محققون فرنسيون يعلنون أن أسامة العطار الموجود في سورية هو العقل المدبر لهجمات باريس
آخر تحديث 00:31:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

في ظل تشديد الإجراءات الأمنية في العاصمة الفرنسية بالتزامن مع الذكرى الأولى لها

محققون فرنسيون يعلنون أن أسامة العطار الموجود في سورية هو العقل المدبر لهجمات باريس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محققون فرنسيون يعلنون أن أسامة العطار الموجود في سورية هو العقل المدبر لهجمات باريس

أسامة العطار الموجود في سورية هو العقل المدبر لهجمات باريس
باريس - مارينا منصف

أكد المحققون الفرنسيون أن البلجيكي ذا الأصول المغربية أسامة العطار، هو العقل المدبر للهجمات التي هزت العاصمة الفرنسية باريس قبل عام، حسب ما ذكر موقع "ديلي ميل" البريطاني. وأوضحت أن العطار يرتبط بصلة قرابة من الأخوين اللذين قاما بتفجير نفسيهما في الهجمات التي شهدتها العاصمة البلجيكية بروكسل في شهر مارس/آذار الماضي.

وأشارت الى أن العطار، والذي يبلغ من العمر 32 عامًا، من المعتقد أنه موجود حاليًا في الأراضي التي يسيطر عليها تنظيم "داعش" في سورية. وقالت الصحيفة البريطانية البارزة إن العطار كان بالفعل مشتبهًا بتورطه في الأعمال الإرهابية التي شهدتها بروكسل في مارس/آذار الماضي، إلا أن أدلة جديدة اكتشفها المحققون الفرنسيون أكدت أنه بمثابة العقل المدبر لتلك الأحداث. إلا أنه ليس واضحًا ما إذا كان العطار، والذي يحمل اسمًا مستعارًا وهو "أبو أحمد"، قد كان متواجدًا بالفعل على الأراضي الفرنسية العام الماضي أم أنه قام بوضع الخطة من معقله في سورية؟ ولكن بالرغم من ذلك أكدت مصادر أنه المنسق الوحيد الذي تم تحديد اسمه خلال التحقيقات.

وأضافت الصحيفة البريطانية أن المحققين الفرنسيين يشتبهون في أن هجمات باريس، والتي أسفرت عن مقتل حوالي 130 شخصًا في فرنسا، تمت بالتنسيق مع شخص أو عدة أشخاص من قيادات التنظيم المتطرف في سورية، إلا أنهم لم يعلنوا عن أسماء المشتبه بهم من قبل.

وكانت السلطات البلجيكية قد ألقت القبض على اثنين من أبناء عمومة العطار في يونيو/حزيران الماضي، وهما مصطفى وجواد بن هاتل، بسبب الاشتباه في تورطهما في التخطيط للعمليات الإرهابية التي ضربت بروكسل في مارس/آذار الماضي، أثناء مباراة لكرة القدم.

ويأتي هذا في ظل تشديد الإجراءات الأمنية في العاصمة الفرنسية باريس، خوفا من تكرار الهجمات بالتزامن مع الذكرى الأولى للهجمات التي شهدتها العام الماضي.

مسرح "باتالكان"، والذي كان أهم المواقع التي استهدفها التنظيم المتطرف في باريس العام الماضي، سوف يقدم عرضا بعنوان "اللدعة"، وذلك لإحياء ذكرى الهجمات الإرهابية.

أما الرئيس الفرنسي، من جانبه، فسوف يشارك في إحياء الذكرى على مستوى منخفض، حيث سيكتفي باستقبال أسر الضحايا والمصابين يوم الأحد المقبل.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محققون فرنسيون يعلنون أن أسامة العطار الموجود في سورية هو العقل المدبر لهجمات باريس محققون فرنسيون يعلنون أن أسامة العطار الموجود في سورية هو العقل المدبر لهجمات باريس



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 05:08 2013 السبت ,27 إبريل / نيسان

فقدان العذرية عند الفتيات الأسباب والنتائج

GMT 01:20 2013 الأحد ,23 حزيران / يونيو

طاولة معلقة تعتمد على بالونات ذهبية لامعة

GMT 00:45 2013 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

"الفيل الأزرق" من أكثر الكتب مبيعًا لعام 2012

GMT 11:01 2015 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الإعلامية دعاء عامر تكشف عن مثلها الأعلى في مجال الإعلام

GMT 17:11 2012 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تتناول "الأحكام القانونية للتجارة الإلكترونية"

GMT 11:10 2013 السبت ,02 شباط / فبراير

الكويت تستضيف مسابقة أجمل قطط الشرق الأوسط

GMT 11:56 2016 الأحد ,13 آذار/ مارس

احصلي على مكياج مايا دياب بهذه الخطوات

GMT 12:24 2013 الإثنين ,08 تموز / يوليو

عارضات الأزياء بين حلم الأمومة وإكراهات العمل

GMT 19:42 2014 الإثنين ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مزارع العين تنتج مسحوق "حليب النُّوق" في الإمارات

GMT 07:02 2015 الجمعة ,30 كانون الثاني / يناير

محاكم العراق شهدت 10877 حالة زواج وطلاق الشهر الماضي

GMT 09:52 2013 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

حنان فكري: أعدائي حاولوا استخدام سلاح الدين ضدي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates