المرصد السوري لحقوق الإنسان يصدر تقريرًا بعدد القتلى السوريين جراء الحرب الأهلية
آخر تحديث 11:44:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تجدد الاشتباكات بين القوات الحكومية والفصائل المتطرفة في دمشق

المرصد السوري لحقوق الإنسان يصدر تقريرًا بعدد القتلى السوريين جراء الحرب الأهلية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المرصد السوري لحقوق الإنسان يصدر تقريرًا بعدد القتلى السوريين جراء الحرب الأهلية

ضربات جوية في مناطق مختلفة
دمشق ـ نورا خوام

جدّد المرصد السوري لحقوق الإنسان، دعوته للأطراف الدولية للعمل بشكل جدي أكثر، من أجل وقف النزيف اليومي لدماء السوريين، ومع استمرار القتل اليومي والجرائم المرتكبة بحق أبناء الشعب السوري، يؤكد المرصد على تعهده بالالتزام في الاستمرار برصد وتوثيق المجازر والانتهاكات وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ترتكب بحق أبناء الشعب السوري، بالإضافة إلى نشر الإحصائيات عنها وعن الخسائر البشرية، للعمل من أجل وقف استمرار ارتكاب هذه الجرائم والانتهاكات والفظائع، وإحالة مرتكبيها إلى المحاكم الدولة الخاصة، كي لا يفلتوا من عقابهم على الجرائم التي ارتكبوها في حق شعب كان ولا يزال حلمه الوصول إلى دولة الديمقراطية والحرية والعدالة والمساواة لكل مكونات الشعب السوري.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل 4823 شخصاً، خلال شهر حزيران / يونيو من العام 2016، وتوزعت الخسائر البشرية على الشكل التالي، القتلى المدنيون ووصلوا إلى 1208قتيل بينهم 266 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و164 مواطنة فوق سن الـ 18 توزعوا على الشكل التالي، 680 بينهم 156 طفلاً و91 مواطنة قتلوا في غارات للطائرات الحربية السورية والروسية والطائرات المروحية للقوات الحكومية، على مناطق سورية، و43 بينهم 3 مواطنات أعدمهم تنظيم "داعش"، و125 بينهم 28 طفلاً و18 مواطنة قتلوا في قصف للقوات الحكومية بالقذائف الصاروخية والمدفعية وصواريخ يُعتقد أنها من نوع أرض - أرض واستهدافات ورصاص قناص، وسيدة أعدمتها جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) في ريف إدلب، و26 مواطناً بينهم طفل استشهدوا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، و45 بينهم 20 طفلاً و12 مواطنة قتلوا في ضربات جوية لطائرات التحالف الدولي، و150 بينهم 31 طفلاً و27 مواطنة قتلوا في استهدافات وسقوط قذائف أطلقتها فصائل إسلامية متطرفة وتنظيم "داعش"، و16 بينهم 5 أطفال و3 مواطنات قتلوا جراء إطلاق حرس الحدود التركي النار عليهم، و30 بينهم طفلان قتلوا جراء تفجير عربات مفخخة وأحزمة ناسفة، و4 بينهم طفلان ومواطنة فارقوا الحياة جراء سوء الأوضاع الصحية ونقص العلاج، و13 بينهم طفلان قتلوا في قذائف وإطلاق نار من قوات سورية الديمقراطية في محافظة حلب، و75 بينهم 19 طفلاً و8 مواطنات استشهدوا وقضوا في ظروف مختلفة من رصاص مجهولين وانفجارات وألغام وفي ظروف مجهولة.

كما وصل عدد المقاتلين السوريين من الفصائل الإسلامية المتطرفة والفصائل المقاتلة وقوات سورية الديمقراطية وحركات وتنظيمات أخرى إلى 1151قتيلًا، كما قُتل اثنين من المنشقن عن القوات الحكومية، ووصل عدد قتب القوات الحكومية إلى 640 قتيلًا، أما عناصر اللجان الشعبية، وقوات الدفاع الوطني، والمسلحين الموالين للقوات الحكومية من الجنسية السورية إلى 656 قتيلًا، ووصل عدد القتلي من المقاتلين من حزب الله اللبناني إلى 29 قتيلًا، و110 قتيلًا من المقاتلين الموالين للقوات الحكومية من جنسيات غير سورية، وتم قتل 986 من مقاتلي الفصائل الإسلامية المتطرفة وتنظيم "داعش " وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام)، وجيش المهاجرين والأنصار والحزب الإسلامي التركستاني من جنسيات غير سورية

وجددت طائرات حربية قصفها لمناطق في بلدة حريتان في ريف حلب الشمالي، ترافق مع استمرار قصف القوات الحكومية على مناطق في البلدة، كما قصفت طائرات حربية مناطق في بلدات حيان عندان و معارة الارتيق في ريف حلب الشمالي، دون أنباء عن إصابات، في حين نفذت طائرات حربية 3 غارات على مناطق في مدينة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي والخاضعة لسيطرة تنظيم "داعش"، دون أنباء عن خسائر بشرية، في حين ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة عدة على مناطق في أحياء الحيدرية والهلك ومساكن هنانو في مدينة حلب، ما أدى لأضرار مادية، بينما سقطت قذائف عدة أطلقتها الفصائل الإسلامية على مناطق في محيط مسجد الرحمن في مدينة حلب، والخاضع لسيطرة القوات الحكومية، ما أدى إلى سقوط جرحى، فيما ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على مناطق في بلدة خان طومان في ريف حلب الجنوبي الغربي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وقصفت القوات الحكومية مناطق في بساتين مدينة دوما ومناطق أخرى على أوتستراد دمشق- حمص، ولم ترد أنباء عن إصابات، كما تدور اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية، والمسلحين الموالين لها من جهة، وتنظيم "داعش" من جهة أخرى، في محيط منطقة الصوامع شمال مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

كما نفذت طائرات حربية غارة على مناطق في الأراضي الزراعية في بلدة القنطرة في ريف حماة الجنوبي، ترافق مع قصف القوات الحكومية على مناطق في البلدة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، كما قصفت طائرات حربية مناطق في بلدة محمبل في ريف إدلب الغربي، ومناطق أخرى في أحراش قرية بسنقول، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المرصد السوري لحقوق الإنسان يصدر تقريرًا بعدد القتلى السوريين جراء الحرب الأهلية المرصد السوري لحقوق الإنسان يصدر تقريرًا بعدد القتلى السوريين جراء الحرب الأهلية



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات "السراول" على الخصر على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد - صوت الامارات
أسلوب إطلالات ملكة إسبانيا ليتيزيا يميّزها عن باقي الملكات والأميرات، إذ تتألق دائماً بأزياء بسيطة من حيث التصميم بعيداً عن المبالغة في اللوك والأكسسوارات مع محافظتها في الوقت نفسه على عنصر الأناقة والرقيّ، وفي أحدث لملكة إسبانيا، بدت أنيقة كعادتها، وقد تألقت هذه المرة بتوب مونوكروم مع سروال بقصة كلاسيكية أنيقة، حيث واصل ملك وملكة إسبانيا جولتهما في عدد من مناطق أراغون، بهدف دعم انتعاش النشاط الاجتماعي والاقتصادي بعد الإغلاق القسري بسبب جائحة COVID-19. وفي تفاصيل إطلالة الملكة ليتيزيا، فقد إختارت توب من ماركة ماسيمو دوتي Massimo Dutti، بلون بيج حيادي، يبلغ ثمنها £59.95 تميّزت بياقتها الدائرية وأكمامها المنفوخة عند الأكتاف مع قصة الكسرات، والتي منحت لمسة من الأناقة لهذا اللوك. قصة الأكمام هذه من أجمل صيحات هذا الصيف، وقد إعتمدها...المزيد

GMT 12:11 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية
 صوت الإمارات - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية

GMT 10:23 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 صوت الإمارات - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates