تنظيم داعش ينجح في السيطرة على حقل الشاعر النفطي في ريف حمص
آخر تحديث 16:56:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد ما انسحبت القوات الحكومية إلى حقلي المهر

تنظيم داعش ينجح في السيطرة على حقل الشاعر النفطي في ريف حمص

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تنظيم داعش ينجح في السيطرة على حقل الشاعر النفطي في ريف حمص

تنظيم داعش
دمشق – خليل حسين

سيطر تنظيم داعش على كامل حقل الشاعر النفطي في ريف حمص الشرقية بعد انسحاب القوات الحكومية إلى حقلي المهر وجحار النفطيين بعد هجوم داعش بالسيارات المفخخة، وقالت مصادر ميدانية لـ "صوت الامارات" أن تنظيم داعش سيطر على كامل حقل الشاعر النفطي والغازي بعد شنه هجوم سبقه بـ 18 سيارة مفخخة واستخدام كل أنواع الأسلحة الأمر الذي دفع الجيش السوري والمسلحين الموالين له من صقور الصحراء وجمعية البستان بانسحاب الى منطقة حقلي المهر وجحار وان حوالي 28 عنصر من تلك القوات قتلوا وفقدان أكثر من مئة آخرين لا يعرف عنهم شيء "، وأكدت المصادر أن تنظيم داعش شن هجومه العنيف على الحقل واستقدم السيارات المفخخة من منطقة عقيربات في ريف حماة الشرقي وان تنظيم داعش خسر اكثر من مئة مقاتل  ".

وبعد هذا الهجوم تدخلت مروحيات الجيش الروسي لوقف تقدم تنظيم داعش واستطاعت القوات الحكومية التثبيت في برج السيرياتل غرب حقل الشاعر بنحو 15 كم، وسيطر التنظيم على حقل الشاعر بشكل كامل بعد ثلاثة ايام من هجومه العنيف عليه وسيطر يوم امس على القسم الشمالي وهو ابار النفط.
وفي ريف حلب فشل تنظيم داعش الأربعاء على الخميس في اقتحام مدينة مارع وتكبد خسائر بشرية كبيرة في صفوفه على يد مسلحي المعارضة، داعش يسيطر على حقل الشاعر النفطي ومقتل وفقدان المئات في معاركة مع القوات الحكومية، سيطر تنظيم داعش على كامل حقل الشاعر النفطي في ريف حمص الشرقية بعد انسحاب القوات الحكومية الى حقلي المهر وجحار النفطيين بعد هجوم داعش بالسيارات المفخخة.
وقالت مصادر ميدانية للعرب اليوم " ان تنظيم داعش سيطر على كامل حقل الشاعر النفطي والغازي بعد شنه هجوم سبقه بـ 18 سيارة مفخخة واستخدام كافة انواع الاسلحة الامر الذي دفع الجيش السوري والمسلحين الموالين له من صقور الصحراء وجمعية البستان بانسحاب الى منطقة حقلي المهر وجحار وان حوالي 28 عنصر من تلك القوات قتلوا وفقدان اكثر من مئة اخرين لا يعرف عنهم شيء "، مؤكدة المصادر ان تنظيم داعش شن هجومه العنيف على الحقل واستقدم السيارات المفخخة من منطقة عقيربات في ريف حماة الشرقي وان تنظيم داعش خسر اكثر من مئة مقاتل  ".
وبعد هذا الهجوم تدخلت مروحيات الجيش الروسي لوقف تقدم تنظيم داعش واستطاعت القوات الحكومية التثبيت في برج السيرياتل غرب حقل الشاعر بنحو 15 كم، وسيطر التنظيم على حقل الشاعر بشكل كامل بعد ثلاثة ايام من هجومه العنيف عليه وسيطر يوم امس على القسم الشمالي وهو آبار النفط.

وفي ريف حلب فشل تنظيم داعش منتصف ليلة الأربعاء على الخميس في اقتحام مدينة مارع وتكبد خسائر بشرية كبيرة في صفوفه على يد مسلحي المعارضة، وقالت مصادر ميدانية معارضة أن داعش شن هجوماً عنيفا على مواقع المعارضة المسلحة بريف حلب الشمالي، التي صدت الهجوم وكبدت التنظيم خسائر ضخمة بالعتاد والأرواح، كما تبادل الجانبان القصف المدفعي والصاروخي، ما تسبب بوقوع خسائر بشرية في صفوف المعارضة.
 
وأكدت المصادر  أن مقاتلي داعش المدججين بالعربات المفخخة نفذوا هجوماً عنيفا على مدينة مارع من الجهة الجنوبية والغربية، حيث حاولت مجموعات من التنظيم التسلل إلى أطراف المدينة من جهة بلدة أم حوش ومن جهة بلدة تلالين، تصدى لهذا التسلل مقاتلو الفوج الأول وفيلق الشام، وجرت معارك عنيفة على أطراف منطقة الصوامع شمال غرب مارع".
 
واضافت المصادر أن التنظيم  تكبد خسائر كبيرة بعد تدمير رشاش عيار 23 وعربة عسكرية، ومقتل نحو ثمانية من مقاتليه، ولاتزال المعارك مستمرة بين الجانبين، مع تبادل الطرفين القصف المدفعي والصاروخي، ما أدى إلى وقوع إصابات بصفوف المعارضة".
 
ويحشد داعش حشد أعداداً كبيرة من مقاتليه قبل عدة أيام، بمحاولة منه للتقدم والسيطرة على مدينة مارع، حيث تتصدى فصائل المعارضة لجميع هجمات التنظيم بريف حلب الشمالي، وفي حلب أعلنت عدة فصائل عسكرية بحلب وريفها، عن تشكيل قوة فصل عسكرية بهدف منع أي اقتتال داخلي بين الفصائل المقاتلة، وشددت على ضرورة حصر الصراع الحاصل في الغوطة الشرقية، ومنع وصوله إلى الشمال السوري.

 أصدرت عدة فصائل مقاتلة، بياناً  قالت فيه: "حرصاً على الدماء المعصومة أن تراق، ومنع الاقتتال في الساحات الثورية، والدخول في صراعات جانبية لا تخدم إلا أعداء الثورة، فقد قررنا إنشاء قوة فصل مكونة من عدة فصائل، مهمتها تطويق الصراعات الحاصلة بين الفصائل الثورية ومنع الاقتتال بين أخوة الجهاد والسلاح، مضيفة : "وتلزم هذه القوة أي طرفين متنازعين بالنزول على حكم هيئة شرعية يتوافق عليها، وندعو بقية الفصائل إلى الاشتراك في هذه القوة صيانة للجهاد وحفظاً لمكتسبات الثورة، ونطالب بعدم نقل الصراع المتواصل في غوطة دمشق إلى الشمال السوري، وإننا سنقف بحزم في وجه أي طرف يحاول نقل الصراع وتأجيجه، وندعو هذه الفصائل للاحتكام إلى لغة الشرع والعقل، وإيقاف النزاع الدائر فيما بينه".
 
ووقعت على هذا البيان عدة فصائل عسكرية مؤلفة من الجبهة الشامية، لواء الحرية، جبهة أنصار الإسلام، جيش النصر، الفوج الأول، جيش المجاهدين، فيلق الشام، صقور الجبل، جيش التحرير، الفرقة 16 مشاة، تجمع فاستقم كما أمرت.
 
البيان موجه بشكل مباشر للفصائل الإسلامية داخل مدينة حلب، التي تحاول بين الحين والآخر تقليص نفوذ فصائل المعارضة، واعتقال بعض القادات والمقاتلين، وآخرها ما حدث من اقتتال بين جبهة النصرة والفرقة 13التابعة لـ ‹الجيش الحر، وقال مصدر ميداني من القوات الحكومية ان معارك غرب مدينة حلب كلفت مسلحي المعارضة اكثر من 300 قتيل .
واضاف المصدر ان المعركة، التي دارت على كامل القوس الغربي لحلب، هي الأكبر والأكثر شراسة منذ سيطرة المسلحين على الشطر الشرقي من المدينة في تموز/يوليو 2012، وتكشفت نتائجها عن مقتل 300 مسلح، ولّدوا صدمة كبيرة في نفوس جميع الفصائل خذلتهم أمام مموليهم الداعمين لإرهابهم والطامحين إلى رسم خريطة جديدة على الأرض تعينهم على رفع سقفهم في مفاوضات التسوية السلمية، التي يرفضونها ويخشون فرضها عليهم من رعاتها الدوليين، ولاسيما سيدهم الأميركي.
 
وأكد مصدر ميداني لـصحيفة الوطن شبه الرسمية أن المسلحين عجزوا عن سحب نحو 70 جثة من قتلاهم في جبهة «الفاميلي هاوس»، غربي حي الزهراء، أثناء انسحابهم من تلتها تحت وطأة قصف الجيش وارتفاع أعداد قتلاهم وجرحاهم، على الرغم من المؤازرات الكبيرة التي وصلتهم من أجل ذلك، عدا عن الجثث التي خلفوها وراءهم في باقي الجبهات على المحاور الستة المشكلة للقوس الممتدة من الليرمون وحتى الراشدين الرابعة.
وبحسب خبير مختص لـ»الوطن» فإنه في العلوم العسكرية وفي معارك العصابات الحديثة فإن وقوع 10 بالمئة صرعى في صفوف المهاجمين من المسلحين، الذين قدر عددهم بثلاثة آلاف مقاتل، رقم كبير تعجز عن تحمله الفصائل المسلحة الكبيرة مجتمعة، وهو ما انعكس على حال الهدوء الحذر الذي ساد أمس في المدينة، والذي انحسر فيه تساقط قذائف المسلحين بشكل كبير قياساً في الأيام 13 الماضية من خرق اتفاق "وقف الأعمال القتالية" وانخفض عدد الشهداء فيه إلى 3 شهداء فقط.
وواصل الجيش السوري أمس استهداف منصات إطلاق صواريخ المسلحين، وحقق إصابات مؤكدة فيها في مناطق سيطرتهم على تخوم خطوط التماس في بستان القصر وبستان الباشا والليرمون وكفر حمرة والبحوث العلمية وصلاح الدين، كما دمر دبابتين وعربات مزودة برشاشات دوشكا، وقتل أكثر من 20 مسلحاً باستهداف اجتماع لهم في حي الصاخور.
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تنظيم داعش ينجح في السيطرة على حقل الشاعر النفطي في ريف حمص تنظيم داعش ينجح في السيطرة على حقل الشاعر النفطي في ريف حمص



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 10:50 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة طيف تتوعد الممثلين بطريقة طريفة في "أمينة حاف"

GMT 17:33 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

عجوز في الثمانين تصرع متطفلا بفضل "كمال الأجسام"

GMT 12:35 2012 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إنطلاق فعاليات بغداد عاصمة للثقافة العربية لعام 2013

GMT 01:16 2021 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

"Galaxy S21 Ultra" مزود بشاشة "OLED" موفرة للطاقة

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 18:07 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

هل تنقذ وثيقة الأخوة العالم من حرب ثالثة؟

GMT 05:32 2015 السبت ,17 كانون الثاني / يناير

وزراء خارجية روسيا والهند والصين يجتمعون بكين

GMT 06:49 2018 السبت ,09 حزيران / يونيو

آخر ليلة عرض لمسرحية كوميديا البؤساء الأحد

GMT 15:24 2013 الثلاثاء ,05 آذار/ مارس

الجراد يصل المناطق الحدودية في رفح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates