ملتقى الحوار السياسي يواصل اجتماعه وصالح يدعو للتخلي عن السلاح والتوجه لبناء الوطن
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

المتحدث باسم عملية "البنيان المرصوص" يؤكد أن معركة سرت قد حسمت من الناحية العسكرية

"ملتقى الحوار السياسي" يواصل اجتماعه وصالح يدعو للتخلي عن السلاح والتوجه لبناء الوطن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "ملتقى الحوار السياسي" يواصل اجتماعه وصالح يدعو للتخلي عن السلاح والتوجه لبناء الوطن

رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح
طرابلس ـ فاطمة السعداوي

تتواصل اليوم الخميس في بلدة "أجخرة" غربي مدينة أجدابيا، فعاليات "ملتقى الحوار السياسي الليبي"، لتعزيز المصالحة الوطنية بين أبناء الشعب. ودعا رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، المجتمعين إلى الوحدة، والتخلي عن السلاح والتوجه نحو المشاركة الفاعلة لبناء الوطن وإعماره، وجمع الكلمة والابتعاد عن الفرقة والتنازع، والعفو بين القبائل كافة، فيما أعلن العميد محمد الغصري المتحدث باسم عملية "البنيان المرصوص" أن معركة تحرير سرت قد حسمت من الناحية العسكرية.

وكانت اللجنة التحضيرية للملتقى أبدت استغرابها لاعتذار المجلس الأعلى للدولة بقيادة عبدالرحمن السويحلي عن عدم الحضور والمشاركة، بحجة أن الملتقى يهدف إلى تشكيل الحكومة. واعتبرت في بيان أن الملتقى يعقد برعاية المجلس الأعلى للمصالحة، ويهدف إلى لم شمل الليبيين وتوحيد الصف والكلمة ونبذ الفرقة والاختلاف، واجتماعهم على كلمة سواء هي ليبيا فقط لا غير.

من جانبه، دعا الممثل عن اتحاد طلاب ليبيا، سالم خبر، إلى ضرورة تحقيق الوفاق الوطني وعدم اتخاذ الشباب وقوداً في الصراعات السياسية. وقال إن "الأجيال المقبلة وطلاب ليبيا في الداخل والخارج ستحاكم المسؤولين حالياً في البلاد، إذا لم تنجح المصالحة، وجرى التفريط في الوطن". وأضاف: "نأمل في  أن يكون اللقاء خطوة في اتجاه الوفاق. هدفنا المصالحة ولسنا طرفاً سياسياً"، مشدداً على ضرورة توحيد الصف والكلمة، وأن يكون للشباب الليبي دوره في المصالحة وإنهاء التشرذم.

وأعلن العميد محمد الغصري المتحدث باسم عملية "البنيان المرصوص" أن معركة تحرير سرت قد حسمت من الناحية العسكرية، وأن بقايا "داعش" محاصرون وتائهون في منطقة صغيرة جداً. وأكد الغصري أن كل المنافذ أقفلت في وجه عناصر التنظيم من قبل المقاتلين وبالتنسيق التام مع سلاح الجو والبحرية، ولم يبق أمام بقاياهم إلا الاستسلام. وكان الغصري قال في تصريحات سابقة "إن قواتنا تفرض حصاراً محكماً على أفراد التنظيم من كل المحاور براً، وبحراً، وجواً، وإن كل محاولاتهم لفتح ممرات للهروب باءت بالفشل".

وأضاف قائلاً، مهمتنا ليست تحرير المدينة فقط، وإنما تخليص البلاد من خطر "داعش"، ولذا كنا حريصين جداً على إبقائهم داخلها حتى القضاء عليهم، وهو ما تم فعلاً. وكان سلاح الجو شن خمس غارات على مواقع التنظيم في المدينة.

وأكد مصدر عسكري مقتل أربعة مقاتلين من التنظيم كانوا متحصنين في أحد مساكن حي الجيزة، ولم يوضح المصدر جنسياتهم. وتعرضت إحدى آليات قوة تأمين الطريق الساحلي سرت أبوقرين- السدادة مصراتة، التابعة لقوات "البنيان المرصوص" لانفجار لغم أرضي زرعته الخلايا النائمة لتنظيم "داعش"، أمس.

واختطفت مجموعة مسلحة مدير إدارة الفروع بمصرف شمال إفريقيا في سبها، أبوبكر الظريف، في الساعات الأولى من صباح أمس، بعد إطلاق أعيرة نارية في الهواء، وعثرت الأجهزة الأمنية على سيارته في الطريق الزراعي بحي عبد الكافي.

طالب عضو مجلس النواب، عيسى العريبي، عضوي المجلس الرئاسي عن المنطقة الشرقية فتحي المجبري وعلي القطراني، بالانسحاب فوراً من المجلس نظراً لما اعتبره وقوف بعض أعضائه ضد بناء الدولة.

وقال العريبي في تصريح إن "المجلس فشل لافتقاره إلى التماسك والنضج والقدرة على خلق فرص الحل، وكثرة الأخطاء والكبوات التي كان من السهل تجنبها، كما افتقد المجلس التواصل مع العديد من المدن والقبائل الليبية للحصول على التأييد الداخلي، بسبب سيطرة الإخوان المسلمين عليه".

وأعلن رفضه أن "يتحكم بمصير الوطن حزب لا يزيد عدد أفراده على ألف شخص، حيث يعمل الأعضاء التابعون لهذا الحزب داخل المجلس، على تأجيج الوضع بين أعضائه ولا يريدون أي وفاق بينهم، ويعملون على منع بناء دولة مدنية ومؤسسة عسكرية قوية تحمي البلاد وتحافظ على المسار الديمقراطي".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ملتقى الحوار السياسي يواصل اجتماعه وصالح يدعو للتخلي عن السلاح والتوجه لبناء الوطن ملتقى الحوار السياسي يواصل اجتماعه وصالح يدعو للتخلي عن السلاح والتوجه لبناء الوطن



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 19:29 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:27 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات تكشف الأشخاص الأذكياء من الأغبياء

GMT 20:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة القوات المسلحة الفرنسية تزور "واحة الكرامة"

GMT 10:52 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أحدث صيحة في عالم فساتين الخطوبة في شتاء 2018

GMT 03:24 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع مجموعة صور قديمة رائعة مقابل 80 ألف أسترليني

GMT 05:42 2015 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بدينة تعاني من نمو ساقيها بشكل غير طبيعي رغم خسارة وزنها
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates