فرنسوا فيون ربما يكون مفاجأة الانتخابات الفرنسية حسب استطلاعات الرأي
آخر تحديث 16:56:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اليمينية مارين لوبان ربما لا تحظى بفرص كبيرة في الوصول إلى الإليزيه

فرنسوا فيون ربما يكون مفاجأة الانتخابات الفرنسية حسب استطلاعات الرأي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فرنسوا فيون ربما يكون مفاجأة الانتخابات الفرنسية حسب استطلاعات الرأي

المرشح المحتمل في انتخابات الرئاسة الفرنسية فرنسوا فيون
باريس ـ مارينا منصف

يحقِّق المرشح المحتمل في انتخابات الرئاسة الفرنسية فرنسوا فيون، دعمًا غير متوقع في السباق على الفوز بلقب مرشح يمين الوسط في هذه الانتخابات المقررة في العام المقبل، حسب ما ذكرت صحيفة "التايمز" البريطانية، التي أوضحت أن استطلاعات الرأي أظهرت ارتفاع حظوظ فيون وهو الذي سبق أن شغل منصب رئيس الوزراء خلال الفترة التي تولى فيها منافسه الحالي نيكولا ساركوزي الرئاسة في فرنسا، في الفترة ما بين مايو/أيار 2007 ومايو/أيار 2012، وذلك بالرغم من بقاء الان جوبيه في المقدمة حتى الان.
السيد آلان جوبيه، وهو أيضا رئيس وزراء سابق في فرنسا، واجه انتقادات عنيفه من قبل فيون في ما يتعلق برؤيته حول تأسيس مجتمع متعدد الأعراق، وهو الأمر الذي وضعه في موقف المدافع عن نفسه أمس، من جراء النبرة اللينة التي تبناها تجاه المسلمين.
أما الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، فقد شهد موقفه تحسنًا كبيرًا في الاستطلاعات التي تم إجراؤها مؤخرا، حيث أنه تزايدت أسهمه بسبب خطابه المتشدد الذي غازل فيه القطاع المحافظ متعهدًا بفرض حظر على لباس البحر المحتشم الـ"بوركيني" والذي ترتديه النساء المسلمات في الشواطيء. كما أكد أنه سوف يقوم بإرسال الشباب العاطل للعمل بالجيش الفرنسي.
في حين أن فيون ربما يستطيع قلب الموازين خلال الانتخابات الداخلية في الحزب الجمهوري الفرنسي، وذلك من خلال رؤيته "التاتشرية" التي يتبناها، ليصبح أحد أقوى المنافسين في الانتخابات الفرنسية المقبلة، والتي من المقرر أن يتم إجراؤها في شهر إبريل/نيسان المقبل.
وتقول صحيفة "تايمز" إن الجولة الأولى من الانتخابات التمهيدية في فرنسا من المقرر أن تنطلق يوم الأحد المقبل، حيث سيصل المرشحين الحاصلين على أعلى الأصوات إلى جولة ثانية من التصويت في الأسبوع التالي.
وأضافت الصحيفة البريطانية أن الفائز بترشيح الحزب الجمهوري، والذي يمثل اليمين الوسط في فرنسا، ربما يكون صاحب أفضل الفرص خلال الانتخابات المقررة في إبريل/نيسان، في ظل الفرص الضئيلة التي يحظى بها الرئيس الفرنسي الحالي فرنسوا هولاند للحصول على فترة جديدة، وكذلك الشعبية الكبيرة التي يتمتع بها الحزب الجمهوري.
وأوضحت "تايمز" أنه بالرغم من الشعبية الجارفة للجبهة الوطنية الفرنسية، والتي تمثل التيار اليميني المتشدد، فإن مرشحة الحزب مارين لوبان ربما لا تحظى بفرص كبيرة في الوصول إلى الإليزيه، بحسب الاستطلاعات، وذلك بالرغم من أن كافة التوقعات ترشحها للوصول إلى الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية.
وحسب استطلاع نشرته صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية، فإن جوبيه قد تراجع سبع نقاط كاملة خلال شهر واحد بسبب حديثه عن طموحة في الوصول إلى هوية فرنسية متعددة الأديان والأعراق، تحتضن كافة أنواع البشر باختلاف هوياتهم ودياناتهم، حيث حقق 36 بالمائة من مجموع المشاركين في الاستطلاع، بينما حقق ساركوزي نسبة 30 بالمائة، بزيادة نقطتين عن أخر استطلاع، في حين جاء فيون ثالثا بنسبة 18 بالمائة، محققا زيادة قدرها سبع نقاط.
وأضافت الصحيفة البريطانية أن الرئيس السابق نيكولا ساركوزي هو الوحيد القادر على التحدث إلى المواطنين بنفس الطريقة التي سبق وأن تبناها دونالد ترامب في الولايات المتحدة، حيث أنه انتقد آلان جوبيه، متهمًا إياه بعدم القدرة على محاربة تنظيم "داعش"، موضحا أن فرنسا تبدو مستهدفة من قبل العديد من التنظيمات المتطرفة لأنها تعتقد أنها ضعيفة.
من جانبه، يرى جوبيه أن ساركوزي يسعى لاستنساخ نفس الخطاب الذي تطلقة الجبهة الوطنية، وزعيمته مارين لوبان، موضحا أن رؤية ساركوزي من شأنها تقسيم البلاد وإحداث حالة من الاستقطاب.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فرنسوا فيون ربما يكون مفاجأة الانتخابات الفرنسية حسب استطلاعات الرأي فرنسوا فيون ربما يكون مفاجأة الانتخابات الفرنسية حسب استطلاعات الرأي



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 10:50 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة طيف تتوعد الممثلين بطريقة طريفة في "أمينة حاف"

GMT 17:33 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

عجوز في الثمانين تصرع متطفلا بفضل "كمال الأجسام"

GMT 12:35 2012 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إنطلاق فعاليات بغداد عاصمة للثقافة العربية لعام 2013

GMT 01:16 2021 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

"Galaxy S21 Ultra" مزود بشاشة "OLED" موفرة للطاقة

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 18:07 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

هل تنقذ وثيقة الأخوة العالم من حرب ثالثة؟

GMT 05:32 2015 السبت ,17 كانون الثاني / يناير

وزراء خارجية روسيا والهند والصين يجتمعون بكين

GMT 06:49 2018 السبت ,09 حزيران / يونيو

آخر ليلة عرض لمسرحية كوميديا البؤساء الأحد

GMT 15:24 2013 الثلاثاء ,05 آذار/ مارس

الجراد يصل المناطق الحدودية في رفح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates