مقاتلات تحالف العربي تشنّ غارات على مواقع حوثية في محافظة الضالع
آخر تحديث 06:22:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
ولي عهد أبوظبي والعاهل الأردني يؤكدان وقوفهما صفا واحدا وتضامنهما المطلق في مواجهة كافة التحديات ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني يؤكدان عقب لقائهما في أبوظبي متانة العلاقات الأخوية التي تجمع البلدين روما تعلن تحرير رهينة إيطالي في سوريا المبعوث الأميركي الخاص بشأن سوريا جيمس جيفري: تواجدنا العسكري في مياه الخليج العربي هدفه ردع كل من يفكر بالاعتداء على المصالح الأميركية في المنطقة اندلاع 10 حرائق في أراض زراعية بالمستوطنات الإسرائيلية المحاذية لغزة الفنانة حلا شيحة تكشف سر خلعها الحجاب الرئاسة الفرنسية: حفتر أبلغ ماكرون أن شروط وقف إطلاق النار غير متوفرة حاليا ترامب يقول إن تحقيق مولر بشأن الانتخابات الروسية كان محاولة مضنية للنيل منه المجلس العسكري الانتقالي في السودان يصدر قرارا بإلغاء وتجميد نشاط النقابات والاتحادات المهنية الرئيس الأميركي ينفي تهمة التستر التي وجهتها له رئيس مجلس النواب نانسي بيلوسي
أخر الأخبار

كشفت "هيومن رايتس ووتش" جرائم ألغام الميليشيات بحقّ اليمنيين

مقاتلات تحالف العربي تشنّ غارات على مواقع حوثية في محافظة الضالع

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقاتلات تحالف العربي تشنّ غارات على مواقع حوثية في محافظة الضالع

مقاتلات تحالف العربي لدعم الشرعية
عدن ـ عبدالغني يحيى

شنّت مقاتلات تحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن غارات، الإثنين، استهدفت مواقع لميليشيات الحوثي الموالية لإيران في محافظة الضالع، وسط البلاد، في وقت قتل عدد من مسلحي الميليشيات في اشتباكات مع القوات المشتركة الموالية للشرعية في المحافظة الواقعة وسط البلاد.

وقال مراسل "سكاي نيوز عربية" في اليمن، إن القتال في جبهة عزاب - بيت الشريك كان الأقوى، بينما صدت القوات المشتركة، هجوما للميليشيات في جبهة قرين الفهد - الوطيف.

وامتدت المعارك، مساء الأحد، إلى مناطق شليل وبيت الشرجي في منطقة العود شمالي محافظة الضالع، وأوضح المراسل أن 11 مسلحا الميليشيات الحوثية وثلاثة مقاتلين من القوات للمشتركة قتلوا في اشتباكات عنيفة بمنطقة بيت الشرجي بجبهة العود.

إقرا ايضًا: 

الحكومة اليمنية تتوصل مع الحوثيين الى اتفاق من 4 مراحل لتبادل جثث القتلى

وتمكنت القوات المشتركة من تطهير قرى بيت الشرجي فيما تستمر المعارك في السلسلة الجبلية المطلة عليها، ودفعت قوات الحزام الأمني وقوات أمن الضالع بتعزيزات كبيرة إلى المنطقة ونفذت عمليات تمشيط واسعة في المزارع والوديان المحيطة بقرى بيت الشرجي وشليل بحثا عن متسللين ومشايخ قبائل تقول المصادر الأمنية إنهم تواطئوا مع الميليشيات في منطقة شليل.

"هيومن رايتس ووتش" تتهم الحوثيين بزراعة الألغام
نشرت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الإثنين، تقريرا أكدت فيه أن استخدام الحوثيين الواسع للألغام الأرضية منذ منتصف 2017 قتل وجرح مئات المدنيين ومنع وصول منظمات الإغاثة إلى المجتمعات الضعيفة.

وأفادت "رايتس ووتش" بأن الألغام الأرضية المنتشرة في الأراضي الزراعية والقرى والآبار والطرق قتلت 140 مدنيا على الأقل، من بينهم 19 طفلا، في محافظتي الحديدة وتعز منذ 2018، وفقا إلى موقع "مشروع رصد الأثر المدني"، وهو مصدر بيانات إنسانية.

وأضافت أن الألغام الأرضية والأجهزة المتفجرة اليدوية الصنع منعت المنظمات الإنسانية من الوصول إلى السكان المحتاجين، وأدت إلى منع الوصول إلى المزارع وآبار المياه، وألحقت الأذى بالمدنيين الذين يحاولون العودة إلى ديارهم، وأشارت المنظمة إلى أن باحثين زاروا مدينة عدن الساحلية الجنوبية في فبراير/ شباط 2019 وأجروا مقابلات مع مدنيين أصيبوا بسبب الألغام الأرضية إضافة إلى مدنيين فارين من المناطق الملغومة، وعمال الإغاثة، وأحد مهندسي تفكيك الألغام من المركز التنفيذي اليمني لمكافحة الألغام، وحللوا مقاطع الفيديو والصور التي جمعوها، واستعرضوا ما نشرته القنوات الإعلامية الحكومية والعسكرية الحوثية.

وأكدت المنظمة الحقوقية أنها وجدت أدلة على أنه بالإضافة إلى زرع الألغام الأرضية المضادة للأفراد، زرعت القوات الحوثية الألغام المضادة للمركبات في المناطق المدنية، والألغام المضادة للمركبات المعدلة لكي تنفجر من وزن الشخص، والأجهزة المتفجرة يدوية الصنع المموهة على شكل صخور أو أجزاء من جذوع الأشجار، كما وجدت "هيومن رايتس ووتش" أن الحوثيين استخدموا الألغام المضادة للأفراد في حيران، قرب الحدود السعودية، وأكدوا استخدامهم للألغام البحرية رغم المخاطر التي تتعرض لها سفن الصيد التجارية وسفن المساعدات الإنسانية.

ودعت جميع المنظمات الإنسانية لإزالة الألغام ومشاركة المعلومات من خلال استجابة منسقة تتبع المعايير الدولية للإجراءات المتعلقة بالألغام، قائلة إن على جميع أطراف النزاع، بمن فيهم الحوثيون والحكومة اليمنية والتحالف بقيادة السعودية، تسهيل إزالة الألغام، بما يشمل توفير التأشيرات للخبراء والموافقة على المعدات التقنية والوقائية لنازعي الألغام.

يذكر أن القانون اليمني و"اتفاقية حظر الألغام" لعام 1997 تحظران استخدام الألغام المضادة للأفراد، علما بأن جماعة أنصار الله أبلغت "هيومن رايتس" في أبريل/ نيسان 2017 بأنها تعتبر معاهدة حظر الألغام لعام 1997، والتي صادق عليها اليمن في 1998، مُلزمة، ومن المهم الإشارة إلى أن منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ليز غراندي وصفت في 9 أبريل/ نيسان اليمن بأنه يشهد "أسوأ أزمة للأمن الغذائي في العالم وأحد أسوأ حالات تفشي الكوليرا في التاريخ الحديث".

قد يهمك أيضًا :

ميليشيا الحوثي تزعم قدرتها على شنّ هجمات ضد عاصمتَي السعودية والإمارات 

 تنفيذ اتفاق السويد الخاصّ بمدينة الحُدَيْدَة يصل إلى طريق مسدود

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقاتلات تحالف العربي تشنّ غارات على مواقع حوثية في محافظة الضالع مقاتلات تحالف العربي تشنّ غارات على مواقع حوثية في محافظة الضالع



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقاتلات تحالف العربي تشنّ غارات على مواقع حوثية في محافظة الضالع مقاتلات تحالف العربي تشنّ غارات على مواقع حوثية في محافظة الضالع



GMT 11:23 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

انجلترا تكشف عن نظام تعليمي يمنح الشهادة الجامعية في عامين

GMT 11:36 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

رامي عياش ينسحب من "حبيبي اللدود" و"الأجر" كلمة السر

GMT 01:37 2019 الثلاثاء ,21 أيار / مايو

يوفنتوس يرغب في ضم لاعب ريال مدريد مارسيلو

GMT 17:30 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

سيارة "فورد إسكورت XR3" من الثمانينات في مزاد علني

GMT 10:59 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

يسرا تراهن على نجاح مسلسل "بني يوسف" الرمضاني

GMT 09:51 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

تعرفي على أفكارمبتكرة لتزيين أواني الأزهار

GMT 11:31 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

علماء يكشفون أن جبل إتنا ليس بركانًا حقيقيًا

GMT 12:55 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

كتاب جديد يكشف المفاجآت عن قرارات الرئيس الأميركي

GMT 09:13 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يلغي فكرة ضمّ نجم خط وسط تشيلسي

GMT 19:11 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

النفط يقترب من أعلى مستوى منذ يونيو 2015 وسط تخفيضات الإنتاج

GMT 16:26 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ست هدايا تسعد بها أسرتك في عيد الميلاد لمنزل أكثر أناقة ودفئًا

GMT 03:22 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة نيللي تكشف أهم محطاتها الفنية مع عمرو الليثي
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates