القضاء الروسي يقرِّر إحالة المربِّية التي قطعت رأس طفلة إلى الأمراض العقلية
آخر تحديث 01:39:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قامت بفعلتها انتقامًا لدماء المسلمين التي تُسفك في سورية بأمر من بوتين

القضاء الروسي يقرِّر إحالة المربِّية التي قطعت رأس طفلة إلى الأمراض العقلية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القضاء الروسي يقرِّر إحالة المربِّية التي قطعت رأس طفلة إلى الأمراض العقلية

المربية الروسية غيولشيرا بوبوكيولوفا
موسكو ـ ريتا مهنا

رفض القضاء الروسي إدانة مربية الأطفال الروسية التي قطعت رأس طفلة معاقة لا يتجاوز عمرها أربع سنوات، وطافت بها في الشوارع وهي تهتف "الله أكبر"، حسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. وأوضحت الصحيفة أن المحكمة الروسية التي نظرت القضية اكتفت باحالة المتهمة إلى مستشفى الأمراض العقلية، حيث قرر القاضي إطلاق سراحها من الملاحقة الجنائية، في حين اتخذ قرار الإحالة لإخضاعها للتدابير الطبية الإجبارية.

القضاء الروسي يقرِّر إحالة المربِّية التي قطعت رأس طفلة إلى الأمراض العقلية
وكانت المربية الروسية غيولشيرا بوبوكيولوفا قد اعترفت بقتل الطفلة الروسية المعاقة أناستاسيا ميشيرياكوفا، انتقامًا من سياسات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي يسفك دماء المسلمين في سورية، وقطعت المربية رأس الطفلة وخرجت في أنحاء مدينة موسكو تلوح برأسها المقطوع، بينما كانت تهتف "الله أكبر"، مهددة بتفجير نفسها.
تقول "ديلي ميل" إن الخطوة التي اتخذتها المحكمة الروسية تعني أن المربية لن تواجه أية عقوبات جنائية، موضحة أنها طلبت والدة الطفلة بالصفح عنها أثناء وجودها في جلسة المحاكمة، حيث قالت لها "سامحيني كاتيا... أنا أعاني من مرض خطير."
وأضافت الصحيفة البريطانية البارزة أن المربية الروسية قد يتم إطلاق سراحها في المستقبل القريب، إذا ما أوصى بذلك الأطباء الذين يقومون بمتابعة حالتها في المستشفى التي تتابع حالتها. وأعلنت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن اعتراف مربية الأطفال، التي قتلت الطفلة الروسية الذي لا يتعدى عمرها أربعة أعوام، تمت إزالته من الأدلة التي قدمت خلال المحاكمة التي عقدت في العاصمة الروسية موسكو. وكانت التصريحات المسربة حول عملية القتل، والتي اعترفت خلالها جليسة الأطفال بالعملية، تقدم دليلًا قاطعًا أن الجريمة جاءت لتحقيق أهداف سياسية.
وأدعت المربية بأن قتلها للطفلة المعاقة، جاء تنفيذًا لأمر من قبل الله، وهي ممسكة بالرأس المقطوعة قائلة "أنا إرهابية". وعندما بدأت إجراءات المحاكمة، هذا الأسبوع، قال المحامي أليكساندر جوفيردوفيسكي، أن المدعين لم يقدموا أي دليل يثبت أن الجانية ارتكبت فعلتها تحت تأثير الإسلام الراديكالي، أو عضويتها في أي من المنظمات الإرهابية. وأضاف، في تصريحات صحافية، أنه لا توجد لديه معلومات حول هذا الأمر، ويرى أن السبب ربما يكمن في إصابتها بحالة اضطراب نفسي مزمن، موضحًا أنها يمكن أن تكون مصابة بمرض الانفصام في الشخصية.

القضاء الروسي يقرِّر إحالة المربِّية التي قطعت رأس طفلة إلى الأمراض العقلية
وأضافت المربية الروسية أنها استمعت لصوت الله مطالبًا إياها بتنفيذ فعلتها بحق الطفلة المعاقة، وذلك قبل شهر من الواقعة، موضحة أنه "كان صوتًا ذكوريًا الذي طالبها بقتل الطفلة."
وكانت محققة الشرطة قد أظهرت، في شهادتها الأولية، أن الحادث يحمل أهدافًا سياسية، وأكدت المتهمة أنها قامت بفعلتها انتقامًا لدماء المسلمين التي سفكها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في سورية. وعن ارتكابها للجريمة، قالت الجانية أنها رأت عبر مقاطع الفيديو التي كان ينشرها تنظيم "داعش" كيف كانت الميليشيات المسلحة تقطع الرؤوس، موضحة أنها فعلت كما كانوا يفعلون. وأضافت أن صوتًا كان يوسوس لها يطلب منها قتل الفتاة، واستجابت له في النهاية. وقالت "نعم لقد قتلت الفتاة... ولكني لا أحتاج إلى علاج."
أما لجنة التحقيق الروسية، والتي تعادل مكتب التحقيقات الفيدرالي في الولايات المتحدة، فقد أعلنت أنها أخبرت المحكمة الروسية أنه لا يوجد دليل إطلاقًا على أن السيدة التي ارتكبت الجريمة، بناء على طلب من أي جماعة إرهابية، بينما نجلها المراهق أكد في شهادته أمام المحكمة أن والدته أصبحت تميل نحو التطرف منذ لقائها بزوجها، موضحًا أنها أخبرته بنيتها في الذهاب للالتحاق بصفوف تنظيم "داعش". وأضاف أنها أكدت له أنها تريد الذهاب أولًا أداء فريضة الحج، بحيث تنتقل من هناك مباشرة إلى الأراضي السورية، من أجل الالتحاق بالميليشيات المتطرفة.

القضاء الروسي يقرِّر إحالة المربِّية التي قطعت رأس طفلة إلى الأمراض العقلية
وقالت المحكمة الروسية في حكمها إن المربية كانت تعاني من مشاكل نفسية خطيرة، وبالتالي لم تكن مسؤولة عن تصرفاتها، حيث أكدت أن هناك احتمالات حول اصابتها باضطراب نفسي مزمن، وبالتالي يجب أن تخضع للتدابير الطبية اللازمة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القضاء الروسي يقرِّر إحالة المربِّية التي قطعت رأس طفلة إلى الأمراض العقلية القضاء الروسي يقرِّر إحالة المربِّية التي قطعت رأس طفلة إلى الأمراض العقلية



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 14:30 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 06:59 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أوكرانيا الوجهة المثالية لقضاء أجمل شهر عسل

GMT 22:18 2020 الأربعاء ,22 إبريل / نيسان

محمد رمضان يشارك في السخرية من "البرنس"

GMT 19:07 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تتألق بإطلالة كاجوال في جلسة تصوير جديدة

GMT 18:42 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الشكوك تحوم حول مشاركة محمد صلاح أمام "مانشستر يونايتد"

GMT 17:38 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

السورية نسرين طافش بإطلالة مثيرة وجرئيه عبر "انستغرام"

GMT 05:39 2019 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

27.4 % تراجع الهجمات الإلكترونية بالإمارات

GMT 06:47 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

الشيخ راشد النعيمي يشيد بفوز "عجمان" التاريخي

GMT 11:12 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

مظهر ميغان ماركل يُثير استياء العائلة المالكة البريطانية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates