الخبير خالد فتال يصف أسلوب داعش بأنه جيل جديد من الإرهاب الإلكتروني
آخر تحديث 01:33:36 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكد أن التنظيم ليس لديه مصلحة في الحصول على المال بل يريد نسف أهدافه

الخبير خالد فتال يصف أسلوب "داعش" بأنه جيل جديد من "الإرهاب الإلكتروني"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الخبير خالد فتال يصف أسلوب "داعش" بأنه جيل جديد من "الإرهاب الإلكتروني"

جيل جديد من "الإرهاب الإلكتروني"
لندن - سليم كرم

وصف رئيس مجلس إدارة مجموعة الإنترنت المتعددة للغات، خالد فتال، نهج تنظيم "داعش" المتطرف، بأنه "جيل جديد من الإرهاب الإلكتروني"، على عكس القرصنة التقليدية، موضحًا أن "داعش" ليس لديه مصلحة في الحصول على المال، ولكن فقط يريد تدمير أهدافه.

الخبير خالد فتال يصف أسلوب داعش بأنه جيل جديد من الإرهاب الإلكتروني

وأضاف "هم يريدون إلحاق أكبر قدر من الضرر، أو تدمير الهدف، للحصول على أقصى قدر من الدعاية، فهم بحاجة إلى الظهور أمام أتباعهم بأنهم قادرين على النجاح ضد أي عدو أقوى بكثير، وإذا تركت الدفاعات الخاصة بك عرضة لأي أحد، فقد لا تبقى على قيد الحياة 6 أو 12 شهرًا إذا كنت مخترقًا".

وكشف الخبير، الذي عمل مستشارًا في الأمم المتحدة ولمايكروسوفت، أن نتيجة الانتخابات الصادمة في الولايات المتحدة، تنذر بمحو أراضي "داعش"، ولكن الخطر الأكبر الذي يشكله التنظيم هو أنشطته على الإنترنت. وأضاف "ستكون الوسيلة الوحيدة للاختراق الفعال عن طريق الإنترنت، ولن يكون هناك أي خلافة مادية، ولكن خلافة في شبكة الإنترنت المظلم".

وأوضح فتال أن مجموعته لم تعدّ تقدم الاستشارات بشأن "الأمن السيبراني"، ولكن بخصوص كيفية "البقاء على قيد الحياة"، والتأكد من أن المنظمات لديها حماية لا تسمح بحدوث تهديدات سياسية، وكذلك الاختراقات التقليدية. ولكن وظيفة المجموعة أصبحت أكثر صعوبة، حيث تعتمد على المزيد والمزيد من الأجهزة على شبكة الإنترنت للعمل، مما يجعل المنظمات عرضة للخطر.

الخبير خالد فتال يصف أسلوب داعش بأنه جيل جديد من الإرهاب الإلكتروني

وتابع "نحن نتحدث الآن عن إنترنت الأشياء، الساعة، الغلاية، الكاميرا، وما إلى ذلك، وهناك عجلة لبيع هذه الأشياء بسرعة، وتحسين الثروة للمساهمين، ولكن لم يتم إعطاء اهتمام كاف لسلامتنا، وقد تنفق المنظمة الملايين على الأمن الإلكتروني، ومن ثم تحصل على آلة القهوة أو غلاية، تتصل بشبكة واي فاي، مما يسمح لها بأن تكون عرضة للاختراق. فهناك مستويات جديدة من التهديدات على أساس شهري".

الخبير خالد فتال يصف أسلوب داعش بأنه جيل جديد من الإرهاب الإلكتروني

وأكد فتال أن الأعوام الثلاثة الماضية، شهدت "تغيير النموذج العالمي"، في مشهد التهديدات السيبرانية، بسبب ولادة الجماعة الإرهابية المريضة. وشبه نهجهم في القرصنة بموقع آشلي ماديسون، الذي يستخدمه هؤلاء الذين يبحثون عن علاقة غرامية خارج إطار الزواج، مما أدى إلى تسرب آلاف تفاصيل المستخدمين والتدمير الكامل للمنظمة.

وتستخدم مجموعة فتال الآن النقاشات الحوارية مع قادة العالم، في محاولة لمحاربة الوضع الجديد لهجوم "داعش"، ويقدم خدمات للمنظمات، والتي تشمل تدقيق الأمن السيبراني شاملة، والجغرافية السياسية، والتدقيق في المخاطر، واختبار الاختراق.

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخبير خالد فتال يصف أسلوب داعش بأنه جيل جديد من الإرهاب الإلكتروني الخبير خالد فتال يصف أسلوب داعش بأنه جيل جديد من الإرهاب الإلكتروني



اعتمدن موديلات أكثر رسمية للمشاوير المسائية

موديلات فساتين قصيرة لإطلالات جذَّابة وناعمة مِن وحي النجمات العرب

بيروت- صوت الإمارات
تعدّ الفساتين القصيرة موضة رائجة جدا هذا الصيف وشاهدنا منها العديد من التصاميم المميزة والمنوعة ضمن مجموعات هذا الموسم من ناحية القصات والألوان، وكذلك فقد لاحظنا أن الموديلات الكاجوال منها والرسمية كانت موجودة على منصات العروض وهي مثالية للمشاوير الصيفية، واليوم اخترنا لك تصاميم فساتين قصيرة لإطلالات جذابة وناعمة من وحي النجمات العرب. النجمات العرب دائماً ما يكن السباقات في اعتماد صيحات الموضة وهذا الموسم كثيرات منهن تألقن في موضة الفساتين القصيرة الرائجة هذا الصيف وقد اخترن منها موديلات متنوعة اتسمت بالنعومة والعصرية في آن معاً، منهن من فضلن اعتماد الموديلات الكاجوال للمشاوير الصباحية مثل هنا الزاهد التي اختارت فستان قصير مورد بقصة مكشوفة الأكتاف ونسرين طافش التي اعتمدت فستان أبيض مزين بالكشكش مع صندل من دون كعب، وف...المزيد

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 15:08 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

شهرعابقاً بالأحداث المتلاحقة والمناخ المتوتر

GMT 14:28 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالعزلة وتحتاج الى من يرفع من معنوياتك

GMT 11:11 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على تأثير حركة الكواكب على كل برج في عام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates