الجيش الليبي يحرر منطقة بوصنيب ويسيطر على أجزاء كبيرة داخل حي قنفوذة
آخر تحديث 13:57:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أحمد المسماري ينفي توقيع المشير حفتر على أي اتفاق مع الجانب الروسي

الجيش الليبي يحرر منطقة بوصنيب ويسيطر على أجزاء كبيرة داخل حي قنفوذة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الجيش الليبي يحرر منطقة بوصنيب ويسيطر على أجزاء كبيرة داخل حي قنفوذة

الجيش الليبي
طرابلس ـ فاطمة السعداوي

أعلنت مصادر عسكرية، الثلاثاء، سيطرة قوات الجيش على العمارات الصينية وأجزاء كبيرة داخل حي قنفودة غرب بنغازي. ويأتي ذلك في الوقت الذي لا تزال فيه العمليات القتالية للجيش الليبي متواصلة منذ 5 أيام في بنغازي.وأكد المتحدث باسم القوات الخاصة ميلود الزوي، لوسائل الإعلام، أنّ قرية بوصنيب والمجاريس والعمارات الصينية الآن بيد الجيش.. لافتًا إلى أن المجموعات الإرهابية باتت محاصرة بالكامل داخل أجزاء من قنفودة.

وأوضح ميلود الزوي، أنّ عملية التفاف ناجحة نفذها الجيش تمكن من خلالها من السيطرة على قرية المجاريس، فيما لا تزال بوصنيب مؤمنة بالكامل في ظل ملاحقة بعض العناصر الإرهابية المختفية داخل بعض منازلها. وكانت قوات الجيش أعلنت، الإثنين، سيطرتها على منطقة بوصنيب المحاذية لقنفودة.

وأفاد المتحدث باسم القوات الخاصة في تصريح لـ"العربية.نت" بأن "العمارات الصينية، أو ما يعرف بعمارات 12، باتت تحت سيطرتنا، والآن نكثف قتالنا باتجاه الأجزاء الأخيرة في حي قنفودة الذي لا يزال الإرهابيون يستميتون من أجل عدم سقوطه في يد الجيش".

وذكر الزوي أن سلاح الجو ينفذ ضربات دقيقة ومحكمة، مستهدفَا تمركزات متحركة داخل قنفودة، ما أحدث أضرارًا بالغة في آليات ومقاتلي المجموعات الإرهابية. وفي وقت سابق من يوم الإثنين، أعلنت قيادة الجيش عن تحريرها 6 جنود كانوا معتقلين لدى المجموعات الإرهابية بعد أن داهمت أحد المقار التي يتخذها الإرهابيون سجنًا.

وأبرز الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، العقيد أحمد المسماري، أنّ القائد العام للقوات المسلحة المشير أركان حرب خليفة حفتر "لم يوقع على أي اتفاق مع الجانب الروسي على متن حاملة الطائرات، وإنما وقع على سجل الحاملة الذي يوقع عليه كبار الزوار".

وتابع المسماري، خلال مؤتمر صحافي في بنغازى، بمناسبة تقدم القوات المسلحة في القاطع الغربي في مدينة بنغازي، أن هناك اتفاقية مع روسيا لتوفير قطع الغيار والخبرات الفنية للأسلحة الموجودة في ليبيا أصلًا، لافتًا إلى أن "هذه الاتفاقية قائمة ما دمنا نستخدم أسلحة روسية الصنع، واتفاقية ثانية هي عبارة عن عقود تم توقيعها في عام 2009 لتوريد أسلحة حديثة بقيمة 4 مليارات و200 مليون دولار وهذه العقود سيتم تفعيلها بعد رفع الحظر.

وأشار الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسحة الليبية، إلى تحرير منطقة بوصنيب غرب بنغازى "بالكامل وقطع الطريق بينها وبين قنفودة"، مشيرًا إلى وجود كميات كبيرة من الألغام والمفخخات فى المنطقة تتعامل معها عناصر الهندسة العسكرية لتأمين تقدم قوات الجيش.

وأردف "الجيش الليبي يستهدف أية قطعة بحرية تتحرك فى شواطئ ساحل منطقة قنفودة". منوهًا إلى "العثور على صواريخ مضادة للطائرات بحوزة الإرهابيين، لكن الطيارين بخبرتهم يستطيعون تجنبها".. وحذّر المسماري، أهالي بوصنيب وقاريونس والقوارشة وقنفودة من العودة إلى منازلهم بسبب الألغام "إلا بعد إعطاء الإذن من الجهات ذات الاختصاص".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش الليبي يحرر منطقة بوصنيب ويسيطر على أجزاء كبيرة داخل حي قنفوذة الجيش الليبي يحرر منطقة بوصنيب ويسيطر على أجزاء كبيرة داخل حي قنفوذة



بعد أن اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها

فيكتوريا بيكهام تفاجئ الجمهور برشاقتها في إطلالة مختلفة

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة تفاجئنا اطلالة فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham برشاقتها وجمال تنسيقها لموضة الألوان الرائجة في المواسم المقبلة، فهي السباقة في اختيار أجمل صيحات الموضة الكاجوال والفاخرة في الوقت عينه خصوصاً خلال إطلالتها الأخيرة في باريس. من خلال رصدنا لصور إطلالات فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham، لاحظي كيف اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها. أتت إطلالات فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham عصرية وبعيدة كل البعد عن الكلاسيكية، فتمايلت بموضة اللون الرمادي الفاتح مع القماش المتموج والفاخر. فنسّقت التنورة الطويلة والواسعة التي لا تصل الى حدود الكاحل ذات الشقين الجانبيين والفراغات المكشوفة مع البلايزر الطويلة والرمادية التي وضعتها على كتفيها بكثير من الأنوثة، واللافت اختيار القميص البيضاء الراقية ذات الزخرفات السوداء والرسمات اله...المزيد

GMT 13:28 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"
 صوت الإمارات - "طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"

GMT 14:36 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب
 صوت الإمارات - طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب

GMT 12:53 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 صوت الإمارات - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 13:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها
 صوت الإمارات - الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها

GMT 15:44 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

يمني يطعن ثلاثة أعضاء في فرقة مسرحية أثناء عرض في العاصمة

GMT 18:13 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على الأصول التاريخية لبعض "الشتائم"

GMT 08:22 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بالأرقام محمد صلاح ملك الهدافين لليفربول على ملعب آنفيلد

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 08:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

روما يسقط بثنائية بارما في الدوري الإيطالي

GMT 08:26 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكد صلاح سجل هدفا رائعا أمام السيتي

GMT 06:06 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

صلاح يسجل في مانشستر سيتي من ضربة رأسية مميزة

GMT 00:48 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

وادي الملوك في مصر فكرة فلسفية وصورة مصغرة "للعالم الآخر"

GMT 13:42 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 23:09 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الآثار المصرية تبدء في تنفيذ مشروع تطوير "بيوت الهدايا"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates