عبيد سالم الزعابي يعتبر أن الوضع الأمني السوري يزداد حدة بسبب هجمات النظام العشوائية
آخر تحديث 11:56:39 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

دولة الإمارات تؤكد أن الأوضاع في سورية لاتزال تبعث على القلق

عبيد سالم الزعابي يعتبر أن الوضع الأمني السوري يزداد حدة بسبب هجمات النظام العشوائية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عبيد سالم الزعابي يعتبر أن الوضع الأمني السوري يزداد حدة بسبب هجمات النظام العشوائية

عبيد سالم الزعابي يعتبر أن الوضع الأمني السوري يزداد حدة بسبب هجمات النظام العشوائية
جنيف ـ سامي لطفي

أكدت دولة الإمارات العربية المتحدة أن الأوضاع في سورية لاتزال تبعث على القلق؛ بسبب تدهور الأمن وفشل مختلف المبادرات الدبلوماسية قبل تنفيذها، وغياب أية حلول في الآجال القريبة مما يساهم في إطالة مأساة الأزمة وتفاقم معاناة الشعب السوري.
جاء ذلك في كلمة ألقاها السفير عبيد سالم الزعابي مندوب الامارات الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظمات الأخرى في جنيف، أمام الدورة الثالثة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان في جنيف، في إطار الحوار التفاعلي حول التحديث الشفوي للجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سورية، ورحب خلالها بأعضاء لجنة التحقيق الدولية المستقلة، معبراً لهم عن تقديره لما بذلوه من جهد في أداء مهمتهم وللتحديث الشفوي الذي قدموه حول تطور الأوضاع في سوريا وفقاً لقرار مجلس حقوق الإنسان 28/20.
وقال: إنه بالرغم من بعض الآمال الظرفية التي شاهدناها من حين إلى آخر فإن الوضع الأمني يزداد حدة بسبب الهجمات العشوائية التي يقوم بها النظام السوري وميليشياته من خلال القصف الجوي على القطاعات الحيوية مثل المستشفيات والعيادات والمدارس وتدمير المنازل وتشريد المواطنين، إضافة إلى استمرار الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان مثل التعذيب والاختفاء القسري والحجز التعسفي وغيرها من أعمال العنف الجسدي والمعنوي. وأكد أنه وفقاً لموقفها الثابت فإن دولة الإمارات تدين كافة هذه الانتهاكات كما تدين الانتهاكات التي ترتكبها الجماعات المتطرفة مثل تنظيم "داعش" الإرهابي وما يقوم به من مجازر في حق المدنيين، وتدعو كافة الدول إلى ضرورة مساءلة مرتكبي هذه الانتهاكات ومنعهم من الإفلات من العقاب.
وأعرب السفير الزعابي عن قلق دولة الإمارات البالغ إزاء الوضع الإنساني المأساوي في العديد من المدن السورية، وهي تدين بشدة استهداف السكان المدنيين وفرض حصار جماعي عليهم من خلال منع وصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة لا سيما في شرق مدينة حلب. وكحلٍّ عاجل لهذا الوضع أعلن أن دولة الإمارات تنضم إلى كافة المبادرات الداعية إلى وقف الأعمال العسكرية والسماح بإيصال المساعدات الإنسانية إلى السكان المدنيين المحاصرين، كما تجدد دولة الإمارات التزاماتها الدولية في مواصلة دعمها للتخفيف من معاناة الأشقاء السوريين، حيث قامت دولة الإمارات بتقديم 137 مليون دولار أميركي كمساعدة جديدة خلال المؤتمر الرابع للمانحين الذي عقد في لندن في بداية هذه السنة، علماً بأن المساعدات الإنسانية الإماراتية للمتضررين السوريين بلغت منذ عام 2012 وحتى نهاية عام 2015 ما يعادل 600 مليون دولار أمريكي أي ما نسبته 0.15% من الدخل القومي الإجمالي لدولة الإمارات، فيما بلغت قيمة المساعدات للدول المجاورة لسوريا والمستضيفة للاجئين السوريين ما يعادل ملياري دولار أميركي.
كما أعرب عن ترحيب دولة الإمارات باستنتاجات لجنة التحقيق الدولية، داعياً في هذا الصدد إلى دعم التوصيات التالية: وقف الهجمات العشوائية على المناطق المدنية المأهولة، والسماح بوصول لجنة التحقيق الدولية إلى التراب السوري؛ بغية القيام بمهمتها وإنهاء الحصار ومواصلة التمويل وتأمين سبل الدعم الأخرى للعمليات الإنسانية وتوسيع نطاقها والسماح لكافة الأطراف بوصول المساعدات إلى المتضررين وبشكل آمن ودائم ودون شروط، والإفراج الفوري عن جميع المعتقلين، وتسهيل الوصول إلى المفقودين عبر الاختفاء القسري.
وفي ختام كلمته، أكد السفير الزعابي أن دولة الإمارات تتابع عن كثب الاتصالات والمشاورات الدولية الجارية حالياً بشأن الوضع في سوريا، وتأمل في أن تنجح هذه الجهود في إنهاء المعاناة الطويلة للشعب السوري، مع التأكيد مجدداً على أهمية الحل السياسي في سوريا، وفقاً لمرجعية "جنيف 1" باعتبارها الحل الأمثل للحفاظ على وحدة التراب السوري وسيادته واستقلاله الوطني.
الجدير بالذكر أن مجلس حقوق الإنسان يعقد دورته الثالثة والثلاثين في جنيف في الفترة من 13 إلى 30 سبتمبر/أيلول.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبيد سالم الزعابي يعتبر أن الوضع الأمني السوري يزداد حدة بسبب هجمات النظام العشوائية عبيد سالم الزعابي يعتبر أن الوضع الأمني السوري يزداد حدة بسبب هجمات النظام العشوائية



بلمسات بسيطة اختارت الفستان الواسع بطياته المتعددة وطوله المتناسق

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر يجعلها محط أنظار الجميع

ستوكهولم ـ سمير اليحياوي
مع كل اطلالة لها تبهرنا صوفيا أميرة السويد باختيارها اجمل موديلات الفساتين لتطل من خلالها بتصاميم راقية وتليق ببشرتها. وآخر هذه الاطلالة كانت حين اختارت الفستان الأسود الأنثوي والفاخر الذي جعل أناقتها محط أنظار الجميع. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته صوفيا أميرة السويد لتطلعي عليها في حال اردت التمثل بأناقتها الاستثنائية، بلمسات فاخرة وبسيطة في الوقت عينه، اختارت صوفيا أميرة السويد الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق مع بعضه البعض الذي ينسدل بطرق برجوازية على جسمها. واللافت القصة الكلاسيكية الضيقة والمحدّدة من أعلى الخصر مع قصة الصدر على شكل V المكشوفة برقي تام. كما لفتنا قصة الاكمام الشفافة بأقمشة التول البارزة التي تجعل أناقتها متكاملة. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: صوفيا ريتشي تتألّق بفستان قصير وسط ال...المزيد

GMT 15:31 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة
 صوت الإمارات - أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة

GMT 16:18 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح وأفكار لاستخدام "لاصقات الحائط" في تزيين المنزل
 صوت الإمارات - نصائح وأفكار لاستخدام "لاصقات الحائط" في تزيين المنزل

GMT 16:12 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"
 صوت الإمارات - أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"

GMT 16:29 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة مبهرة من المعالم التاريخية والطبيعية في بولندا
 صوت الإمارات - مجموعة مبهرة من المعالم التاريخية والطبيعية في بولندا

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
 صوت الإمارات - نصائح ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب

GMT 02:27 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

كانتي يفضل تشيلسي على اللعب في ريال مدريد

GMT 21:05 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

لاعب يهاجم مدربا على خط التماس في البوندسليغا

GMT 01:42 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تقرير إنجليزي يؤكد تريزيجيه يمنح أستون فيلا شراسة هجومية

GMT 02:12 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

فان دايك يؤكد الفوز على السيتي مهم ولكنه لا يمنحنا لقب الدوري

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 21:27 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 21:34 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

لا تتهرب من تحمل المسؤولية

GMT 21:45 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 09:22 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يوضح حقيقة سخريته من حكم مبارة ليفربول

GMT 09:26 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة رونالدو في يوفنتوس «تحت المجهر»

GMT 21:52 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates