ولد الشيخ أحمد لم يتوصل الى إقناع الوفد الحكومي في العودة الى مشاورات الكويت الجمعة
آخر تحديث 16:24:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مقتل 11 عنصرًا من جماعة "الحوثي وصالح" واصابة 21 آخرين في الضباب

ولد الشيخ أحمد لم يتوصل الى إقناع الوفد الحكومي في العودة الى مشاورات الكويت الجمعة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ولد الشيخ أحمد لم يتوصل الى إقناع الوفد الحكومي في العودة الى مشاورات الكويت الجمعة

ولد الشيخ أحمد لم يتوصل الى إقناع الوفد الحكومي في العودة الى مشاورات الكويت الجمعة
عدن / الرياض - عبدالغني يحيى

أخفق المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، اليوم الثلاثاء، في إقناع وفد الحكومة اليمنية بالعودة إلى الجولة الثانية من مشاورات الكويت، والتي كان من المقرر أن تنطلق يوم الجمعة المقبل، بحسب مصدر حكومي تفاوضي.

وقال المصدر إن ولد الشيخ، التقى اليوم في العاصمة السعودية الرياض، الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وعدداً من أعضاء الوفد الحكومي في مشاورات الكويت. وأوضح المصدر أن "اللقاء لم يخرج بأي نتيجة تذكر، لم يتم رفض الذهاب إلى المشاورات، ولم تتم الموافقة، ننتظر ما سينتج عنه لقاء ولد الشيخ مع الطرف الآخر"الحوثيين وحلفائهم" في صنعاء غداً الاربعاء، وبعدها سنقرر، ولكن من المؤكد أننا لن نكون في الكويت الجمعة المقبلة".‎

أضاف: لقد "تمسّكنا بالمرجعيات، وهناك أمور وقواعد يجب الاتفاق عليها أولا، لتلافي زلاّت التجربة السابقة"، في إشارة إلى الجولة الأولى من مشاورات الكويت التي بدأت في 21 أبريل/نيسان الماضي، واستمرت على مدار 70 يوما ولم تحقق أي تقدم.

وقال عضو الوفد الحكومي التفاوضي، عبدالله العليمي، إن الرئيس هادي، "أكد التمسك بالمرجعيات خلال لقائه ولد الشيخ، وأنه لا قبول لأي مقترح خلاف ذلك"، في إشارة لرفض الخارطة الأممية التي تقترح حكومة وحدة بمشاركة "الحوثيين".

وأضاف العليمي في تغريدات على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "لا نريد مشاورات لإضاعة الوقت وزيادة مأساة شعبنا ومعاناته، ثمة قواعد وضوابط يجب الالتزام بها حتى نحقق لشعبنا السلام العادل والأمن الشامل".

وسبق أن قال هادي، خلال لقائه ولد الشيخ في الرياض، إن الحكومة "التزمت بكل شروط إحلال السلام خلال مشاورات الكويت، لكنها لم تحصد سوى السراب من قبل الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح"، وفق وكالة "سبأ" الرسمية.
 
وكشف مراسل وكالة "خبر" في مأرب، شرق اليمن، عن مصادر عسكرية قولها، إن قصفاً صاروخياً استهدف قيادة المنطقة العسكرية الثالثة أثناء اجتماع الرئيس عبدربه منصور هادي، والجنرال السابق في الجيش علي محسن الأحمر، ومحافظ مأرب سلطان العرادة، وقيادات عسكرية يمنية وخليجية في عدن.

وكان هادي، وبرفقته الأحمر وصلا، الأحد 10 يوليو/ تموز، إلى مأرب، وعقد لقاءً في قيادة المنطقة العسكرية الثالثة. وقال مراسلنا، إن القصف استهدف الناحية الغربية للمنطقة. مضيفاً أن هادي انتقل بعد ذلك إلى معسكر "تداوين" وسط ترجيحات أنه غادر عائداً إلى مقر إقامته في العاصمة السعودية الرياض.

ونقلت وسائل إعلام سعودية ويمنية موالية، عن هادي تصريحات له في مأرب، هدد فيها بعدم العودة إلى مفاوضات الكويت في حال أصرت الأمم المتحدة على فرض رؤيتها السياسية للحل في اليمن والتي أصدرها المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ.

واليوم تمكنت وحدات الجيش الوطني والمقاومة من اعطاب وتدمير 7 اطقم عسكرية لميليشيات "الحوثي وصالح" فيما قتل 11 عنصرا من عناصر المتمردين وأصيب 21 اخرين في مواجهات مختلفة في تعز. وأفاد مصدر في المقاومة الشعبية أن وحدات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تمكنت اليوم الثلاثاء من اعطاب وتدمير 7 اطقم عسكرية 6 منها في معسكر التشريفات بنيران أبطال المقاومة والجيش الوطني في جبهة المحافظة شرق المدينة والتي تستخدمه المليشيا كخط إمداد لمواقعها المختلفة  والسابع بالقرب من مستشفى الحمدي جوار معسكر قوات الأمن الخاصة شرقي مدينة تعز.

وأشارت المصادر إلى ان قوات الجيش الوطني والمقاومة تمكنا من صد هجوما لميليشيات الحوثي والمخلوع مصحوبا بقصف عنيف في ثعبات شرق المدينة ومنطقة ميلات بالضباب غرب المدينة وأجبروهم على التراجع وكبدوهم خسائر فادحة في العتاد والارواح.

كما تواصل مليشيا الحوثي والمخلوع صالح قصفها المدفعي على الأحياء السكنية ومواقع المقاومة والجيش الوطني في شرق وشمال وغرب المدينة وفي الضباب وجبل حبشي والاقروض المسراخ والشقب شرق صبر وحمير مقبنة وحيفان وهو ما اسفر عن مقتل وإصابة 11 شخصا نصفهم مدنيون.

وأفادت مصادر المقاومة مصرع 11 عنصرا من عناصر "الحوثي وصالح" المتمردة واصابة 21 آخرين نتيجة الإشتباكات التي دارت بين رجال المقاومة والحيش الوطني من جهة ومليشيات "الحوثي والمخلوع" من جهة أخرى في ثعبات شرق المدينة وميلات بالضباب غرب واستهدافهم بنيران وحدات المقاومة والجيش الوطني .

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ولد الشيخ أحمد لم يتوصل الى إقناع الوفد الحكومي في العودة الى مشاورات الكويت الجمعة ولد الشيخ أحمد لم يتوصل الى إقناع الوفد الحكومي في العودة الى مشاورات الكويت الجمعة



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 12:29 2012 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وجه جديد لـ"أنا زهرة" أكثر المواقع النسائية حضورًا

GMT 11:27 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج القوس الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 16:20 2012 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

توكسفغ ترفض تسمية الشخص "المشهور" الذي تحرش بها لأنه ميت

GMT 22:27 2012 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

جزر كايمان الساحرة أشهر شواطئ البحر الكاريبي

GMT 11:43 2012 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

مغسلة توحي بالملوكية والرقي

GMT 19:31 2012 الجمعة ,21 أيلول / سبتمبر

طاولة رائعة باستخدامين مختلفين

GMT 21:46 2013 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

شباب حوامل لتوعية المراهقات الأميركيات

GMT 12:39 2012 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

"دل" تطرح موديلين من ألترابوك

GMT 06:57 2012 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إطلاق التصميم الجديد لمتجر "بلاي ستيشن"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates