الإمارات تؤكد العمل مع الأمم المتحدة لمعالجة قضايا حقوق الإنسان في العالم
آخر تحديث 12:44:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عرضت تجربتها المميّزة القائمة على التسامح واحترام التنوُّع

الإمارات تؤكد العمل مع الأمم المتحدة لمعالجة قضايا حقوق الإنسان في العالم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإمارات تؤكد العمل مع الأمم المتحدة لمعالجة قضايا حقوق الإنسان في العالم

قضايا حقوق الإنسان في العالم
دبي ـ جمال أبو سمرا

أكدت دولة الإمارات العمل بشكل بنّاء مع الأمم المتحدة لمعالجة قضايا حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم.

وعرضت الدولة تجربتها المتميزة في مجال حماية حقوق الإنسان القائمة على مبادئ التسامح واحترام التنوع الثقافي والديني بدعم من سيادة القانون والمؤسسات القوية والحكم الرشيد.

كما قدّمت أربع توصيات ترمي إلى تعزيز استجابة منظومة الأمم المتحدة للتحديات التي تواجهها مسألة حقوق الإنسان. جاء ذلك في بيان أدلى به الدكتور عبد الرحيم يوسف العوضي مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون القانونية أمام المناقشة المواضيعية رفيعة المستوى التي نظمتها الجمعية العامة للأمم المتحدة على مدار يومين تحت عنوان "الأمم المتحدة بعد سبعين عاما: حقوق الإنسان في صميم جدول الأعمال العالمي".

وعبّر العوضي عن إيمان الدولة بوجوب ارتكاز حقوق الإنسان على مبادئ التسامح واحترام التنوع الثقافي والديني بدعم من سيادة القانون والمؤسسات القوية والحكم الرشيد، مؤكدا أن دستور دولة الإمارات كفل الحقوق والحريات وذلك بدعم من الأطر والآليات التي تم وضعها لضمان التمتع بحقوق الإنسان عن طريق سن القوانين وتنقيحها وإنشاء هيئات وطنية تضطلع بالإشراف على الامتثال لحقوق الإنسان.

وأعطى مثالاً على ذلك بانتهاج الدولة مبدأ التسامح الديني الذي كفل للجميع ممارسة شعائر العبادة بحرية في الكنائس والمعابد والمساجد.

كما تطرّق لمسألة المساواة بين الجنسين والتي أشار إلى أنها تعتبر حجر الأساس في المجتمعات المستدامة والسلمية، مؤكدا أن المرأة في دولة الإمارات ممثلة تمثيلا جيدا كشريكة على قدم المساواة في جميع مناحي الاقتصاد والمجتمع وأعطى مثالا على ذلك بتمثيل المرأة بنسبة 20 في المائة من المجلس الوطني الاتحادي و30 في المئة من مجلس الوزراء الاتحادي.

ولفَت أيضا إلى تضاعف اهتمام الدولة حول مسألة تعزيز حقوق الطفل لتحتل هذه المسألة قمة أولوياتها ونوّه في هذا الخصوص إلى قانون حماية الطفل الجديد الذي دخل حيز النفاذ في يونيو الماضي ومن شأنه أن يسهم في تعزيز الإطار القانوني الخاص بالطفل لدينا وفقا لاتفاقية حقوق الطفل.

كما تطرّق العوضي للإجراءات التي اتخذتها الدولة لحماية حقوق العمالة الأجنبية متعددي الجنسية العاملين فوق أرض دولة الإمارات ويسهمون في التنمية لديها بما فيها إدخالها لإصلاحات تنفيذية جديدة في قانون العمل اعتبارا من يناير الماضي كفل بعضها أن يتم إبرام عقود العمل طوعا كما شملت هذه الإصلاحات أحكاما واضحة لإنهاء هذه العقود من قبل أي من الطرفين وتجعل من الأسهل للعمال الانتقال من عمل إلى آخر.

وأكد العوضي أن دولة الإمارات قطعت منذ تأسيسها عام 1971 شوطا كبيرا وأحرزت تقدما ملحوظا في مجالات تعزيز وحماية حقوق الإنسان الأمر الذي جعلها تحظى بالمرتبة رقم 41 في مؤشر التنمية البشرية للأمم المتحدة ورقم 47 في مؤشر عدم المساواة بين الجنسين في الأمم المتحدة. كما ندرك جيدا بأن تعزيز حقوق الإنسان يتطلب مراجعة مستمرة وعليه فإنها تقوم من خلال الاستعراض الدوري الشامل الثاني بمتابعة التوصيات وتعزيز الآليات والمؤسسات الوطنية وفقا لمبادئ باريس.

وعلى الصعيد الدولي، أشار إلى أن دولة الإمارات تواصل دعمها بكل قوة مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان وكذلك هيئة الأمم المتحدة للمرأة بما في ذلك من خلال إنشاء مكتب اتصال في أبوظبي، منوها إلى أنها وبصفتها عضوا في مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة فإن الدولة حرصت على قيادة الجهود الدولية الرامية إلى اعتماد قرار بشأن المساواة في حقوق الفتيات في التعليم.

ولفَت إلى أن جدول أعمال 2030 يمثِّل التزاما جماعيا للمجتمع الدولي لضمان تحقيق السلام والأمن وحقوق الإنسان والتنمية المستدامة في جميع أنحاء العالم، مذكرا بالدور المهم الذي تلعبه الأمم المتحدة في مجال تقديم الدعم للدول الأعضاء لتمكينها من تحقيق هذه الأهداف وفي إعلاء القانون الدولي.

واختتم العوضي بيانه أمام المناقشة المواضيعية رفيعة المستوى للجمعية العامة مقترحا من أربع توصيات ترمي إلى تعزيز استجابة منظومة الأمم المتحدة للتحديات التي تواجهها مسألة حقوق الإنسان وهي:

أولاً: مضاعفة هيئات حقوق الإنسان في الأمم المتحدة الجهود المبذولة لدعم الحوار البناء والتعاون التقني والتنمية وتبادل أفضل الممارسات والندوات الإقليمية والتدريب لتعزيز تنفيذ حقوق الإنسان على أرض الواقع.

ثانيا: ضمان الاحترام الثقافي والديني والتفاهم والحساسية في مجال حقوق الإنسان، مشيرا إلى أنه "لن يكتب النجاح لنهج يتبع مبدأ حجم واحد يناسب الجميع مما يقودنا لاحترام التفرد والخصوصية".

ثالثا: تركيز الأولوية على مكافحة التمييز والتعصب العرقي والديني بما في ذلك مكافحة الخوف من الإسلام.

رابعا : بذل المجتمع الدولي للمزيد من الجهود لضمان حماية حقوق الشعب الفلسطيني الذي يعيش تحت نار الاحتلال منذ ما يقرب من 50 عاما وهو الأمر الذي يشكل مصدرا لكثير من المعاناة والمظالم.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإمارات تؤكد العمل مع الأمم المتحدة لمعالجة قضايا حقوق الإنسان في العالم الإمارات تؤكد العمل مع الأمم المتحدة لمعالجة قضايا حقوق الإنسان في العالم



بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

أفكار لتنسيق "الزهري" في الملابس مستوحاة من جيجي حديد

واشنطن - صوت الإمارات
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 12:41 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" الروسية
 صوت الإمارات - تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" الروسية

GMT 11:21 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على ديكورات المنزل بأثاثا مودرن مع جدران كلاسيكية
 صوت الإمارات - تعرفي على ديكورات المنزل بأثاثا مودرن مع جدران كلاسيكية

GMT 02:25 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

قلاع إيطالية تحوّلت إلى فنادق سياحية للاستمتاع بعطلة ملكية
 صوت الإمارات - قلاع إيطالية تحوّلت إلى فنادق سياحية للاستمتاع بعطلة ملكية

GMT 00:50 2020 الخميس ,08 تشرين الأول / أكتوبر

ساوثجيت يجرب الوجوه الجديدة في مواجهة ويلز

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 19:12 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

جامعة جورج تاون الأميركية تُنظّم دورات عن "التهديد الهجين"

GMT 19:05 2019 الخميس ,23 أيار / مايو

تعرَّف على مميزات " زوتي Z100 " و"سوزوكي ألتو"

GMT 05:52 2019 الأربعاء ,09 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لتزيين منزلك باستخدام "القوارير"

GMT 13:17 2018 الإثنين ,05 آذار/ مارس

وجهات منازل بتصميم ريفي أنيق لمحبي التجديد

GMT 16:27 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

محمد بن سلمان يأخذ صور"سلفي" في "الفورميلا أي"

GMT 19:56 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

تأجيل حفل تامر عاشور وساندي لهذا السبب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates