الإمارات تطلق 5 مشاريع إنسانية في باكستان بتكلفة تجاوزت مليون دولار أميركي
آخر تحديث 16:50:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بهدف دعم ومساندة اللاجئين والمحتاجين في القطاع التعليمي والمهني

الإمارات تطلق 5 مشاريع إنسانية في باكستان بتكلفة تجاوزت مليون دولار أميركي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإمارات تطلق 5 مشاريع إنسانية في باكستان بتكلفة تجاوزت مليون دولار أميركي

الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي
دبي- صوت الإمارات

باشرت مؤسسة القلب الكبير الإماراتية تنفيذ 5 مشاريع إنسانية في 7 مدن بباكستان بتكلفة تجاوزت مليون دولار أمريكي.وتأتي المشاريع بهدف دعم ومساندة اللاجئين والمحتاجين في القطاع التعليمي والمهني، والمساهمة في دعم مساعي باكستان، ثاني أكبر دولة مستضيفة للاجئين في العالم، وتعزيز جهودها في رعاية اللاجئين والمحتاجين.

وجاءت هذه المشاريع الإنسانية بتوجيهات قرينة حاكم الشارقة، الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة القلب الكبير، المناصرة البارزة للأطفال اللاجئين لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين،

"القلب الكبير" تطلق 5 مشاريع إنسانية في كينيا وباكستان والأردن

وأعلنت المؤسسة الإماراتية، التي تتخذ من إمارة الشارقة مقراً لها، أن المشاريع تتضمن بناء مدرسة ابتدائية وأخرى ثانوية، ومراكز لتعليم اللغة الإنجليزية، ومهارات الحاسوب، بالإضافة لتأسيس وتطوير مراكز تنموية، بالتعاون مع شركاء باكستانيين ومؤسسات عالمية.

بناء مدرسة ثانوية للبنات والبنين

وبدأت المؤسسة خلال شهر سبتمبر الماضي تنفيذ مشروع بناء مدرسة ثانوية للبنات والبنين في مدينة روالاكوت، بالتعاون مع "منظمة قرى الأطفال العالمية في باكستان"، المؤسسة المتخصصة في توفير بيئة مستقرة وآمنة للأطفال المحتاجين تساعدهم على التنشئة السليمة.

وسيحمل مشروع المدرسة التي تبلغ تكلفتها 580 ألف دولار أمريكي (2،130،311 درهم إماراتي)، والمقرر افتتاحه في يوليو 2022، لوحة خاصة تقديراً لجهود مؤسسة القلب الكبير ودعمها ومساهمتها في تعزيز رفاه الأطفال.

 مراكز تعليم اللغة الإنجليزية

وبدأت المؤسسة بالتعاون مع "منظمة قرى الأطفال العالمية في باكستان" في أغسطس، بتنفيذ مشروع بناء مراكز تعليم اللغة الإنجليزية ومهارات الحاسوب في قرى الأطفال بمنطقتي سيالكوت وسرغودها في إقليم البنجاب، بالإضافة إلى قرى الأطفال في مظفر أباد.

وتصل الطاقة الاستيعابية للمشروع الذي بلغت تكلفته الإجمالية 80،584 دولارا أمريكيا (295،981 درهما إماراتيا)، إلى 450 طفلاً ويافعاً، ويستهدف دعم الأجيال الجديدة بالمعارف والخبرات التي تمكنهم من بناء مستقبلهم المهني والاستثمار بطاقاتهم في أعمال بناءة ووظائف مجزية.

"مدرسة الشيخ خالد القاسمي" الابتدائية

وبدأت مؤسسة القلب الكبير أعمال بناء المدرسة الابتدائية في لاخي غلام شاه التابعة لمدينة شيكاربور في مقاطعة السند بتكلفة 170,162 دولار أمريكي ( 625 ألف درهم إماراتي) بالتعاون مع مؤسسة "سيتيزنز" الباكستانية، ومن المقرر أن تحمل المدرسة اسم "مدرسة الشيخ خالد القاسمي"، تكريماً لذكرى نجل الشيخ حاكم الشارقة.

وأعلنت "القلب الكبير" عن تقديم دعم مالي لتغطية التكاليف التشغيلية لإنشاء المدرسة لمدة 5  سنوات اعتباراً من تاريخ إنجاز المشروع، حيث يستهدف المشروع الذي انطلق في يونيو من العام الجاري 180 مستفيداً، ويوفر تعليماً رسمياً عالي الجودة بشكل مباشر ويركز على الإناث، في حين يوفر فرص عمل لـ 9 أعضاء تدريس و5 موظفين من ضمنهم سيدتان.

وتقدر المؤسسة أن يصل عدد المستفيدين غير المباشرين من المشروع المقرر انتهائه في يوليو 2021، إلى 1260 شخصاً، حيث جاء المشروع انسجاماً مع الجهود التي تبذلها باكستان للارتقاء بالتعليم، إذ ينص القانون الباكستاني على توفير التعليم الإلزامي والمجاني للأطفال من عمر 5 إلى 16 عاماً، وتخصيص نسبة 10 % من المقاعد في المدارس والمعاهد التعليمية الخاصة للأطفال الفقراء.

تطوير وتحديث مراكز تنمية ورعاية المرأة

وبالتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، كشفت مؤسسة القلب الكبير عن مشروع تطوير وتحديث مركز تنمية ورعاية المرأة في إسلام أباد بالإضافة إلى 3 مراكز أخرى في خيبر بختونخوا، من خلال توفير معدات حديثة لمهن الخياطة الصناعية، والعلاجات التجميلية، وتكنولوجيا المعلومات، ومن المقرر الانتهاء من المشروع في ديسمبر 2021.

ويهدف المشروع إلى تعليم الفتيات والسيدات من اللاجئين والمحتاجين حرفاً مهنية وتقنيات متطورة تساهم في تحسين فرص عملهن وظروف معيشتهن.

ويستهدف المشروع الذي تبلغ كلفته 200,045 دولار أمريكي (734,755 درهم إمارتي) تدريب 1500 امرأة باكستانية وأفغانية لاجئة على صناعة الملابس والخياطة والتجميل وصنع المجوهرات واستخدام الحاسوب.

 "مؤسسة القلب الكبير" في هري بور

وقدمت مؤسسة القلب الكبير دعماً مالياً بقيمة 61,131 دولار أمريكي (224,531 درهم إماراتي) لبناء مركز مجتمعي في هري بور باسم "مركز مؤسسة القلب الكبير"، بالتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ومن المتوقع إنجاز المشروع في نهاية عام 2021.

ويدف المركز إلى تدريب وتطوير مهارات أكثر من 1500 لاجئ أفغاني من السيدات والشباب والفتيات، من خلال دورات في محو الأمية، والخياطة، والتطريز بالإضافة إلى صيانة الهواتف الخلوية وأجهزة الكمبيوتر، إلى جانب استضافة فعاليات خاصة لرفع الوعي المجتمعي حول مخاطر زواج القاصرات وعمالة الأطفال.

كما سيقدم المركز سلسلة من الجلسات التدريبية والأنشطة التعليمية والتوعوية، يستفيد منها سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، 1000 لاجئ أفغاني من الرجال والنساء والفتيان والفتيات إلى جانب الأفراد ذوي الاحتياجات الخاصة.

قد يهمك أيضًا:

"مفوضية شؤون اللاجئين" تثمن دعم مؤسسة القلب الكبير للنازحين

القاسمي توجّه بتجهيز غرفتي عمليات بمستشفى لعلاج السرطان في بيشاور الباكستانية

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإمارات تطلق 5 مشاريع إنسانية في باكستان بتكلفة تجاوزت مليون دولار أميركي الإمارات تطلق 5 مشاريع إنسانية في باكستان بتكلفة تجاوزت مليون دولار أميركي



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أبرز إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة - صوت الإمارات
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:39 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 صوت الإمارات - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 07:42 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
 صوت الإمارات - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 03:47 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

"فيفا" يعلن إصابة رئيسه جياني إنفانتينو بفيروس "كورونا"

GMT 13:01 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

ساسولو يقفز لوصافة الدوري الإيطالي بعد تخطّي نابولي

GMT 06:05 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

بايرن ميونخ يتفوق على لوكوموتيف موسكو 1-0 في الشوط الأول

GMT 03:39 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

فريق باتشوكا يتعادل مع بوماس في الدوري المكسيكي

GMT 06:06 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

المواجهة الأوروبية رقم 50 للملكي ضد الألمان

GMT 05:56 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

لوكاكو ولاوتارو يقودان هجوم النيراتزوري ضد شاختار

GMT 06:02 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يستعد لمغادرة ملعب تدريباته لأول مرة بعد 70 عامًا

GMT 05:57 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تقارير إيطالية تكشف إصابة 10 لاعبين من لاتسيو بفيروس كورونا

GMT 22:45 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

الميرنجي يتأخر بهدف بعد 33 دقيقة ضد مونشنجلادباخ

GMT 21:06 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

أتلتيكو مدريد يتعادل مع لوكوموتيف موسكو في دوري أبطال أوروبا

GMT 22:11 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

انسو فاتي مهاجم برشلونة يواجه خطر الابتعاد عن الملاعب 5 أشهر

GMT 22:13 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

الأندية الألمانية تخطط للمستقبل في اجتماع ضخم الأربعاء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates