محمد بن راشد يعتمد قرار منح رعايا روسيا تأشيرة الدخول إلى الدولة
آخر تحديث 22:53:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

لمدة ثلاثين يومًا لأول مرة قابلة للتجديد لمدة مماثلة مرة واحدة

محمد بن راشد يعتمد قرار منح رعايا روسيا تأشيرة الدخول إلى الدولة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد بن راشد يعتمد قرار منح رعايا روسيا تأشيرة الدخول إلى الدولة

حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
دبي - صوت الإمارات

اعتمد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، قراراً بشأن منح رعايا جمهورية روسيا الاتحادية تأشيرة الدخول إلى الدولة من جميع المنافذ.

ونص قرار مجلس الوزراء رقم/‏‏‏‏‏ 24/‏‏‏‏‏ لسنة 2017 بالموافقة على منح رعايا روسيا تأشيرة الدخول لمدة ثلاثين يوماً لأول مرة قابلة للتجديد لمدة مماثلة مرة واحدة، وفقاً للنظم المعمول بها في الدولة.

ويأتي القرار في إطار تعزيز التعاون الاستراتيجي وطموحات وتطلعات البلدين إضافة إلى فتح آفاق جديدة على مستوى التعاون الاقتصادي وتنشيط السياحة بما يخدم المصالح والأهداف المشتركة، فيما يسهم القرار في تعزيز تنافسية الدولة عالمياً باعتبارها مركزاً حيوياً على الصعد الاقتصادية والتجارية والسياحية في المنطقة.

ويذكر أن دولة الإمارات وروسيا ترتبطان بعلاقات ثنائية استراتيجية متميزة في المجالات كافة، وينعكس من خلال الشراكات الاستراتيجية وتوقيع اتفاقيات تعاون في المجالات الاقتصادية والسياحية والطاقة النظيفة وغيرها.

وتأتي الإمارات في المركز الأول خليجياً باعتبارها أهم شريك تجاري لروسيا فيما تبوأت الإمارات المرتبة العاشرة على قائمة أكبر المستثمرين الأجانب في روسيا الاتحادية بمشاريع بلغت قيمتها نحو 66 مليار درهم حتى عام 2014.

وبلغ حجم التبادل التجاري غير النفطي بين دولة الإمارات وروسيا خلال عام 2015 نحو تسعة مليارات درهم فيما تستثمر الدولة نحو 18 مليار درهم في مشاريع استثمارية وتطويرية للبنية التحتية في روسيا، ويبلغ متوسط نمو التجارة الخارجية غير النفطية بين البلدين خلال خمس سنوات ماضية نسبة 31 في المائة.

واستقبلت الدولة خلال العامين الماضيين أكثر من 600 ألف زائر روسي فيما يبلغ عدد الرحلات الجوية الأسبوعية بين البلدين 56 رحلة تسيرها الناقلات الوطنية لدولة الإمارات ويتوقع زيادة النسبة بعد اعتماد القرار وانعكاسه الإيجابي على التجارة والسياحة بشكل ملحوظ.

,أجمع مسؤولون وخبراء في القطاع السياحي على أهمية قرار منح رعايا جمهورية روسيا الاتحادية تأشيرة الدخول إلى الدولة من جميع المنافذ، بالنسبة للقطاع السياحي في الإمارات، مؤكدين أن هذا القرار يسهم سريعاً في عودة الانتعاش للحركة السياحية القادمة من روسيا والتي تأثرت سلبا خلال السنوات القليلة الماضية نتيجة التراجع الحاد للعملة الروسية الروبل وضعف الاقتصاد الروسي.

وذكر هؤلاء أن القرار يأتي في وقت تبدو فيه علامات التعافي على الاقتصاد الروسي واستعادة الروبل لجزء من قوته بالتزامن مع استقرار أسعار النفط عن مستويات مقبولة، الأمر الذي يسهم بدوره في تحفيز السياح الروس للسفر إلى الخارج والذهاب إلى الأسواق التي توفر لهم التسهيلات والخدمات والمنتجات السياحية التي تلبي كافة تطلعاتهم، لافتين إلى أن دولة الإمارات تشكل الخيار الأول للسياح الروس بين دول المنطقة. 

وأوضح محمد خميس بن حارب المهيري، وكيل وزارة في وزارة الاقتصاد، إن القرار يسهم بشكل كبير في استعادة السوق الروسي لمكانته الطبيعية بين قائمة أهم 10 أسواق مصدرة للسياحة إلى دولة الإمارات خلال الفترة المقبلة، وذلك بعد أن تراجع إلى مراتب متأخرة خلال الأعوام الثلاثة الماضية بسبب ما تعرض له الاقتصاد الروسي ظروف صعبة فقدت معها العملة الروسية "الروبل" أكثر من 50% من قيمتها وانعكاس ذلك على قدرة السائح الروسي على الإنفاق خلال السفر. 

وأضاف أن السياحة الروسية تشكل أهمية خاصة لأي وجهة سياحية لأنها تتميز بوجود شريحة كبيرة من السياح من أصحاب الدخول العالية ومعدلات الإنفاق المرتفعة والتي تستهدف الفنادق من فئة الأربع والخمس نجوم، لافتاً إلى أن عودة الانتعاش للسياحة الروسية القادمة إلى الدولة ينعكس بشكل مباشر على مختلف القطاعات الاقتصادية خاصة فيما يتعلق بتجارة التجزئة ومبيعات الأسواق. 

وتوقع المهيري أن تشهد الفترة التالية لتطبيق القرار تدفقات كبيرة من السياح الروس بأفواج وأعداد ضخمة. 

وأوضح سمير حمادة مدير عام شركة ألفا لإدارة الوجهات إن القرار يصب في صالح القطاع السياحي في دولة الإمارات ويعزز من جاذبيتها للسياحة الروسية خلال الفترة المقبلة، متوقعاً نمو حركة التدفقات من السوق الروسي خلال العام الجاري بأكثر من 25%.

وأشار إلى أن هذا القرار يأتي في وقت مناسب للغاية خاصة وأنه يتزامن مع وجود مؤشرات إيجابية على عودة التعافي للسياحة الروسية التي تراجعت خلال السنوات الثلاث الماضية ليس على صعيد دولة الإمارات فحسب بل على الصعيد العالمي وذلك نتيجة لضعف أداء الاقتصاد الروسي وتراجع قيمة الروبل لمستويات تاريخية، موضحاً أن الاقتصاد الروسي نجح مؤخرا في التعافي الجزئي مع تحسن أسعار النفط. وأوضح أن هذه المؤشرات تنعكس بالتأكيد على تحسن رغبة السياح الروس للسفر للخارج.

وذكر علي أبو منصر، رئيس مجلس إدارة شركة "فيجن لإدارة الوجهات" إن قرار منح التأشيرة للسائح الروسي من منافذ الدولة سيكون له انعكاس إيجابي على التدفق السياحي الروسي إلى الدولة.

ويشهد الاثنين تخريج دورة مرشحي الضباط في "زايد الثاني العسكرية"
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد بن راشد يعتمد قرار منح رعايا روسيا تأشيرة الدخول إلى الدولة محمد بن راشد يعتمد قرار منح رعايا روسيا تأشيرة الدخول إلى الدولة



كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

عارضة الأزياء هايلى بيبر تجذب الانتباه في لندن بفستان زفاف أبيض من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - صوت الامارات
خطفت عارضة الأزياء العالمية هايلى بيبر، البالغة من العمر 23 عامًا، الأنظار خلال خروجها من لندن وست هوليوود في بيفرلى هيلز، مساء الخميس، حيث ظهرت العروس التى تألقت بفستان زفاف استثنائي فى 2019 وهى ترتدى فستان أبيض طويل من أوليانا سيرجينكو، حمل الفستان فتحة طويلة أظهرت ساقها، وخط عنق منخفض، معتمدة على حزام مطابق للفستان أظهر نحافة خصرها وفقًا لـ "dailymail". ارتدت هايلي أيضا حذاء أبيض مدبب ذو كعب مرتفع، معتمدة على شعرها الذهبي المنسدل بانسيابية، وأضافت الألوان إلى مظهرها أحادى اللون "المونوكروم" من خلال طلاء الشفاه الأحمر. ظهرت عارضة الأزياء الشهيرة هايلى بيبر وهى تتسوق لشراء أكل صحى لدعم زوجها جاستين للتعافى من المخدرات من متجر البقالة المتخصصة Erewhon في سانتا مونيكا يوم الأحد الماضي، حيث تأتى هذه النزهة بعد أن أعلن كفاح ز...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates