الجيش الليبي يسيطر على مناطق استراتيجية في بنغازي ويستهدف تعزيزات الإرهابيين قرب اجدابيا
آخر تحديث 03:06:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مسؤول عسكري يؤكد الإفراج عن سيف الاسلام القذافي والشركسي ينفي خبر اعتقاله

الجيش الليبي يسيطر على مناطق استراتيجية في بنغازي ويستهدف تعزيزات الإرهابيين قرب اجدابيا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الجيش الليبي يسيطر على مناطق استراتيجية في بنغازي ويستهدف تعزيزات الإرهابيين قرب اجدابيا

الجيش الليبي
طرابلس ـ فاطمة سعداوي

نفى العقيد الليبي المنشق مصطفى الشركسي قائد الميليشيات الليبية التي نفذت هجومًا فاشلًا على أجدابيا الأحد، خبر القبض عليه من قبل قوات الجيش الليبي. ونشر صورة يظهر فيها رفقة مجموعة من أنصاره. وصد الجيش الليبي مستعينا بسلاح الجو هجوما لميليشيات تطلق على نفسها اسم "سرايا الدفاع عن بنغازي وتحرير إجدابيا" وتنتمي لتنظيم "القاعدة"، قرب إجدابيا وهي في طريقها إلى بنغازي.

وانشق الشركسي عن الجيش الليبي العام الماضي، حيث كان يتبع سلاح الجو في قاعدة "بنينا" الجوية في بنغازي، ثم انتقل إلى مصراتة وأصبح يتحدث كناطق باسم قوات الكلية الجوية التابعة لميليشيات "فجر ليبيا".

ولاحقا أعلن هو وبعض قيادات "القاعدة" و"أنصار الشريعة" الفارة من بنغازي، عن تأسيس قوة تحت اسم "سرايا تحرير بنغازي" في مدينة الجفرة جنوب مدينة سرت، وفي آخر تصريحاته انتقد قائد الجيش الليبي خليفة حفتر، وتوعد بـ"تلقينه درسا لن ينساه".

ويأتي استهداف الجيش الوطني الليبي لتعزيزات الإرهابيين قرب اجدابيا للحيلولة دون وصولها إلى بنغازي لدعم ما تبقى من بؤر الإرهاب فيها ضد الجيش. وقال الناطق باسم القوات المسلحة العقيد أحمد المسماري، إن قوات الجيش بسطت سيطرتها على موقع "خزان النهر الصناعي" و"مشروع الشركة التركية" ومنطقة "القنان" ومنطقة "البيضان".

وأضاف المسماري أن الرتل المعادي حاول العبور عبر محور جنوب اجدابيا عن طريق منطقة سلطان لكن تم تدميره بعد استهدافه من قبل سلاح الجو. مشيرًا إلى أن قوات الجيش تقوم الان بمطاردة مجموعات بسيطة متبقية من المجموعات المسلحة في الصحراء.

وكشف مصدر إعلامي بغرفة عمليات "البنيان المرصوص" عن إصابة سبعة أفراد من قواتها، على محور القتال في محيط مجمع قاعات "واغادوغو" الحكومي في مدينة سرت الأحد. وأشار المصدر إلى أن مسلحي تنظيم "داعش" أطلقوا قذيفة هاون بمحيط مجمع واغادوغو، أسفرت عن إصابة سبعة من قوات "البنيان المرصوص"، تم نقلهم إلى مستشفى مصراتة لتلقي العلاج.

وأضاف أن قوات "البنيان المرصوص" تحاصر مسلحي التنظيم في مدينة سرت؛ لمنع الإمدادات عنه ، فضلاً عن قطع التيار الكهربائي، وهو ما جعلهم في حالة تقهر، ودفعهم لتوجيه ضربات من خلال القناصين؛ بهدف فتح ممر للهروب من الحصار المفروض عليهم.

 

وأوضح المصدر أن القوات ترصد جميع تحركات التنظيم الذين يختبؤون داخل الأحياء السكنية، وانتشار القناصين فوق الأسطح وجامعة سرت ومجمع قاعات واغادغو الحكومي والعمارات السكنية بوسط المدينة وعمارات البحر 650 وحدة سكنية وعمارات شاطئ البحر بالحي رقم 2.

وشدد المصدر على أن سلاح الجو يدك معاقل التنظيم بمجمع واغادوغو اليوم الأحد بغارتين. وأعلنت قوات "البنيان المرصوص"، مدينة سرت وضواحيها منطقة عسكرية ومنطقة معارك. وذكر أن القوات دعت الأهالي الى توخي الحذر وعدم التواجد في اماكن الاشتباكات إلى حين حسم المعركة ضد تنظيم "داعش".

وأضاف المصدر أن قوات البنيان المرصوص توعدت المتواجدين في اماكن الاشتباكات او بالقرب منها أنه سيتم القبض عليه وذلك لعدم عرقلة التحركات لقوات التي تقوم بتحرير المدينة من داعش.

وأكد مساعد المنسق العام لغرفة عمليات المنطقة الغربية العميد محمد سالم، الأحد، الافراج عن الأسير سيف الإسلام القذافي من قبل مجلس النواب الجهة الشرعية الوحيدة في ليبيا. وأوضح العميد سالم في تصريح أن الإفراج عن نجل القذافي كان منذ شهر ابريل/نيسان الماضي بموجب قانون العفو العام الصادر عن مجلس النواب من المعروف لدي الجميع أن إي شخص يتم الإفراج علية يجب أن يكون في مكان أمن وهو ألان موجود في مدينة الرنتان و يمارس حياته بشكل طبيعي كأي مواطن ليبي و يتمتع بصحة جيدة.

وأضاف أن كل ما صرح به العقيد العجمي العتري صحيح 100% و نحن كمساعد المنسق العام لغرفة عمليات المنطقة الغربية نؤيد كل ما قام به السيد العتري وندعمه بقوة. وتابع سالم أن سيف الإسلام بعد هذا الإفراج لدية حرية الاختياران يعيش في إي من المدن الليبية سواء أراد العيش في الرنتان أو أي مدينة أخرى و يستطيع أن يمارس حياته بشكل طبيعي و يمكنه الخروج للتسوق زيارة الأصحاب واستقبال الأصدقاء و يفعل ما يريد كما يفعل أي مواطن ليبي حر .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش الليبي يسيطر على مناطق استراتيجية في بنغازي ويستهدف تعزيزات الإرهابيين قرب اجدابيا الجيش الليبي يسيطر على مناطق استراتيجية في بنغازي ويستهدف تعزيزات الإرهابيين قرب اجدابيا



اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بالزي التقليدي في باكستان

لندن ـ كاتيا حداد
نجحت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون منذ نزولها من الطائرة، بأن تخطف أنظار الباكستانيين والعالم، هذه المرة ليس بأحد معاطفها الأنيقة أو فساتينها الميدي الراقية، بل باللباس الباكستاني التقليدي باللون الأزرق التوركواز. كيت التي وصلت برفقة الأمير وليام الى باكستان، في إطار جولة ملكية تستمرّ لخمسة أيام، أطلت بالزي الباكستاني المكوّن اساساً من قميص طويل وسروال تحته وقد حملت إطلالاتها توقيع المصممة كاثرين والكرCatherine Walker. ميدلتون التي تشتهر بأناقتها ولا تخذلنا أبداً بإختيارتها تألقت بالزي التقليدي، الذي تميّز بتدرجات اللون الأزرق من الفاتح الى الداكن، وكذلك قصة الياقة مع الكسرات التي أضافت حركة مميّزة للفستان، كما الأزرار على طرف الأكمام.  وقد أكملت دوقة كمبريدج اللوك بحذاء ستيليتو باللون النيود من ماركة Rupert Sanderson، مع كلاتش وأقر...المزيد

GMT 14:57 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملابس كاجوال على طريقة المغربية رجاء بلمير بإطلالات أنيقة
 صوت الإمارات - ملابس كاجوال على طريقة المغربية رجاء بلمير بإطلالات أنيقة

GMT 07:34 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تدشين شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة في الإمارات
 صوت الإمارات - تدشين شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة في الإمارات

GMT 18:24 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"كريستيز" دبي تُدشن معرضًا للقطع الفنية من التراث الإسلامي
 صوت الإمارات - "كريستيز" دبي تُدشن معرضًا للقطع الفنية من التراث الإسلامي

GMT 06:30 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

طفل من مشجعي ليفربول يُحرج فيرجيل فان دايك

GMT 06:23 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

إيران "تسحق" كمبوديا بنتيجة تاريخية في تصفيات مونديال 2022

GMT 07:19 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

إيميل هيسكى يُحذّر يورغن كلوب من إراحة محمد صلاح وساديو

GMT 06:47 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

كين يواصل تحقيق الأرقام المميزة بقميص إنجلترا

GMT 18:50 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك

GMT 12:22 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تعاني من ظروف مخيّبة للآمال

GMT 08:01 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تقارير تؤكد برشلونة أغلق الباب أمام عودة نيمار

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates