ماي تؤكد أنها لن تخاطر بالانتحار الاقتصادي عبر تنفيذ قرار الخروج الصعب
آخر تحديث 18:41:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تعكس تعليقاتها إحباطها بشأن المزاعم المتشككة تجاه المحافظين في الاتحاد الأوروبي

ماي تؤكد أنها لن تخاطر بالانتحار الاقتصادي عبر تنفيذ قرار الخروج الصعب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ماي تؤكد أنها لن تخاطر بالانتحار الاقتصادي عبر تنفيذ قرار الخروج الصعب

رئيس وزراء بريطانيا تيريزا ماي
لندن ـ كاتيا حداد

ناءت رئيس وزراء بريطانيا تيريزا ماي، بنفسها عن الأعداء المحافظين المتشددين في بروكسل، بقولها "إنها ليست من بين مجانين الخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبي". وأوضحت في لقاء خاص، الأسبوع الماضي، أنها لن تخاطر بالانتحار الاقتصادي من خلال القفز من الهاوية بقرار الخروج الصعب، وتدعم سرًا بعض المطالب التي طرحها بعض المحافظين.
وتعكس التعليقات الصريحة لماي في اجتماع داوننغ ستريت، إحباطها بشأن المزاعم المتشككة تجاه النواب المحافظين في الاتحاد الأوروبي، الذين يتباهوا بأجبرها على اتخاذ موقف أكثر صرامة. وتم الكشف عن تصريحاتها بعد أن حصلت على دعم مجلس العموم البريطاني لمشروع قانون الخروج البريطاني، مما يمهد الطريق لإجراء محادثات مع الاتحاد الأوروبي بشأن شروط الخروج.

وغضبت ماي من التلميحات التي تشير إلى أنها، فازت برئاسة مجلس الوزراء، بسبب المتشددين لخروج بريطانيا. وقالت ماي "التعاطف مع النواب المحافظين المتمردين الذين حذروا من أن مغادرة الاتحاد الأوروبي من دون التوصل إلى اتفاق يمكن أن يكون كارثيًا. والاعتذار لهم بعد اتهام أحد وزرائي بتخريب محاولتها لمحاولة تهدئة الوضع، وستنسحب من محادثات الاتحاد الأوروبي إذا فشل كل شيء آخر".

وفي إشارة واضحة لمحاولتها في تخفيف حدة التوتر مع أولئك المؤيدين للبقاء، دعت السيدة ماي، الوزيرة السابقة نيكي مورغان لوضع حد لعدائهم بعد أن انتقدت الوزيرة السابقة لسراويلها الجلدية الذي يبلغ ثمن أحدهم 900 يورو. وعقدوا لقاءً وديًا، الثلاثاء، ووعدت رئيسة الوزراء بالتعامل مع قلق السيدة مورغان بشأن ضرورة تصويت أعضاء البرلمان على نتائج محادثات الاتحاد الأوروبي، حتى إذا لم يكن هناك اتفاقًا. في لقاء مع مساعديه في داوننغ ستريت قبل قليل من وصول السيدة مورغان مع زميلها زعيم المحافظين المؤيد للاتحاد الأوروبي دومينيك جريف وأليستر بيرت، وتغيرت لهجة السيدة ماي بشيء مفاجئ.

وأوضح ذلك أن المطالبات بمغادرة الاتحاد الأوروبي مع عدم وجود اتفاق، من شأنه أن تنطوي على انتحار اقتصادي. وتفهم وزيرة التعليم أن السيدة ماي ليست لديها نية لاتباع نصيحة بعض المحافظين المتشككين في أوروبا، الذين يقولون إن بريطانيا يمكن أن تترك الاتحاد الأوروبي، مع عدم وجود صفقة وتعود على تعريفات منظمة التجارة العالمية.
ويقول مطلعون إن السيدة ماي، دعمت سرًا محاولات للنواب المحافظين، لتمييع مشروع قانون الخروج على الرغم من أن الحكومة هزمتهم. وأمرت السيدة ماي بسحق التعديلات المتمردة، لأنها تعتقد أنها تسخر من استراتيجيتها للتفاوض، إذا رآها زعماء الاتحاد الأوروبي الأخرون بأنه إذلال.

وكانت هناك دماء سيئة بعد الخروج، واتهم الوزير ديفيد جونز بتدمير محاولة السيدة ماي لنزع فتيل النزاع، عندما تحدث قبل التصويت الرئيسي للخروج. وأشار بيانه إلى أن السيدة ماي لن تعود إلى طاولة المفاوضات، إذا رفض النواب أي اتفاق للاتحاد الأوروبي، أدى إلى صرخات "خدعة" من قبل النواب المؤيدين للبقاء. وقال أحد المتمردين إن رئيسة الوزراء اعتذرت له وأن جونز اقترف خطأ". 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماي تؤكد أنها لن تخاطر بالانتحار الاقتصادي عبر تنفيذ قرار الخروج الصعب ماي تؤكد أنها لن تخاطر بالانتحار الاقتصادي عبر تنفيذ قرار الخروج الصعب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماي تؤكد أنها لن تخاطر بالانتحار الاقتصادي عبر تنفيذ قرار الخروج الصعب ماي تؤكد أنها لن تخاطر بالانتحار الاقتصادي عبر تنفيذ قرار الخروج الصعب



تألَّقت بفستان مُطبّع باهظ الثمن

ميلانيا ترامب تُلف الأنظار بأحدث إطلالاتها

واشنطن- صوت الامارات
لفتت سيدة أميركا الأولى ميلانيا ترامب في أحدث ظهور لها، خلال استعدادها للسفر إلى اليابان برفقة زوجها رئيس الولايات المتحدة الجمعة، الأنظار بفستان أنيق مطبع من توقيع "كالفن كلاين"، أضافت إليه حزامًا رفيعًا لتحديد خصرها الرشيق. وكما هو متوقع، كانت إطلالة السيدة الأولى باهظة، حيث كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن فستانها كلّف 3900 دولار، بخاصة، وأنه صارت موضع جدل، خاصةً فيما يتعلّق بإطلالاتها، فهي كثيرًا ما تلفت الأنظار بأناقتها، فضلًا عن تكلفتها الباهظة. وتميّز الفستان بطبعات تمثل بطاقات بريدية لأشكال لأماكن غربية، وبالإضافة إلى ترك خصلاتها حرة، أكملت "ميلانيا" إطلالتها بحذاء كحلي أنيق من توقيع "كريستيان لوبوتان"، بينما ارتدى الرئيس الأمريكي بدلة باللون الكحلي وربطة عنق باللون الأحمر. إقرا ايضًا: ...المزيد

GMT 06:55 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

وكيل أعمال الويلزي غاريث بيل يردّ على تصريح زيدان

GMT 19:13 2019 الإثنين ,29 إبريل / نيسان

كورتوا يتصدر قائمة سلبية لحراس مرمى "الليغا"

GMT 01:17 2019 الأحد ,28 إبريل / نيسان

نابولي يستعيد انتصاراته على حساب فروسينوني

GMT 18:51 2019 الأحد ,28 إبريل / نيسان

بايلي لا يفكر في الرحيل عن "مانشستر يونايتد"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates