مرسي يصدر قرارًا ببناء الكنيسة الأولى في عهده بعد 17 عامًا من طلب إنشائها
آخر تحديث 22:57:43 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مفكرون أقباط يرحبون بالقرار ويعتبروه امتصاصًا لغضبهم في مصر

مرسي يصدر قرارًا ببناء الكنيسة الأولى في عهده بعد 17 عامًا من طلب إنشائها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مرسي يصدر قرارًا ببناء الكنيسة الأولى في عهده بعد 17 عامًا من طلب إنشائها

صورة أرشيفية لكنائس مصرية
القاهرة ـ أكرم علي

أصدر الرئيس محمد مرسي، الجمعة، قرارًا ببناء كنيسة جديدة في مدينة النوبارية في محافظة البحيرة، لتكون الأولى في عهده، وبحسب نص القرار، الذي نشرته الجريدة الرسمية في مصر "قرر رئيس الجمهورية الترخيص لطائفة الأقباط الأرثوذكس بإقامة كنيسة (الرسولين بطرس وبولس) في مدينة النوبارية الجديدة في محافظة البحيرة، على مساحة 300 متر مربع).وتعد هذه الكنيسة، هي أولى الكنائس التي سيتم بناؤها في عهد الرئيس مرسي الذي سيكمل عامه الأول في الحكم في 30 حزيران/ يونيو الجاري، حسب مصدر مسؤول في الكنيسة القبطية.وتم تقديم أوراق الكنيسة منذ 17 عاما، باسم الأنبا تواضروس بابا الكنيسة الأرثوذكسية، والذي كان يشغل حينذاك منصب الأسقف المساعد للبحيرة ويعاون الأنبا باخوميوس الأسقف العام في الخدمة. ورحب مفكرون أقباط بقرار إنشاء الكنيسة، مؤكدين على أن تكون بداية لصفحة جديدة بين نظام الحكم والأقباط في مصر.وقال المفكر القبطي ميشيل فهمي لـ "مصر اليوم"، أرحب بقرار إنشاء الكنيسة لتكون الأولى في عهد الرئيس محمد مرسي، ولكن يجب ألا تكون الأخيرة في عهده.أضاف فهمي "إنه يطالب الرئيس محمد مرسي بترجمة هذا القرار على أرض الواقع من حيث معاملة الأقباط ووقف إهانتهم في القنوات الإسلامية".فيما قال المفكر القبطي كمال زاخر، "إن قرار إنشاء الكنيسة جاء لامتصاص غضب الأقباط في مصر بعد تصاعد قضية اضطهادهم في الإعلام الدولي".ورحب زاخر بالقرار رغم اعتراضه على معاملة الأقباط في عهد "الإخوان" وتوجيه الاتهام لهم في كثير من القضايا.واتهم بعض العناصر التابعة للتيارات الإسلامية الأقباط في مصر بالتصويت للمرشح الخاسر في انتخابات الرئاسة أحمد شفيق، كما توجيه الاتهام لهم في قضايا العنف التي اندلعت أمام قصر الاتحادية في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مرسي يصدر قرارًا ببناء الكنيسة الأولى في عهده بعد 17 عامًا من طلب إنشائها مرسي يصدر قرارًا ببناء الكنيسة الأولى في عهده بعد 17 عامًا من طلب إنشائها



بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

لندن ـ كاتيا حداد
قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون. ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد. ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها: مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - إليك قائمة بأبرز الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 03:49 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 صوت الإمارات - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك

GMT 01:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

محمود تريزيجيه سفيرًا لمعرض القاهرة الدولي للكتاب

GMT 01:58 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

مدحت الكاشف عميدًا للمعهد العالي للفنون المسرحية

GMT 18:14 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

سانتا كلارا يستعيد نغمة الانتصارات في الدوري البرتغالي

GMT 16:38 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

توم بوب ينفذ وعده لمدافع سيتي جون ستونز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates