توقيف أحد الركاب بسبب تبديله اتجاه رحلة الطيران من باكستان إلى ستانستيد
آخر تحديث 11:17:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اصطحب مقاتلين من سلاح الجو الملكي البريطاني الذين ليس لهم علاقة بالتهديد الأمني

توقيف أحد الركاب بسبب تبديله اتجاه رحلة الطيران من باكستان إلى ستانستيد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - توقيف أحد الركاب بسبب تبديله اتجاه رحلة الطيران من باكستان إلى ستانستيد

الطائرة الباكستانية بعد هبوطها في مطار ستانستيد
لندن - كاتيا حداد

أُلقي القبض على أحد الركاب، بعد أن حول مسار رحلة الطيران المتجهة إلى مطار هيثرو من باكستان إلى ستانستيد مصطحبًا مقاتلين من سلاح الجو الملكي البريطاني، والذي تبين فيما بعد أنهم لا علاقة لهم بالتهديد الأمني، والاضطراب على متن الطائرة. وحلقت مقاتلتان من طائرات تايفون لتلبية استغاثة رحلة الخطوط الجوية الباكستانية الدولية، رقم PK757، وهبطت الرحلة بسلام في مطار ستانستيد في حوالي الساعة الثالثة مساءً.

توقيف أحد الركاب بسبب تبديله اتجاه رحلة الطيران من باكستان إلى ستانستيد

وأكدت شرطة العاصمة أن رجلًا يبلغ من العمر 52 عامًا ومطلوبًا لدى الأجهزة الأمنية، والذي كان من المقرر أن يتم القبض عليه لدى وصوله إلى مطار هيثرو، إلا أنه اعتقل بدلًا من ذلك في ستانستيد، للاشتباه به في جرائم احتيال.

وأعلنت الخطوط الجوية الباكستانية، أنه تم تحويل الرحلة بسبب "مكالمة هاتفية من مجهول" إلى السلطات البريطانية، تحتوي على" تهديد أمني غامض". وكانت شرطة إسكس أعلنت في وقت سابق، أن التسريب كان بسبب "راكب مخرب"، لكن لم تؤكد على أنه نفس الشخص الذي اعتقل في مطار ستانستيد. وعلى الرغم من عدم إصابة أحد، أكد الركاب أن المسعفين كانوا على متن الطائرة، وقاموا بمسح الأمتعة ضوئيًا، للتأكد من سلامة الركاب وعدم وجود خطر. وقالت شرطة إسكس كان لم يكن يعتقد أن حادث الراكب التخريبي مسألة خطف أو إرهاب. وهبطت الطائرة بسلام قبل 3:00 مساءً مع عدم وجود أي إصابات.

توقيف أحد الركاب بسبب تبديله اتجاه رحلة الطيران من باكستان إلى ستانستيد

وأوضح أحد الركاب على متن الطائرة لراديو "بي بي سي"، أن المسعفين صعدوا على متن الطائرة لتفقد سلامة الركاب. وأضاف "نحن هنا منذ 3 ساعات لمسح الأمتعة". وأظهرت صور نشرت على موقع "تويتر" عدة سيارات إطفاء، وعدد من سيارات الإسعاف، وتنتظر على الأرض في مطار ستانستيد، وقال الراكب ناز أمين هبطت الرحلة "في وسط اللا مكان" وطٌوقت بسرعة من قبل الشرطة.

وأضاف أن الشرطة صعدت إلى الطائرة وأخذت رجل معها، إلا أنه لم يفعل شيئًا تخريبيًا طوال الرحلة، واردف قائلًا "لم يكن هناك أي شخص يجري أعمال تخريبية على متن الطائرة. ومن المعلوم أن الركاب هبطوا الآن في ستانستيد، وجاري القيام بترتيبات السفر، للوصول إلى مطار هيثرو".

وتابع عاملون في الخطوط الجوية الباكستانية في مطار هيثرو، هذا المساء، أن الطائرة لم تصل إلى مطار غرب لندن، وأن جميع الركاب نزلوا من الطائرة في مطار ستانستيد في إسكس عندما وصلت. وقال عضو من فريق العمل إن جميع الركاب نزلوا في مطار ستانستيد". وأضاف متحدث باسم الخطوط الجوية الباكستانية أن سلطات بريطانيا تلقت بعض التهديدات الأمنية الغامضة مما دفعها لتحويل مسار الرحلة.

وكان ستانستيد هو المطار الافتراضي لأي تهديد أمني، يتم التعامل مع مثل هذه الحوادث في جزء ناء من المطار. وأكد سلاح الجو الملكي البريطاني أن الحادث تم تسليمه للشرطة كي تتعامل معه فور هبوط الطائرة. وقال متحدث باسم مطار ستانستيد من المرجح أن تواصل الطائرة رحلتها إلى مطار هيثرو اليوم، بعد الانتهاء من التحقيقات التي تجريها الشرطة، مع كل فرد كان على متن الطائرة.

توقيف أحد الركاب بسبب تبديله اتجاه رحلة الطيران من باكستان إلى ستانستيد

ولم تؤكد وزارة الدفاع على عدد الطائرات التي استخدمتها ولا الوقت التي استغرقته، للوصول إلى الطائرة. وفي موقف مشابه عام 2013، سارعت طائرة سلاح الجو الملكي البريطاني ردًا على تقارير بشأن اضطراب على متن رحلة الخطوط الجوية الباكستانية الدولية، من باكستان إلى مانشستر، وكانت تلك الطائرة من طراز بوينغ 777 ومتجهة إلى ستانستيد. وألقي القبض على رجلين وإحالتهم للمحاكمة بتهمة التهديد بتفجير الطائرة، وكان طياران تايفون في وضع الاستعداد على مدى 24 ساعة يوميًا للدفاع عن المجال الجوي في بريطانيا، الرد السريع على أي تنبيه الذي يستغرق دقائق، لاعتراض الطائرات التي تسببت القلق.

وفي بعض الأحيان يتم إعطاء الطيارين إذن أن تطير بسرعة تفوق سرعة الصوت، مما قد يؤدي إلى دوي قوي، للوصول إلى الطائرات في أقرب وقت ممكن. وتبين أرقام وزارة الدفاع أن التقييم الكمي للمخاطر التي تم تدشينها في 12 يومًا عام 2015، وكانوا ثمانية ردود على طائرات روسية، وأربعة للتحقيق في طائرات أخرى.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقيف أحد الركاب بسبب تبديله اتجاه رحلة الطيران من باكستان إلى ستانستيد توقيف أحد الركاب بسبب تبديله اتجاه رحلة الطيران من باكستان إلى ستانستيد



بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد باللونين الأسود والبنيّ

دوقة كمبريدج تتألق بمظهر كلاسيكي يبرز المعطف البيج

لندن - صوت الامارات
تثبت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون يوما بعد يوم أنها مثال للمرأة الأنيقة والراقية. ففي أحدث اطلالة لها، اعتمدت إطلالة كلاسيكية وراقية برز فيها المعطف البيج الكلاسيكي.ميدلتون بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد باللونين الأسود والبنيّ من ماركة زارا Zara، نسّقت معها كنزة سوداء بياقة عالية، صحيح ان هذه النقشة كانت رائجة جداً في فصل الصيف لكن هذه الصيحة تستمر مع فصل الشتاء أيضاً ويسهل تنسيقها مع إطلالتك الكاجول مع الجاكيت الدينيم أو الكلاسيكية كما فعلت كيت. كما أنها من المرات النادرة التي تختار فيها كيت نقشة حيوانية وقد ناسبتها جداً.دوقة كمبريدج أكملت اللوك بمعطف أنيق باللون البيج من ماركة Massimo Dutti تميّز بأزراره المزدوجة وياقته العريضة.وأنهت هذه الإطلالة الشتوية بإمتياز بجزمة من المخمل باللون الأسود من مجموعة رالف لورين Ralph Lauren. وقد ز...المزيد

GMT 15:01 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

أبرز المناطق السياحية في العاصمة المجرية بودابست
 صوت الإمارات - أبرز المناطق السياحية في العاصمة المجرية بودابست

GMT 17:47 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

كيكي سيتين مدرب برشلونة الجديد يتحدث عن "فلسفته" التدريبية

GMT 16:57 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

ليفاندوفسكي يعود لقيادة هجوم بايرن في لقاء هيرتا برلين

GMT 23:47 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عقد سيتين مع برشلونة يفتح باب الجدل على مصراعيه

GMT 23:21 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عقد سيتين مع برشلونة يفتح باب الجدل على مصراعيه

GMT 19:32 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

"الشارقة للآثار" تشارك في معرض وحدة حضارية بالكويت

GMT 19:37 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

السعودية تبدأ اليوم تدريس اللغة الصينية في مدارسها

GMT 19:51 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

قاسم حداد يحصد جائزة «ملتقى القاهرة للشعر»

GMT 17:12 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

علماء يكشفون أن سبب انقراض الديناصورات سقوط نيزك عملاق

GMT 20:01 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

نادي كُتاب العين يستضيف الشاعرة حنان المرزوقي

GMT 19:57 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

«ثقافية أبوظبي» تطلق برنامج العين الثقافي

GMT 01:07 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كريستيانو رونالدو على موعد مع 5 أرقام قياسية في 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates