أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية فرات الغضب للسيطرة على الرقة
آخر تحديث 23:02:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عقب التقدم الكبير الذي حققه الجيش العراقي في الموصل وحاصروا تنظيم "داعش"

أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية "فرات الغضب" للسيطرة على الرقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية "فرات الغضب" للسيطرة على الرقة

أعلنت القوات الكردية في سورية عن بدء عملية "فرات الغضب
لندن - ماريا طبراني

أعلنت القوات الكردية في سورية عن بدء عملية "فرات الغضب"، لاستعادة السيطرة على مدينة الرقة السورية، والتي ينظر لها التنظيم المتطرف، باعتبارها عاصمته الفعلية. ويأتي الإعلان في أعقاب التقدم الكبير الذي حققه القوات العراقية في مدينة الموصل، وتمكنوا من محاصرة الميليشيات المتطرفة في أخر معاقلهم في العراق، إلا أن مسؤولي أكراد سورية، أكدوا أنه لا يوجد تنسيق بين الحملتين، ولكن التزامن بينهما يبدو أمرًا جيدًا للغاية.

أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية فرات الغضب للسيطرة على الرقة

 

وبدأت القوات السورية معركتها ضد التنظيم في الرقة، ويهيمن على العملية الميليشيات الكردية، والمعروفة باسم وحدات حماية الشعب، وهي الميليشيات التي تنظر إليها الولايات المتحدة باعتبارها الأكثر فاعلية ضد تنظيم "داعش"، إلا أن الأتراك ينظرون إليها باعتبارها منظمة إرهابية، وتزعم أنها مرتبطة بجماعة كردية محظورة في تركيا. وكان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أكد في عدة تصريحات سابقة أنه لن يسمح بأي دور للأكراد في تحرير مدينة الرقة السورية.

واقترح وزير الدفاع التركي، الاعتماد على بديل ثالث بدلًا من الأكراد أو القوى المعارضة المدعومة من تركيا لتحرير المدينة السورية، إلا أن أكراد سورية، أكدوا رفضهم الكامل لأي دور لتركيا أو قوى المعارضة المدعومة من قبلها للقيام بالعمليات العسكرية. وأكد عدد من المسؤولين الأميركيين أن الميليشيات الكردية ستكون جزءًا رئيسيًا من العملية العسكرية لتحرير الرقة.

وأوضح مسؤولو الميليشيات الكردية قائلين "أننا نأمل في ألا يتدخل الأتراك في الشؤون الداخلية لسورية، حيث ستتحرر الرقة على يد أبنائها". ولم يصدر أي تعليق فوري من جانب تركيا أو الولايات المتحدة على الإعلان الكردي، واعترف مسؤولون أميركيون أن تحرير الرقة من براثن "داعش"، يفرض تحديات أكثر قسوة إذا ما قورنت بالتحديات التي فرضتها مدينة الموصل.

أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية فرات الغضب للسيطرة على الرقة

 

وأكد قائد قوات التحالف ضد "داعش" ستيفن تاونسند، في تصريح له الأسبوع الماضي، أن الاستخبارات الأميركية كشفت دلائل على أن التنظيم المتطرف، يخطط لاستهداف أهداف في الغرب من داخل مدينة الرقة السورية، موضحًا أن هناك حاجة ملحة لحصار المدينة قبل الهجوم عليها من قبل القوات المشاركة في العملية العسكرية. وأضاف "أننا ندرك أن المؤامرات تحاك من مدينة الرقة السورية، ولذا فينبغي أن نسيطر عليها في أقرب وقت ممكن". إلا أن التحدي الأكبر الذي يواجه قادة التحالف في المرحلة الراهنة يتمثل في التوقيت، ليس فقط بسبب رغبتهم في أن تتزامن العملية مع الحملة العراقية في الموصل، ولكن لأن المشهد السياسي في سورية يبدو أكثر تعقيدًا.

وأضاف تاونسند أن المزيد من مقاتلي المعارضة السورية يحتاجون إلى تدريب وتجهيز للمعركة المرتقبة في مدينة الرقة، لكنه أكد في الأيام الأخيرة، تداخل عمليات الموصل والرقة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية فرات الغضب للسيطرة على الرقة أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية فرات الغضب للسيطرة على الرقة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية فرات الغضب للسيطرة على الرقة أكراد سورية يرفضون مشاركة القوات التركية في عملية فرات الغضب للسيطرة على الرقة



تألّقت بتنورة باللون الزيتوني ومجموعة من المجوهرات الفضية

حديد ترتدي ملابس تمويه خلال عيد ميلاد حبيبها

واشنطن ـ رولا عيسى
حرصت العارضة بيلا حديد على أن يكون عيد ميلاد حبيبها المغني ذا ويكند الـ29 لا ينسي ، واحتفل المغني بعيد ميلاده يوم السبت ، لكن الحبيبان احتفلا في منتصف الليل ، وهما يرتدان ملابس تمويه تشبه ملابس الجنود مع مجموعة من اللقطات عبر "إنستغرام" ، و كتبت بيلا البالغة من العمر 22 عامًا أسفل الصور" باقي دقيقة واحدة على أفضل يوم في حياتي" و ظهرت بيلا وهي تجلس على الأرض بطريقة مُثيرة ، وتضع يدها على ساق حبيبها ، الذي ظهر مبتسمًا وهو يرتدي سروالًا مع قميص وجاكيت من ملابس التمويه "الكامو"، بينما بدت العارضة مثيرة للغاية في طماق من برادا  ، وتنورة باللون الزيتوني مع مجموعة من المجوهرات الفضية . وحرصت بيلا على جذب الانتباه في مجموعة من الصور المرحة بجانب ذا ويكند ، حيث ظهرت في صورة وهي تقبّل الكاميرا ، وتتكأ على ذا ويكند .

GMT 14:14 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم
 صوت الإمارات - موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم

GMT 05:22 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"ايسكو" مُهدّد بمغادرة ريال مدريد مع اقتراب "عودة النجوم"

GMT 06:20 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

مواجهة حامية بين "يوفنتوس" و"أتالانتا" لخطف بطاقة التأهل

GMT 05:09 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

سولسكاير يشيد بلاعبي "يونايتد" رغم التعادل مع "بيرنلي"

GMT 05:28 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

كلوب يعترّف بخطأ محمد صلاح أمام "كريستال بالاس"

GMT 06:28 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

بوردو يقترب من التعاقد مع لاعب سان جيرمان ياسين عدلي

GMT 06:34 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يوافق علي قيادة منتخب الأرجنتين من جديد

GMT 03:42 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"بارتوميو" يشيد بدور الـ«VAR» في مساعدة الحُكّام

GMT 08:36 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"ليفربول" يسقط في فخ التعادل أمام "ليستر سيتي"

GMT 07:05 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"وست هام" الإنكليزي يطلب التعاقد مع أوليفيه جيرو
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates