وصول قاذفات الصواريخ الأميركية لأوكرانيا وزيلينسكي يدعو الغرب لحشد الأسلحة قبل تدمير دونباس
آخر تحديث 00:00:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وصول قاذفات الصواريخ الأميركية لأوكرانيا وزيلينسكي يدعو الغرب لحشد الأسلحة قبل تدمير دونباس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وصول قاذفات الصواريخ الأميركية لأوكرانيا وزيلينسكي يدعو الغرب لحشد الأسلحة قبل تدمير دونباس

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي
كييف - جلال ياسين

بالتزامن مع احتدام المعارك بين القوات الروسية والأوكرانية في دونباس شرقي أوكرانيا، في اليوم الـ 120 من النزاع بين البلدين، حث الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي دول الغرب على الإسراع في تسليم بلاده للأسلحة. ودعا في كلمة مصورة نشرت اليوم الخميس حلفاء كييف إلى الإسراع في شحن الأسلحة الثقيلة إليها حتى توازن روسيا في ساحة المعركة.

كما شدد على ضرورة تحرير كافة الأراضي الأوكرانية، قائلاً "يجب أن نحرر أرضنا ونحقق النصر، لكن بوتيرة أسرع بكثير ". إلى ذلك، رأى أن هدف "القوات الروسية من وراء القصف العنيف لم يتغير ألا وهو تدمير دونباس بأكملها خطوة بخطوة. وأردف قائلاً: "لهذا أكدنا مراراً وتكراراً على ضرورة تسريع تسليم الأسلحة لأوكرانيا، من أجل تحقيق التكافؤ بسرعة قصوى في ميدان القتال ضد الروس، ووقف هذه الحشود المتوحشة ودفعها إلى ما وراء حدودنا" وفق تعبيره.

يأتي هذا النداء فيما تشهد مدينتا سيفيرودونيتسك وليسيتشانسك أسوأ المعارك في حرب استنزاف شرسة تدور منذ أيام في دونباس. فيما لا يزال مئات المدنيين محاصرين في مصنع آزوت للكيماوياتبسيفيرودونتسك، حيث لا يزال القتال مستعراً بين القوات الروسية والأوكرانية للسيطرة على المدينة التي ألحق القصف بها دمارا هائلاً.

وكانت موسكو أكدت سابقاً أنها سيطرت على المدينة، وأن قوات كييف باتت محاصرة في سيفيرودونتسك، التي كانت مسرحا لأعنف المعارك في الآونة الأخيرة، مطالبة المقاتلين المحصنين في بعض الأماكن بالاستسلام أو مواجهة الموت. لكن حاكم لوجانسك نفى أمس تلك الادعاءات، وقال للتلفزيون الأوكراني إن المعارك مستمرة" وإن "القوات الروسية لا تسيطر سيطرة كاملة" على المدينة.

في السياق ذاته أعلن وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف، الخميس، وصول قاذفات الصواريخ الأميركية من طراز هيمارس إلى أوكرانيا لتعزيز الترسانة العسكرية في مواجهة الاجتياح الروسي. وكتب ريزنيكوف في تغريدة: "وصلت الهيمارس إلى أوكرانيا. شكرا لزميلي وصديقي لويد أوستن (نظيره الأميركي) لهذه الأدوات القوية"، مرفقا رسالته بصورة لمنظومة قاذفات الصواريخ النقالة هذه المنصوبة على مدرعات خفيفة.

وفي وقت سابق، أعلن البنتاغون أنّ حزمة المساعدات العسكرية الجديدة التي سترسلها الولايات المتّحدة إلى أوكرانيا للتصدّي للعمليات العسكرية الروسية تشتمل خصوصاً 4 راجمات صواريخ من طراز "هيمارس" وألف صاروخ مضادّ للدبابات من طراز "جافلين" و4 مروحيات من طراز "مي-17". وقال نائب وزير الدفاع الأميركي كولين كال إنّ القوات الأوكرانية بحاجة إلى حوالى ثلاثة أسابيع من التدريب لاستخدام راجمات هيمارس.

وهيمارس راجمات صواريخ تركّب على مدرّعات خفيفة وتُطلق صواريخ موجّهة ودقيقة الإصابة. وحصول الأوكرانيين على هذا السلاح من شأنه أن يوفّر لهم في معركة دونباس ميزتي المسافة والدقة. وأضاف كال للصحفيين أنّ راجمات هيمارس التي تذخَّر الواحدة منها كل مرة بستّة صواريخ يصل مدى الواحد منها إلى 70 كلم، أي ضعف مدى قذائف مدافع هاوتزر الأميركية التي دخلت بالفعل ميدان القتال، "سيوفّر لأوكرانيا مزيداً من الدقة في الاستهداف من بعيد".

وأوضح المسؤول الأميركي أنّ أوكرانيا ستتسلّم أيضاً 5 رادارات مضادّة للمدفعية، ورادارين للمراقبة الجوية، و6000 سلاح آخر مضادّ للدروع، و15 ألف قذيفة مدفعية، و15 مركبة تكتيكية. وبهذه الحزمة الجديدة يرتفع إجمالي المساعدات العسكرية الأميركية لأوكرانيا منذ بدء الحرب في أوكرانيا في 24 فبراير إلى 4.6 مليار دولار.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

موسكو تجري تدريبات مع القوات السورية في المتوسط وتعزز دفاعاتها في القامشلي

قتلى وجرحى إثر شن 1800 ضربة جوية وبرية على شمال غربي سورية خلال 72 ساعة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وصول قاذفات الصواريخ الأميركية لأوكرانيا وزيلينسكي يدعو الغرب لحشد الأسلحة قبل تدمير دونباس وصول قاذفات الصواريخ الأميركية لأوكرانيا وزيلينسكي يدعو الغرب لحشد الأسلحة قبل تدمير دونباس



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 04:26 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

ماكرون يتهم روسيا بانتهاج سلوك متوحش في أفريقيا لخدمة طموحها
 صوت الإمارات - ماكرون يتهم روسيا بانتهاج سلوك متوحش في أفريقيا لخدمة طموحها

GMT 19:10 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 02:37 2015 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد المرمرية للحماية من أمراض القلب وتحمي الشرايين

GMT 23:30 2013 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

يومان يفصلان الولايات المتحدة عن إشهار إفلاسها

GMT 20:38 2014 الأحد ,12 تشرين الأول / أكتوبر

قصة فيلم "أسماء" تجعله الأول في عروض برنامج "فيلمستيل"

GMT 16:07 2013 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

أيمن العتوم حرية الروح تأتي من السجون

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 18:54 2019 الخميس ,21 آذار/ مارس

أول بطولة فروسية للمحترفين في السعودية

GMT 10:31 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

6 أطعمة تشكل خطرا على صحة الانسان

GMT 22:43 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

مركز الهناجر يستضيف آخر 3 ليالٍ عرض لمسرحية "تسجيل دخول"

GMT 13:39 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

تعرفي على طريقة إعداد"المرقوق السعودي"

GMT 10:15 2014 الإثنين ,06 تشرين الأول / أكتوبر

رائد الفضاء الأمريكي بز الدرين يزور وكالة الامارات للفضاء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates