محمد قرقاش يشدِّد على أن القوات الإماراتية باقية في اليمن حتى إعلان التحالف انتهاء الحرب
آخر تحديث 11:44:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي يوضح تصريحات سابقة له في محاضرته الأربعاء

محمد قرقاش يشدِّد على أن القوات الإماراتية باقية في اليمن حتى إعلان التحالف انتهاء الحرب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد قرقاش يشدِّد على أن القوات الإماراتية باقية في اليمن حتى إعلان التحالف انتهاء الحرب

الدكتور أنور محمد قرقاش
أبو ظبي ـ سعيد المهيري

حسَم وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور بن محمد قرقاش، جدلاً كانت أثارته تصريحات سابقه له مساء أمس الأربعاء ضمن محاضرة ألقاها في مجلس رمضاني أقامه ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد، فأكد أن " القوات الاماراتية الموجودة في اليمن مستمرة في أداء دورها مع القوات العربية السعودية "حتى إعلان التحالف انتهاء الحرب في اليمن".

وأوضح في تغريدات عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، اليوم الخميس بالقول: إن "التحالف بقيادة السعودية لم يُعلن قرار عاصفة الحزم (مارس/آذار 2015) إلا بعد أن استنفذ كل المساعي السلمية". وأضاف "ومع إصرار الحوثي و صالح على منطق العنف والانقلاب، جاء قرار العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز التاريخي، جهداً عربياً صرفاً في إدراك عميق بارتباط الإنقلاب بالبعد الإيراني ومحاولة تقويض البناء الإستراتيجي".

واعتبر أن عملية "عاصفة الحزم" نجحت في تحقيق أهدافها، قائلاً إن " أهداف عاصفة الحزم كانت واضحة مما ساهم في نجاحها؛ عودة الشرعية، وتكريس المسار السياسي المتفق عليه والرد العربي الحاسم على التمدد الإيراني".

وأشار قرقاش إلى أن "التحقيق الفاعل لأهداف عاصفة الحزم السياسية والعسكرية لا جدال حوله"، مبيناً أنه "ومع تحقيق الأهداف الأساسية للتحالف، تقع المسؤولية على اليمنيين للتوصل إلى اتفاق لا يهمش أحداً ويرفض منطق الانقلاب"، معتبراً أن " العمل العسكري مهد الأرضية".

ولفت إلى أنه "في السياق العسكري والسياسي يبقى دور الإمارات الحليف المتمكن والصادق إلى جانب الرياض، فهذه الشراكة التي عززتها أزمة اليمن ركن أساسي للمستقبل، قواتنا المسلحة كما أشرت في محاضرتي، أدت دورها القتالي بشجاعة ومهنية، و يستمر هذا الدور مع السعودية الشقيقة حتى إعلان التحالف انتهاء الحرب". وختم قرقاش بالقول : "تبقى المسؤولية أمام اليمنيين بكل مكوناتهم، لبناء جسور التواصل والاتفاق حول الدولة و المؤسسات، روح المسؤولية الوطنية مطلوبة للنجاح".

وكان قرقاش قال في التصريحات التي نشرت نصها وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية: أن "الحرب انتهت اليوم بالنسبة لبلادنا، وتم رصد الترتيبات السياسية لتمكين الشرعية من إدارة الخدمات الأساسية وتحسين أدائها ".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد قرقاش يشدِّد على أن القوات الإماراتية باقية في اليمن حتى إعلان التحالف انتهاء الحرب محمد قرقاش يشدِّد على أن القوات الإماراتية باقية في اليمن حتى إعلان التحالف انتهاء الحرب



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات "السراول" على الخصر على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد - صوت الامارات
أسلوب إطلالات ملكة إسبانيا ليتيزيا يميّزها عن باقي الملكات والأميرات، إذ تتألق دائماً بأزياء بسيطة من حيث التصميم بعيداً عن المبالغة في اللوك والأكسسوارات مع محافظتها في الوقت نفسه على عنصر الأناقة والرقيّ، وفي أحدث لملكة إسبانيا، بدت أنيقة كعادتها، وقد تألقت هذه المرة بتوب مونوكروم مع سروال بقصة كلاسيكية أنيقة، حيث واصل ملك وملكة إسبانيا جولتهما في عدد من مناطق أراغون، بهدف دعم انتعاش النشاط الاجتماعي والاقتصادي بعد الإغلاق القسري بسبب جائحة COVID-19. وفي تفاصيل إطلالة الملكة ليتيزيا، فقد إختارت توب من ماركة ماسيمو دوتي Massimo Dutti، بلون بيج حيادي، يبلغ ثمنها £59.95 تميّزت بياقتها الدائرية وأكمامها المنفوخة عند الأكتاف مع قصة الكسرات، والتي منحت لمسة من الأناقة لهذا اللوك. قصة الأكمام هذه من أجمل صيحات هذا الصيف، وقد إعتمدها...المزيد

GMT 12:11 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية
 صوت الإمارات - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية

GMT 10:23 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 صوت الإمارات - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates