المخابرات الأميركية أغفلت تحقيق العميل البريطاني ستيل حول روسيا
آخر تحديث 17:43:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بدأ بإرسال المعلومات السرّية على شكل وثائق مرّرت إلى "أف بي آي"

المخابرات الأميركية أغفلت تحقيق العميل البريطاني "ستيل" حول روسيا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المخابرات الأميركية أغفلت تحقيق العميل البريطاني "ستيل" حول روسيا

جهاز الاستخبارات البريطانية "أم آي6"
واشنطن - يوسف مكي

شعر ضابط الاستخبارات البريطانية السابق، كريستوفر ستيل، الذي كان مسؤولاً عن الاتصالات السرية بين الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترامب والسلطات الروسية، بالقلق لأنه لم يتلقى أجرًا نظير خدماته، فقرر تقديم المعلومات السرّية لكل من لجهازي الاستخبارات البريطانية "أم آي6" والأميركية "أف بي آي"، بعدما أدرك أهمية هذه المعلومات للأمن القومي للبلدين، وخطورة أن يبقى الاطلاع عليها مقتصرًا على المعارضين السياسيين للرئيس المنتخب ترامب، الذي استعان بخدماته.

وأكّد مصدر أمني إلى صحيفة "الاندبندت" البريطانية، أن "العميل ستيل شعر بالقلق والإحباط على نحو متزايد بعد شعوره أن مكتب التحقيقات الفيدرالي لم يتخذ أي إجراء بشأن المعلومات الاستخباراتية التي تصله منه أو من مصادر أمنية أخرى، اعتقد بوجود عملية تستر داخل مكتب التحقيقات الفيدرالي، منعت إجراء تحقيق شامل فيما يخص اتصالات ترامب بالسلطات الروسية، مع التركيز بدلاً من ذلك على التحقيق في رسائل البريد الإلكتروني للمرشحة الرئاسية، هيلاري كلينتون".

وأشارت الصحيفة إلى أنه يعُتقد أن زميلاً لستيل في واشنطن، يدعى غلين سيمبسون، وهو صحافي سابق في "وول ستريت جورنال"، ومؤسس شركة "فوجين جي بي أس"، راوده الشعور ذاته، وواصل التحقيق في قضية ترامب، دون الحصول على أجر، وكشف التقرير عن أن معارضين لترامب في الحزب الجمهوري طلبوا خدمات شركة "فيوجين"؛ للبحث في ماضيه التجاري، وذلك في سبتمبر/أيلول 2015، وبدأ ستيل في يونيو/حزيران 2016، بالعمل مع الفريق، وكان لا يزال عميلا سريًا يحظى بالاحترام في عالم الاستخبارات، وفي يوليو/تموز نال ترامب ترشيح الحزب الجمهوري، ليكون مرشحه للرئاسة الأميركية، وتوقّف الجمهوريون المعادون له عن التحقيق، مستدركا بأن "فوجين" وستيل وجدا زبائن جدد من الديمقراطيين.

وكتب ستيل في الشهر ذاته تقريرًا وصل إلى "أف بي آي"، وجاء فيه أن فريق ترامب وافق على حرف الانتباه عن تدخل موسكو في أوكرانيا، وبعد أربعة أيام أعلن ترامب أنه لن يعترض على ضم روسيا لشبه جزيرة القرم، مشيرًا إلى أنه بعد ذلك بشهر طلبت حملته من لجنة مبادئ الحزب أن تحذف تعهدا بتقديم الدعم العسكري لحكومة أوكرانيا ضد الانفصاليين شرقي البلاد، وتقول الصحيفة إن "ستيل اعتقد أن حملة ترامب قرّرت المضي في هذا الطريق؛ لاعتقادها أن الروس يقومون بالقرصنة على الحزب الديمقراطي، ولم يتم الكشف عن أدلة تتعلق بهذا للرأي العام، لكن ترامب طلب من الروس القرصنة على بريد كلينتون، وذلك في اليوم ذاته الذي تحدّث فيه ترامب عن القرم".

ونوه التقرير إلى أن المخابرات البريطانية بدأت بتلقي معلومات من ستيل في نهاية يوليو/تموز وبداية أغسطس/آب، وبحلول سبتمبر/أيلول زادت المعلومات التي وصلت إلى "أف بي آي"، وأصبح ملفًا ضخمًا، حيث أعدّ ستيل تقاريره على شكل وثائق مررت إلى "أف بي آي" من خلال أشخاص يعرفهم هناك، لافتًا إلى أنه لم يحصل أي تقدّم في التحقيق في نشاطات ترامب وعلاقته مع روسيا، بقدر ما كرّس المحققون في المكتب جهودهم على التحقيق في رسائل كلينتون الإلكترونية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المخابرات الأميركية أغفلت تحقيق العميل البريطاني ستيل حول روسيا المخابرات الأميركية أغفلت تحقيق العميل البريطاني ستيل حول روسيا



تألقت بفستان من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى

اكتشفي معنا أحدث إطلالات الملكة ليتيزيا باللون "الليلكي"

مدريد - صوت الإمارات
إطلالات الملكة ليتيزيا راقية وأنيقة بشكل دائم، وأحدث إطلالات الملكة ليتيزيا لم تكن مختلفة حتى ولو جاءت مكررة لكنها إختيار خالد ومميّز، وزين طقم من مجموعة دار كارولينا هيريرا Carolina Herrera لخريف وشتاء 2016 أحدث  إطلالات الملكة ليتيزيا فبدت مثالاً للأناقة والرقيّ خلال مشاركتها في حفل توزيع جوائز the Jaume I 2020 awards، في مدينة لونجا دي لوس ميركاديريس، واعتمدت الملكة ليتيزيا تسريحة الشعر المنسدل ومكياج ناعم.وتألقت الملكة ليتيزيا بفستان باللون الليلكي من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى أما التنورة فجاءت واسعة ووصلت إلى حدود الركبة، وزيّن الخصر حزام من القماش نفسه معقود بأناقة حول خصرها. وأكملت الإطلالة بمعطف واسع أنيق متناسق مع الفستان.   وما زاد أناقة احدث اطلالات الملكة ليتيزيا هو بطانة الفستان والمعطف التي أتت بدرجة لون ...المزيد

GMT 11:05 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

اختاري قصة كنزة واعتمدي تنسيق الكنزة الحمراء للوك كاجول
 صوت الإمارات - اختاري قصة كنزة واعتمدي تنسيق الكنزة الحمراء للوك كاجول

GMT 12:27 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

الإدارة الأميركية تطالب السعودية بفتح مجالها الجوي لقطر
 صوت الإمارات - الإدارة الأميركية تطالب السعودية بفتح مجالها الجوي لقطر

GMT 04:40 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 صوت الإمارات - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 12:29 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"
 صوت الإمارات - محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"

GMT 04:55 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية
 صوت الإمارات - طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية

GMT 04:13 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي
 صوت الإمارات - تعرف على أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي

GMT 06:43 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك
 صوت الإمارات - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 09:22 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إنتر ميلان يخطف فوزًا مثيرًا من تورينو في الدوري الإيطالي

GMT 09:09 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال سوسيداد ينفرد بصدارة الدوري الإسباني بفوز صعب على قادش

GMT 21:38 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"الملك راموس" يتربّع على عرش أوروبا الكروي بإنجاز فريد

GMT 09:12 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش يواصل التألق ويسجل الثاني 0-2 ضد ميلان

GMT 00:51 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سوبر هاتريك هالاند يقود دورتموند لاقتناص وصافة البوندسليغا

GMT 01:31 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

التعادل يحسم مباراة ريزا سبور وهاتاي في الدوري التركي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates