مقتل القيادي أبو حمزة الحوثي والجيش اليمني يحرِّر جبل باذين شرق صنعاء
آخر تحديث 11:46:38 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
لافروف يدعو تركيا لاستخدام نفوذها في ضمان وقف إطلاق النار في قره باغ وزير الخارجية الفرنسي يؤكد أن السفير الفرنسي لدى أنقرة سيعود إلى باريس للتشاور اليوم الصين تجري فحوصا جماعية في مقاطعة شينجيانغ تشمل قرابة 5 مليون شخص بعد تسجيل 137 إصابة جديدة بكورونا إصابة ٩ من عناصر القوات الأمنية خلال إلقاء الحجارة من قبل متظاهرين عند جسر الجمهورية في بغداد الخارجية اليونانية تعلن أنها ستقدم اعتراضا إلى الجانب التركي بشأن تمديد مهمة سفينة التنقيب في البحر المتوسط وزارة الداخلية اللبنانية تصدر قرارات جديدة بإغلاق 63 بلدة وقرية نظراً لارتفاع عدد الاصابات بكورونا إيطاليا تسجل أكثر من 21 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا الخارجية الأميركية تعلن عن هدنة إنسانية بين أرمينيا وأذربيجان في إقليم ناغورني كاراباخ تبدأ صباح الإثنين وزارة الشؤون الخارجية في فرنسا تدعو الدول الإسلامية لعدم مقاطعة المنتجات الفرنسية روسيا تسجل 16710 إصابات جديدة بكورونا و229 وفاة إضافية
أخر الأخبار

هادي يسلِّم الموفد الأممي تصوُّره للحل وتركيا ترفض الاعتراف بحكومة "الحوثي وصالح"

مقتل القيادي "أبو حمزة الحوثي" والجيش اليمني يحرِّر جبل "باذين" شرق صنعاء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل القيادي "أبو حمزة الحوثي" والجيش اليمني يحرِّر جبل "باذين" شرق صنعاء

مقتل القيادي الحوثي أبو حمزة و6 من مرافقيه في غارة بصنعاء
عدن ـ عبد الغني يحيى

قُتل القيادي الميداني في مليشيات "الحوثي" المدعو أبو حمزة الحوثي في جبهة نهم. وقالت مصادر في المقاومة الشعبية في مديرية نهم إن القيادي الحوثي أبو حمزة الحوثي قتل فجر اليومعلى أيدي الجيش اليمني والمقاومة في أعلى جبال "باذين" شرق العاصمة صنعاء. واكدت المصادر ان القيادي الحوثي قتل خلال هجوم شنه الجيش الوطني على جبال باذين انتهاء بتحريره من المليشيات.

وتمكن الجيش الوطني اليوم من تحرير جبل" باذين" والتلال المحيطة به، خلال هجوم واسع شنه الجيش على المليشيات صباح الجمعة . كما قتل 15 مسلحًا من الميليشيات الانقلابية، في قصف مدفعي للجيش، على تعزيزات للانقلابيين شمال شرق تعز أمس الخميس. وذكرت مصادر صحافية أن الميليشيات دفعت بتعزيزات كبيرة إلى مواقعها في شارع الخمسين شمال شرق المدينة، لكن الجيش تصدى لها ومنع وصولها إلى مواقعها.

وأشارت مصادر قبلية في مديرية أرحب، أن خمسة ضباط وفنيين من وحدة الصواريخ في الحرس الجمهوري الموالي للمخلوع صالح قتلوا، في قصف لطيران التحالف العربي، دمر قاعدة صواريخ باليستية أثناء تجهيزها، فيما قتل ستة من الميليشيات وأصيب العشرات منهم، أثناء سيطرة الجيش الوطني على مواقع للميليشيات في جبال منطقة يام.

وفكّكت الوحدة الخاصة بمكافحة الإرهاب التابعة لإدارة أمن عدن معملا خاصا لتجهيز السيارات المفخخة تابع لتنظيم "داعش" الإرهابي عُثر عليه في أحد المباني القريبة من حي إنماء المزدحم بالسكان . يأتي ذلك عقب حصول أجهزة الأمن على معلومات وافية من قبل التحالف العربي تمّ بموجبها تنفيذ عملية دهم للمبنى الذي عُثر بداخله على كميات كبيرة من المتفجرات ومعدات خاصة بصناعة السيارات المفخخة والأحزمة الناسفة .

وقامت وحدة هندسية متخصصة بتفكيك العبوات التي كانت معدّة للتفجير جرى ربطها بإحكام بعدد من الألغام المضادة للدبابات محشوّة بمادة "السيفور"  شديدة الانفجار . وقد تم اغتنام رشاش عيار23 و4 معدلات و3 آر بي جي و7 كلاشينكوف ومجموعة من الذخائر.

وكانت أجهزة أمن عدن بالتنسيق المشترك مع قوات التحالف العربي قد حققت إنجازات لافته في مجال مكافحة الإرهاب وتمكّنت في وقت قياسي من إحباط عمليات إرهابية قبل تنفيذها وألقت القبض على خلايا وقيادات مطلوبة دولياً . وقد قتل 6 من أفراد الميليشيات وأصيب عدد آخر، فيما جرح اثنان من أفراد الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مواجهات وقعت في مديرية نهم في محافظة صنعاء.

وفي عدن سلم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي الخميس، رد الحكومة الشرعية على خطة الطريق الأممية للمبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد في لقاء عقد بينهما في العاصمة المؤقتة. وتضمنت الرسالة مقترحات لتصحيح مسار الخريطة بما تتوافق مع المرجعيات الدولية، في وقت شدد الرئيس هادي على تطلعه إلى سلام جاد لا يحمل في طياته بذور حرب جديدة، فيما تدور مناقشات في مجلس الأمن الدولي من أجل إصدار بيان يدعو الأطراف اليمنية إلى استئناف المفاوضات فوراً وبدون أي شروط مسبقة.

وقال هادي مخاطبا ولد شيخ إن "أعمالهم وخطواتهم الاستفزازية في تواصل مستمر للمجتمع الدولي وقراراته وكذلك جهود ومساعي السلام لتعبر عن سلوك الميليشيات والعصابات والتي يجب أن يقف أمامها المجتمع الدولي بجدية لوضع حد لغطرستها وهمجيتها التي لا تعي معنى ومفهوم السلام وانعكاساته على الشعب اليمني.  وأشار الرئيس اليمني إلى محطات السلام المختلفة التي ذهب إليها وفد الحكومة للتشاور بنوايا صادقه نحو السلام استجابة لدعوات الأمم المتحدة والمجتمع الدولي من رعاة التشاور والسلام والتي للأسف جوبهت بتعنت وصلف واستكبار من قبل الانقلابيين الحوثي وصالح الذين لا يعولون أو يعيرون اهتماما للدماء اليمنية التي يسفكونها في عدوانهم السافر على اليمنيين من الأطفال والعزل الأبرياء.

بعد ذلك غادر الرئيس هادي عدن متوجهًا الى دولة الامارات للمشاركة في مهرجان ثقافي وتهنئة المسؤولين بالعيد الوطني الاماراتي.

أما المبعوث الدولي إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ فقال قبيل مغادرته عدن، إنه اجتمع مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بالعاصمة اليمنية المؤقتة، مساء أمس. وذكر المبعوث الأممي في تصريح أدلى به لوسائل الإعلام أن لقاءه بالرئيس هادي يأتي تأكيدا على شرعية هادي وحكومة الدكتور أحمد بن دغر، مؤكدا بالقول: لا يمكن إيجاد حل للسلام في اليمن خارج إطار الشرعية المتمثلة في الرئيس عبد ربه منصور هادي. وأكد ولد الشيخ على ضرورة الالتزام بالمرجعيات الثلاث المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216.

وقالت الحكومة اليمنية إن الرسالة التي سلمها الرئيس هادي للمبعوث الأممي تضمنت رد الحكومة وتفنيدها لخريطة الطريق المقدمة من المبعوث بما يهدف إلى تصحيح المسار وإنجاح مساعي السلام وفقا للمرجعيات المحددة، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وأوضحت الحكومة أن هادي أكد للمبعوث الدولي حرصه التام على السلام وتطلعه إلى سلام جاد لا يحمل في طياته بذور حرب قادمة، سلام يؤسس لمستقبل أمن لليمن وأجياله القادمة، مثمنا جهود المبعوث الأممي الدؤوبة ومساعيه المبذولة لتحقيق السلام في اليمن، وفق مرجعياته المعلنة.

وانضمت تركيا أمس إلى بقية الدول والمنظمات التي أدانت خطوة الانقلابيين في اليمن بتشكيل حكومة في صنعاء. وأكدت الخارجية التركية عدم اعترافها بالحكومة المشكلة من قبل الحوثيين والرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح تحت مسمى "حكومة الإنقاذ الوطني"، ونقلت وكالة "الأناضول" بيانا للخارجية التركية يقول إن ما تسمى "حكومة الإنقاذ الوطني" لن تساهم في الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة من أجل إيجاد الحل السياسي الدائم في اليمن، ودعا البيان المجتمع الدولي لتكثيف جهوده من أجل دعم سلطة الدولة الشرعية في اليمن لإعادة الاستقرار للبلاد.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل القيادي أبو حمزة الحوثي والجيش اليمني يحرِّر جبل باذين شرق صنعاء مقتل القيادي أبو حمزة الحوثي والجيش اليمني يحرِّر جبل باذين شرق صنعاء



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار

لندن - صوت الإمارات
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 15:17 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة
 صوت الإمارات - وجهات سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة

GMT 11:37 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

انخفاض عدد زوار جزر سيشل بنسبة 83% في 2020
 صوت الإمارات - انخفاض عدد زوار جزر سيشل بنسبة 83% في 2020

GMT 13:27 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 صوت الإمارات - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 20:13 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

إصابة البرتغالي كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا

GMT 20:15 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

ميلان الإيطالي يعلن إصابة مدربه بونيرا بفيروس كورونا

GMT 08:08 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

جدل في منتخب إسبانيا بسبب دي خيا عقب السقوط أمام أوكرانيا

GMT 00:08 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

فرض عقوبة مغلظة على مشجع أساء للمصري صلاح

GMT 08:32 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

تقارير تتحدث عن اقتراب رحيل سيرجيو راموس من ريال مدريد

GMT 08:53 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

القضاء السويسري يعيد 40 مليون دولار إلى الكونميبول
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates