مجلس التعاون الخليجي يشجب الاعتداء الحوثي بإطلاق صاروخ باليستي على مكة المكرمة
آخر تحديث 15:01:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قطر والبحرين يدينان بشدة والتحالف العربي يتهم إيران بالضلوع في ارسال الصواريخ الى الميليشيات

مجلس التعاون الخليجي يشجب الاعتداء الحوثي بإطلاق صاروخ "باليستي" على مكة المكرمة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مجلس التعاون الخليجي يشجب الاعتداء الحوثي بإطلاق صاروخ "باليستي" على مكة المكرمة

مجلس التعاون الخليجي يشجب الاعتداء الحوثي بإطلاق صاروخ "باليستي" على مكة المكرمة
الرياض ـ سعيد الغامدي

ندّد مجلس التعاون الخليجي بشدة اليوم الجمعة، بقيام "الميلشيات الحوثية" في اليمن بإطلاق صاروخ باليستي باتجاه مكة المكرمة غربي المملكة العربية السعودية أمس الخميس. وأعرب الأمين العام للمجلس عبداللطيف بن راشد الزياني،  في بيان أصدره اليوم عن "إدانة مجلس التعاون لدول الخليج العربية واستنكاره الشديدين لاستهداف جماعة "الحوثي وصالح" مكة المكرمة بصاروخ باليستي".

وقال الزياني "إن دول مجلس التعاون تعتبر هذا الاعتداء الغاشم، الذي ضرب بعرض الحائط حرمة هذا البلد، مهبط الوحي وقبلة مليار ونصف المليار مسلم حول العالم، استفزازا لمشاعر المسلمين، واستخفافا بالمقدسات الإسلامية وحرمتها". واعتبر الاعتداء "دليلا بارزا على إمعان جماعة "الحوثي و صالح" في تجاوزاتها، ورفضها الانصياع لإرادة المجتمع الدولي وقراراته، والمساعي القائمة لتطبيق الهدنة، والجهود الحثيثة للتوصل إلى حل سياسي للأزمة اليمنية".

بدورها، أعربت دولة قطر في بيان منفصل عن "إدانتها واستنكارها الشديدين لاستهداف الميلشيات الحوثية، مكة المكرمة بصاروخ باليستي". وقالت وزارة الخارجية في بيان نشرته وكالة الأنباء القطرية الرسمية، إن إطلاق صاروخ باتجاه مكة المكرمة، "يعد اعتداءً سافراً على حرمة هذا البلد والمقدسات الإسلامية، واستفزازًا لمشاعر ملايين المسلمين حول العالم".

كما اعتبرت الخارجية القطرية "في بيانها هذا الاعتداء، دليلاً واضحاً على استمرار تجاوزات الميليشيات الحوثية، ورفضها الالتزام بقرارات المجتمع الدولي، والمساعي القائمة لتطبيق الهدنة، ويعيق كافة الجهود المبذولة للتوصل إلى حل سياسي للأزمة اليمنية".

بدورها ندّدت مملكة البحرين بشدة بقيام الميلشيات "الانقلابية الحوثية" في اليمن بإطلاق صاروخ باليسيتي باتجاه مكة المكرمة غربي السعودية أمس. وقالت الخارجية البحرينية في بيان أصدرته اليوم الجمعة ونشرته على موقعها الالكتروني الرسمي "إن استهداف هذه البقعة المباركة يمثل استفزازًا لمشاعر المسلمين في شتى بقاع الأرض وعملاً إجراميًا دنيئا تجاوز كل الحرمات وتعدى كل الحدود الدينية والأخلاقية والإنسانية".

وأكدت مملكة البحرين "وقوفها صفًا واحدًا إلى جانب المملكة العربية السعودية الشقيقة في مواجهة الإرهاب وضد كل من يحاول المساس بها أو استهداف المقدسات الدينية فيها".
وطالبت في الوقت ذاته جميع الدول الإسلامية أعضاء منظمة التعاون الإسلامي "بوقفة جماعية ضد هذا الاعتداء الأثيم ومن يقف وراءه ويدعم مرتكبيه".
وقال البيان إن "مملكة البحرين تشدد على موقفها الثابت الداعم للشرعية في اليمن إلى أن يتم بسط الأمن وإعادة السلم لهذا البلد الشقيق وتمكين الحكومة اليمنية بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي من القيام بكافة مهامها، وبما يؤدي إلى التوصل إلى حل سلمي يرتكز إلى المرجعيات المتفق عليها والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن رقم 2216 (2015)".

وفي وقت سابق من اليوم، توعد المتحدث باسم قوات التحالف اللواء أحمد عسيري، الحوثيين، بعد استهدافهم مكة المكرمة، قائلاً "نؤكد للجميع أن ما فشل به رأس الأفعى باستهداف المسلمين في الحرم المكي لن ينجح به ذيل الحية وسيتم قطعها"، دون أن يوضح المقصود برأس الأفعى.

وعن نوع الصاروخ الذي استهدف مكة، أوضح عسيري في تصريحات لقناة "الإخبارية" السعودية الرسمية أنه "من نوع سكود يقوم بعض من تدرب على يد الإيرانيين وعلى يد ميلشيات حزب الله الإرهابية بتعديل الوقود الذي يدفع الصاروخ إلى مسافات أبعد". واتهم الإيرانيين بالوقوف وراء تهريب مثل هذه الصواريخ، قائلاً "الإيرانيون ضالعون في هذا الجانب سواء تهريب الصواريخ أو نقل تقنية تعديلها".

وأدانت وزارة الخارجية التركية بشدّة، إطلاق الميلشيات الحوثية في اليمن صاروخًا باليستيًا باتجاه مكة المكرمة التي تُعدّ أكثر الأماكن المقدسة بالنسبة للمسلمين. ورحّبت الخارجية التركية، في بيان لها اليوم الجمعة، باعتراض المنظومة الدفاعية السعودية للصاروخ الباليستي وتدميره.

وجاء في بيان الخارجية: "إننا ندين بشدّة استهداف مكة التي تُعدّ أحد أكثر الأماكن المقدسة بالنسبة للمسلمين، بصاروخ باليسيتي أطلقته الميليشيات الحوثية".

الاأن جماعة "الحوثي" نفت رسميا، اليوم الجمعة، الاتهامات الموجهة لها من التحالف العربي باستهداف "مكة المكرمة" بصاروخ باليستي، مساء أمس، معتبرة الاتهام "محاولة لتأليب مشاعر المسلمين". وقال الناطق الرسمي للجماعة محمد عبدالسلام، لقناة "المسيرة" التابعة لهم مقتطفات عاجلة منه.

وأضاف عبد السلام "رغم الجراح، لم نستهدف أية منشأة مدنية أو مصلحة عامة خلال الصراع، فضلا عن الأماكن المقدسة"، ووصف مكة بـ" المقدسة والغالية على قلب كل يمني ومسلم". وذكر ناطق الحوثيين، أن الاتهامات "محاولة ممجوجة لتأليب مشاعر المسلمين، وهلوسة إعلامية ليس من عاقل أن يستوعبها، الهدف منها الهروب من الجرائم والحصار الذي تتعرض له اليمن".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس التعاون الخليجي يشجب الاعتداء الحوثي بإطلاق صاروخ باليستي على مكة المكرمة مجلس التعاون الخليجي يشجب الاعتداء الحوثي بإطلاق صاروخ باليستي على مكة المكرمة



تمتلئ خزانتهما بالفساتين الأنيقة والمعاطف الفاخرة

إطلالات متشابهة ومميَّزة بين ميغان ماركل وصوفيا فيرغارا

لندن - صوت الإمارات
تعدّ إطلالات ميغان ماركل عنوانًا للأناقة من دون شكّ، كذلك تتميّزالممثلة صوفيا فيرغارا من جهتها بلوكاتها الأنيقة وأسلوبها الأنثوي، وما يجمع بين ميغان وصوفي ليس فقط مهنة التمثيل بل عشرات الإطلالات المتشابهة إلى حدّ لن تصدقيه!تُعتبر دوقة ساسكس والممثلة صوفيا فيرغارا رمزين للموضة وحتى أيقونات يؤثرن بإطلالاتهن على النساء حول العالم، وذلك بخزانتهنّ المليئة بالفساتين الأنيقة والمعاطف الفاخرة وغيرها، أما التشابه في أسلوبهما فكبير جداً. التشابه في الإطلالات ترجم في بعض الأوقات بتنسيق مختلف للوك، ففي حين نسّقت ميغان بوستيه مزيّن بالشك من تصميم ماركة Safiyaa باللونين الأبيض والأسود مع تنورة ماكسي باللون الأسود، على عكس صوفيا فيرغارا التي نسّقتها مع سروال دنيم.إطلالة أخرى جمعت بين ميغان وصوفيا، وهو فستان أسود مكشوف الصدر من تصميم Ro...المزيد

GMT 23:36 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

شباب الأهلي يكرر أسوأ انطلاقة في الدوري منذ 7 سنوات

GMT 17:30 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

صيني عاشق للسيارات يفصح عن أصغر كرفان متحرك في العالم

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 19:39 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صور لأجمل 6 موديلات كوش أفراح من موقع التواصل إنستغرام

GMT 17:38 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا سوبيرانو تحتل قائمة أجمل 10 نساء في العالم

GMT 07:02 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

مخرج "أولاد رزق" يُفكِّر في تقديم جزء ثانٍ للفيلم

GMT 10:33 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

هاني مهنى يكشف حقيقة ارتباط ابنته على أحمد خالد صالح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates