابية بموضة المعطف الأصفر الساحر.شاهدي كيف برزت احدث اطلالات هيفاء وهبي الشبابية بموضة المعطف الأصفر.احدث اطلالات هيفاء وهبي فاجأتنا بها بصور متنوعة وملفتة من خلال تألقها بموضة المعطف الأصفر اللماع الذي يبرز بأسلوب الترانشكوت الشبابي والملفت للنظر. فهذا المعطف الذي اختارته هيفاء وهبي تميّز بلونه المشرق من توقيع دار Vetements مع القبعة الملفتة التي تأتي مترابطة مع المعطف والقصة الطويلة التي تتخطى حدود الركبة.كما برزت احدث اطلالات هيفاء وهبي الشبابية من خلال تنسيق هذا المعطف الأصفر مع البنطلون الداكن والقصة المزمومة من الأسفل للحصول على إطلالة ملفتة. كما...المزيد

GMT 13:55 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

"جزيرة النورس" وجهة الباحثين عن الاستجمام في البحر الأحمر
 صوت الإمارات - "جزيرة النورس" وجهة الباحثين عن الاستجمام في  البحر الأحمر

GMT 21:24 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

خمسة نصائح من "فنغ شوي"لمنزل مفعم بالطاقة الإيجابية
 صوت الإمارات - خمسة نصائح من "فنغ شوي"لمنزل مفعم بالطاقة الإيجابية

GMT 12:34 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

الأمير هاري ينفي مزاعم اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي
 صوت الإمارات - الأمير هاري ينفي مزاعم اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 01:32 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

سريلانكا تعيد فتح حدودها أمام السياح بشروط
 صوت الإمارات - سريلانكا تعيد فتح حدودها أمام السياح بشروط

GMT 20:25 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

زيدان يبدي أسفه على الهزيمة والصورة السيئة لريال مدريد

GMT 03:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

انخفاض قيمة ليونيل ميسي التسويقية 20 مليون يورو

GMT 03:15 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

40 إصابة بفيروس كورونا المستجد في الدوري الإنجليزي

GMT 02:58 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

برشلونة يحسم الجدل حول مستقبل جريزمان ويؤكد "ليس للبيع"

GMT 02:48 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

اكتشاف إصابتين بـ"كوفيد 19" في الجهاز الفني لبرشلونة

GMT 02:07 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

إصابتان بفيروس كورونا في برشلونة قبل مواجهة بيلباو

GMT 02:54 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

لوكا مودريتش يرحب بتجديد عقده مع ريال مدريد

GMT 01:52 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

كلوب يكشف السبب الرئيسي لسقوط ليفربول أمام ساوثهامبتون

GMT 02:56 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

ألينيا وبويج أبرز ضحايا التعاقدات الشتوية في برشلونة

GMT 17:50 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الايام الأولى من الشهر

GMT 17:01 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 15:28 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرنوبي يؤكّد أن "كأنه إمبارح" يحمل فكرة مهمة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates