العربي يعتبر الأطماع الإسرائيلية في المياه العربية  أكبر المخاطر على الأمن المائي المصري
آخر تحديث 18:39:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
الحكومة البريطانية تتوقع تسجيل 49 ألف إصابة يوميا بفيروس كورونا في أكتوبر المقبل إذا استمر الوباء في مستوياته التصاعدية الحالية وزير الصحة البريطاني يحذر من أن بلاده تواجه نقطة تحول بسبب انتشار فيروس كورونا وزارة الخارجية المصرية تندد بقيام ميليشيات الحوثي باستهداف إحدى القرى الحدودية في منطقة جازان بالمملكة العربية السعودية حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن المبادرات التي قدمت سابقا ركزت على تقاسم السلطة دون الاهتمام بالمواطن الليبي قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن كل المبادرات التي تم تقديمها سابقا للحل فشلت الرئيس الفرنسي يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تحذر من تفاقم الانتهاكات والتجاوزات في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة الموالية لتركيا شمالي سوريا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقول إن تركيا استاءت من قرار السراج الاستقالة انفجار عبوة ناسفة في مدينة بصرى الشام في درعا في سورية
أخر الأخبار

أكد أن القانون الدولي يمنع بناء سد "النهضة" لتسببه في أضرار للدول حوض النيل

العربي يعتبر "الأطماع الإسرائيلية في المياه العربية " أكبر المخاطر على الأمن المائي المصري

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - العربي يعتبر "الأطماع الإسرائيلية في المياه العربية " أكبر المخاطر على الأمن المائي المصري

سد "النهضة الأثيوبي"
القاهرة ـ أكرم علي

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي أن أكبر المخاطر على الأمن المائي المصري بصفة خاصة، وعلى الأمن القومى العربى بصفة عامة، هي " الأطماع الإسرائيلية فى المياه العربية"، مشيرا إلى أن قواعد القانون الدولي تحوى العديد من الأحكام الخاصة بالأنهار الدولية، خاصة اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1997، وكلها تقضى بعدم الإقدام على مشروعات تسبب أضراراً لدول الجوار في الحوض المائي المستفيدة من نفس النهر"، في إشارة لبناء سد النهضة الأثيوبي.
وقال العربي في كلمته الافتتاحية أمام الدورة الخامسة لمجلس وزراء العرب للمياه الخميس "إن مشكلة المياه في هذه المنطقة تأخذ أبعاداً سياسية وقانونية واقتصادية وأمنية لا تنفصل عن طبيعة الصراع العربى الإسرائيلى الذى لم ينته بعد"، موضحا أن الجامعة العربية ستستضيف مؤتمرا دولياً حول "المياه العربية تحت الاحتلال" يومي 28 و29 تشرين الأول/أكتوبر المقبل.
وأضاف العربي أن المؤتمر يتضمن ثلاثة محاور "الأول الحقوق المائية فى الأراضى العربية المحتلة، والمحور الثانى عن دور القانون الدولى فى حمايتها، والثالث حول الوضع المائي في الأراضى الفلسطينية المحتلة والخطة التنفيذية للحماية والدفاع عن الحقوق المائية العربية".
وأعرب العربي عن شكره للعراق والبنك الإسلامى للتنمية والصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعى "على مساهمتهم القيمة لعقد المؤتمر"، وأوضح أن "التحديات التي تواجه قطاع المياه فى الدول العربية عديدة ومتشعبة، خاصة فى ضوء التغيرات المناخية، وظاهرة الجفاف التى تجتاح بعض المناطق فى العالم منها المنطقة العربية".
ودعا العربى المجلس الوزارى العربى للمياه إلى سرعة الانتهاء من أعداد الخطة التنفيذية اللازمة لتنفيذ الاستراتيجية، بالتنسيق والتعاون مع المنظمات العربية والإقليمية والدولية المعنية ومع صناديق التمويل والجهات المانحة مع الأخذ بعين الاعتبار النظم التقليدية للمياه.
ونصح العربي في ختام كلمته دول حوض النيل بمعالجة الأزمة في اطار هادئ وبالطرق الدبلوماسية عن طريق التفاوض ومحاولة التوصل الى حل مقبول من الأطراف، "لأن محاولة الالتجاء الى القضاء الدولي أو التحكيم للأسف الشديد في المرحلة الحالية من تطور المجتمع الدولي لا يمكن الالتجاء اليها الا بقبول الطرفين".


 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العربي يعتبر الأطماع الإسرائيلية في المياه العربية  أكبر المخاطر على الأمن المائي المصري العربي يعتبر الأطماع الإسرائيلية في المياه العربية  أكبر المخاطر على الأمن المائي المصري



اختارت هذه المرة حذاء "ستيليتو" بلون نيود من "رالف لورين"

أحدث إطلالات كيت ميدلتون مع تنسيق "القناع" المُناسب

لندن _صوت الامارات
في أحدث إطلالات كيت ميدلتون خطفت دوقة كامبريدج الأنظار باللون الأحمر مع تنسيق القناع المناسب مع اللوك، فكيف بدت احدث اطلالات كيت مديلتون... تابعي معنا التفاصيل الكاملة.شارك دوق ودوقة كامبريدج في ثلاث ارتباطات في لندن بريدج ووايت تشابل للقاء المجتمعات المحلية، والاستماع إلى التحديات التي واجهوها خلال الأشهر الستة الماضية وإلقاء الضوء على الأفراد الذين ذهبوا إلى أبعد الحدود لمساعدة الآخرين خلال هذا الوقت الاستثنائي.وقد رفعت دوقة كامبريدج أكمامها لتقديم وجبات لذيذة في مخبز Beigel Bake Brick Lane الشهير برفقة الأمير وليام وذلك بهدف تسليط الضوء على كيفية تعامل المجتمعات خلال جائحة كوفيد 19. الثنائي الغائب عن اللقاءات العلنية منذ يوليو الماضي، بدا مرتاحاً وسعيداً وقد أعادت كيت ميدلتون إرتداء فستان من ماركة Beulah London للمناسبة، يبلغ ثمنه &po...المزيد

GMT 11:31 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 12:35 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مهندس معماري يعيد بناء منزل خشبي صغير بأقل لتكاليف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates