قوات الجيش اليمني تسيطر على حيِّ الكمب شرق تعز  ومقتل 16 مسلحًا في ميدي
آخر تحديث 22:01:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بن داغر يؤكد أن الحكومة اليمنية كانت وستظل مع أي حل سياسي لرفع معاناة اليمنيين

قوات الجيش اليمني تسيطر على "حيِّ الكمب" شرق تعز ومقتل 16 مسلحًا في ميدي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قوات الجيش اليمني تسيطر على "حيِّ الكمب" شرق تعز  ومقتل 16 مسلحًا في ميدي

قوات الجيش اليمني
عدن ـ عبدالغني يحيى

أعلنت القوات اليمنية اليوم الأربعاء، عن مقتل 16 مسلحًا من جماعة "الحوثي وصالح" بينهم قيادي بارز في معارك عنيفة في محيط مدينة ميدي غرب محافظة حجة. وقال المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن مسؤول تموين مسلحي الحوثيين في محور ميدي عبدالسلام الشيبة قُتل بضربة جوية لمقاتلات التحالف العربي.

وأضاف أن طيران التحالف استهدف تعزيزات للمليشيات في مثلث "عاهم"، دمر خلالها طقمين محملين بالجنود، ومدفع من عيار ٢٣ وقُتل عدداً من الجنود المتواجدين بالقرب منه في الجهة الجنوبية من مدينة ميدي. وأشار المركز إلى أن القوات الحكومية تتقدم في المنطقة خلال المعارك الدائرة في محيط مدينة ميدي لليوم السادس على التوالي، وإن الحوثيين تكبّدوا خسائر كبيرة ولاذوا بالفرار مخلّفين أسلحة.

وتكبدت مليشيات "صالح والحوثي" عشرات القتلى والجرحى، اليوم الاربعاء، في المعارك والغارات العنيفة الذي شهدتها محافظة الجوف، شمال شرق البلاد. وذكرت مصادر في المقاومة ان غارات عنيفة لطيران التحالف العربي استهدفت مخازن أسلحة وطقما للمليشيات بمديرية المصلوب. وافادت المصادر ان الغارات اسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من المليشيات، اضافة الى تدمير اليات ومعدات عسكرية.

كما تمكنت قوات الجيش والمقاومة من صد هجوم عنيف للمليشيات في جبهه حام، واجبرتها على التراجع والفرار. واحبط الجيش والمقاومة الشعبية، اليوم هجوما لمليشيات الحوثي وصالح الانقلابية، في محافظ تعز، وتمكن من تكبيدهم خسائر في الأرواح والمعدات.

وحسب المركز الإعلامي للقوات المسلحة فقد تصدى أبطال الجيش لهجوم المليشيات في الجبهتين الشرقية والغربية، في منطقة المكلل والعسكري شرق المدينة، وتم دحرهم واجبارهم على التراجع.

وتقدَّمت وحدات من الجيش والمقاومة باتجاه معسكر التشريفات، شرق المدينة، وكبدت الميليشيا خسائر في الأرواح، بينما قامت وحدات عسكرية بتمشيط المناطق المحررة خلال الأيام الماضية غرب المدينة. واكد المركز ان الأجهزة الأمنية تقوم بعمل الترتيبات الأمنية اللازمة لمواجهة أي اختلالات بالمناطق المحررة، وستتخذ إجراءات أمنية لتثبيت الامن والاستقرار فيها.
وقال سكان إن 12 مدنيا يمنيًا قتلوا في ضربة جوية يعتقد أنها من التحالف العربي، بينما كانوا يستقلون شاحنة بيك آب في محافظة حجة شمال غرب البلاد صباح يوم الأربعاء.وقال السكان إن الركاب كانوا في طريقهم للتسوق في إحدى أسواق منطقة حيران بمحافظة حجة في شمال غرب اليمن والتي يسيطر عليها الحوثيون المتحالفون مع إيران.ولم يرد متحدث باسم التحالف حتى الآن على طلبات للتعليق. لكن التحالف يقول إنه لا يستهدف مدنيين.

وسيطرت قوات الجيش الوطني على حي الكمب شرق مدينة تعز جنوبي اليمن. وقال مراسل "الجزيرة" ان قوات الجيش الوطني تقدمت إلى البوابة الغربية لمعسكر التشريفات.
تتواصل المعارك الدائرة في محيط مدينة مدينة ميدي لليوم السادس على التوالي بين قوات الجيش الوطني مسنودة بطيران ومدفعية التحالف العربي من جهة، والحوثيين وقوات صالح من جهة أخرى في وسط تقدم لقوات الجيش الوطني في مدينة ميدي.

 وحسب المركز الإعلامي للمنطقة الخامسة ، فإن معارك عنيفة إندلعت اليوم الأربعاء قتل فيها أكثر من 16 من المسلحين الحوثيين وقوات صالح بينما هرب آخرون تاركين أسلحتهم ورفاقهم جثث هامدة وسط الصحراء.

 وفي الرياض، أكد رئيس الوزراء اليمني الدكتور أحمد عبيد بن دغر، ان إفشال مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية للهدنة الانسانية الاخيرة، وارتكاب خروقات تجاوزت الحصر واستمرار تحشيدها العسكري، وعدم السماح بدخول المساعدات الى المناطق المحاصرة خاصة تعز، يبرهن على عدم جديتها أو قبولها الانصياع للسلام والرضوخ للإرادة الشعبية وتنفيذ القرارات الدولية الملزمة.
ولفت رئيس الوزراء لدى استقباله اليوم الأربعاء، السفير الاميركي لدى اليمن ماثيو تولر، إلى أن المليشيا الانقلابية تتلقى أي اشارات تساهل من المجتمع الدولي او تنازل من الحكومة الشرعية لحقن دماء اليمنيين على انه انتصار لها وشرعنة لوجودها لتمضي قدما في مشروعها التدميري وانتهاكاتها السافرة بحق المواطنين.. مشيرا الى ان استعادة امن واستقرار اليمن وشعبها لن تستقيم ما لم تكف المليشيا الانقلابية عن جرائمها الوحشية والدموية بحق المواطنين، ورضوخها لارادتهم الرافضة لحكمهم بقوة السلاح ومنطق الغرور والاستعلاء، وعدم الذهاب بعيدا في المأزق الذي اوقعت نفسها فيه.

وقال " ان الحكومة الشرعية تعود وتكرر للاشقاء والاصدقاء والمجتمع الدولي أن المفتاح الحقيقي والوحيد للخروج من هذه الحرب التي اشعلتها مليشيا مسلحة ومتمردة، هي في التعامل الجاد مع اسبابها وذلك بازالة مظاهر الانقلاب واستعادة مؤسسات الدولة، بالاستناد على مرجعيات الحل السياسي الثلاث المتوافق عليها والمتمثلة في المبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الامن الدولي 2216، وهذا الأمر هو الكفيل بايجاد حل جذري وشامل لما تمر به اليمن، ويحقق تطلعات شعبها في الاستقرار والنهوض".
وأكد بن دغر أن الحكومة الشرعية كانت وستظل مع أي حل سياسي لرفع معاناة اليمنيين، وتعاملت ايجابيا مع كل الجهود الاقليمية والدولية، وان تمسكها بمرجعيات الحل المتوافق عليها، هو لضمان حل عادل وشامل لا يؤسس او يمهد لصراعات جديدة، وذلك ليس محل خلاف باعتباره يعكس الارادة الشعبية اليمنية ويحترم هيبة القرارات الدولية الملزمة.
وأوضح أن خارطة الطريق الأممية الجديدة بمضمونها الحالي تتعارض تماما مع مرجعيات الحل، و ابتعدت كثيرا عن جذر المشكلة المتمثل في الانقلاب وما ترتب عليه.. مشيرا الى ان أي حل لا يتضمن انسحاب المليشيات الانقلابية من المدن وتسليم الاسلحة الثقيلة وازالة مظاهر الانقلاب، لن يؤدي الى السلام المنشود الذي يسعى اليه المجتمع الدولي وينشده اليمنيون وتباركه وتؤيده حكومته الشرعية.
وجدد رئيس الوزراء، موقف الحكومة الداعم للجهود التي تبذلها الامم المتحدة ومبعوثها الى اليمن، وتجاوبها الصادق مع أي حل سياسي يستند الى المرجعيات المتوافق عليها، بما يضمن الوصول إلى اتفاق سلام دائم وشامل ينهي الحرب ويزيل مظاهر الانقلاب، واستئناف المسار السياسي بمناقشة مسودة الدستور ثم إجراء الانتخابات. وأشار إلى أن المجتمع الدولي ومن خلال اللقاءات المكثفة معهم في الآونة الاخيرة، بدأ في تفهم موقف الحكومة اليمنية الرافض لخارطة الطريق الاممية الجديدة، وحرصها على التمسك بمرجعيات المتوافق عليها، من اجل ايجاد حل شامل وعادل وعدم التأسيس لجولات جديدة من العنف والقتال الذي لم يعد بمقدور شعبنا تحمل تبعاته، بعد ان دفع ثمنا جراء الانقلاب.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوات الجيش اليمني تسيطر على حيِّ الكمب شرق تعز  ومقتل 16 مسلحًا في ميدي قوات الجيش اليمني تسيطر على حيِّ الكمب شرق تعز  ومقتل 16 مسلحًا في ميدي



سينتيا خليفة بإطلالات راقية باللون الأسود

دبي - صوت الإمارات
تعتمد الممثلة اللبنانية سينتيا خليفة على اللون الأسود في غالبية إطلالاتها الرسمية، ولكن مع تعديلات طفيفة تجعل أناقتها مميزة. حيث تألقت النجمة خلال عرض فيلمها، بفستان أسود ضيق قصير، ونسقته مع سترة ملونة، كما ارتدت جوارب سوداء سميكة، وانتعلت جزمة بيضاء من الجلد اللامع وبكعب عريض. وخلال مشاركتها في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بدورته الرابعة والأربعين، بدت النجمة جذابة بفستان أسود خالٍ من الأكمام، وزينته بمشبك ألماسي، ووضعت أقراطاً من نوع Cascade earrings ألماسية. الزي حمل توقيع المصممة مرمر حليم، وانتعلت صندلاً من جيمي تشو Jimmy Choo، وتزينت بمجوهرات من تصميم نور شمس. كما تألقت النجمة خلال مشاركتها في مهرجان البحر الأحمر الدولي في دورته السابقة بفستان أسود يزدان بالريش وبعقدة كبيرة من الوراء. ووضعت قفازات سوداء طويلة من الساتان ا...المزيد

GMT 21:17 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

محمد بن راشد يطلق الموسم الجديد من "أجمل شتاء في العالم"
 صوت الإمارات - محمد بن راشد يطلق الموسم الجديد من "أجمل شتاء في العالم"

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 20:27 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم
 صوت الإمارات - دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم

GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 19:15 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 صوت الإمارات - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 21:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 03:44 2022 الإثنين ,18 تموز / يوليو

نوال الزغبي أيقونة الموضة والأناقة

GMT 21:41 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

سارة سلامة تظهر بنيولوك جديد خلال عرض مسرحية محمد هنيدي

GMT 06:01 2013 الثلاثاء ,12 آذار/ مارس

كيف تساعدون طفلكم على النمو والتطور؟

GMT 18:40 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

سيروم جينيفيك لايت بيرل للعيون والرموش الرائع من "لانكوم"

GMT 11:03 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

روضة ند الحمر تطلق مبادرة "الحقيبة الشتوية" للعمال

GMT 08:59 2018 الأربعاء ,18 تموز / يوليو

طريقة تحضير ومقادير كنافة القشطة "الفيصلية"

GMT 15:36 2013 الثلاثاء ,24 أيلول / سبتمبر

كيف تجعلين طفلكِ يستمع إليكِ وينصت لكلامكِ؟

GMT 14:46 2014 الأربعاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

تأجيل عرض فيلم "واحد صعيدي" إلى الخميس

GMT 20:32 2016 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

تخلصي من بقايا ماكياج عينيك بـ3 زيوت سريعة المفعول

GMT 19:34 2013 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

تقديم عروض راقصة حول المرأة والأحاسيس الإنسانية و الحرية

GMT 08:16 2013 الإثنين ,25 آذار/ مارس

أكثر من احتفال تشهده الكويت في "ساعة الأرض"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates