مصدر سيادي يأكد أن الجيش المصري لن يشارك في أية عمليات عسكرية في سورية
آخر تحديث 21:55:37 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

خبراء يُحذّرون مرسي من الزج بالقوات المسلحة في الصراع

مصدر سيادي يأكد أن الجيش المصري لن يشارك في أية عمليات عسكرية في سورية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصدر سيادي يأكد أن الجيش المصري لن يشارك في أية عمليات عسكرية في سورية

الجيش المصري يترأسه الفريق السيسي
القاهرة ـ علي رجب

  قال مصدر سيادي إن الجيش المصري لن يقوم بأية عمليات مسلحة ضد النظام السوري أو المعارضة السورية .. وقرارات الرئيس مرسي بقطع العلاقات مع نظام بشار الأسد هي قرارات سياسية ليس لها علاقة بطبيعة القرارات والتوازنات العسكرية للقوات المسلحة.وأوضح المصدر أن الجيش المصري مقتنع بأن حل الأزمة السورية يكون بالحوار وليس بتوجيه ضربات عسكرية سواء ضد نظام بشار أو المعارضة.فيما رفض  خبراء عسكريون تدخل الجيش المصري في أي عمل عسكري ضد سورية، مؤكدين أن هذه الخطوة إهانة للجيش لأنه لا يحارب بالوكالة.    وحذر الخبراء الدكتور مرسي من توريط الجيش في الحرب على سورية.   وأكد الخبير العسكري اللواء حسام سويلم أنه يرفض إرسال أي تدخل عسكري مصري في سورية، محذرا الرئيس مرسي من هذه الخطوة لأنها تعتبر خيانة للقوات المسلحة، مؤكداً أن الجيش المصري يدافع عن أراضيه فقط وقال "إن تدخله في سورية يعد مساندة للإخوان المسلمين هناك مما يضعه في ورطة كبيرة حيث أنه ينتمي لهذه الجماعة، وأحذّر مرسي من القيام بهذه الخطوة لأنها تعتبر خيانة وجريمة في حق مصر لأن جيشها ليس مرتزقة.   ويؤكد الخبير العسكري اللواء محمد يوسف أن عقيدة الجيش المصري الحالية ترفض العمل خارج حدود البلاد، قائلا "أشارت وثائق ويكيليكس التي نشرت في نهاية العام 2010 إلى أن الجيش المصري رفض وقاوم ضغوطًا أميركية كثيرة للقيام بعمليات عسكرية خارج الحدود، بدعوى مكافحة الإرهاب".   وأضاف يوسف أن الرئيس مرسي لو خضع لضغوط مماثلة وأرسل قوات إلى الخارج في عمليات من قبيل إسقاط النظام في سورية، سيخسر كثيراً، لا سيما أن الجيش المصري يحارب حالياً في سيناء من أجل تطهيرها من الجماعات المسلحة، التي أطلقت تهديدات بنقل عملياتها إلى داخل المحافظات والقاهرة أيضاً. وتابع "لو حدث ذلك سيكون تكراراً لسيناريو تدخل الرئيس جمال عبد الناصر في اليمن في بداية الستينات، فحينها أرسل القوات المسلحة المصرية لدعم الثورة اليمنية، فأغارت إسرائيل على سيناء واحتلتها في ما عرف بنكسة حزيران/يونيو 1967".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصدر سيادي يأكد أن الجيش المصري لن يشارك في أية عمليات عسكرية في سورية مصدر سيادي يأكد أن الجيش المصري لن يشارك في أية عمليات عسكرية في سورية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصدر سيادي يأكد أن الجيش المصري لن يشارك في أية عمليات عسكرية في سورية مصدر سيادي يأكد أن الجيش المصري لن يشارك في أية عمليات عسكرية في سورية



لحضور حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها ميغان

أمل كلوني تتحدّى الثّلوج بجمبسوت أحمر مع بليزر أسود

نيويورك - صوت الامارات
حصلت المُحامية العالمية أمل كلوني، على لقب "أجمل إطلالة ضيْفة" في زفاف الأمير هاري وميغان ماركل الملكي، ويبدو أنّها لن تدع هذا اللقب يُسلب منها في حفلة البيبي شور الفاخرة التي أقامتها دوقة ساسكس في نيويورك الأربعاء. ووصلت زوجة الممثل العالمي جورج كلوني، مُرتديةً واحدة من أجمل إطلالاتها على الإطلاق، تألّفت من جمبسوت لونه أحمر صارخ بتوقيع العلامة الأميركية Sergio Hudson، جاء بستايل حمّالات السباغتي والبنطلون الفضفاض، وفي منتصفه حزام عريض مُطابق للون الجمبسوت. أكملت أمل إطلالتها الملكية بوضع بليزر أسود على كتفيها، اكتفت به لحماية نفسها من ثلوج نيويورك، فالأناقة والستايل هُما عنوان إطلالات أمل كلوني، حتّى في الظّروف الجويّة المُتجمدة، ولكي تحتفظ بلقب "الإطلالة الأجمل" انتعلت كلوني كعبا عاليا لونه ذهبي، في حين حملت حقيبة كلاتش من اللون الأحمر ومُطبّعة بنقشة سوداء، واعتمدت مكياجا ورديا ناعما، كما زيّنت أذنيها بأقراط هوب ذهبية مُتوسطة الحجم. يُذكر أنّ

GMT 23:07 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

جيانلويجي بوفون يثمّن دور ثلاثي نجوم "يوفنتوس"

GMT 04:33 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

شبح الماضي يقلق مدرب روما قبل مواجهة بورتو

GMT 03:02 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

مارادونا يستمر في رئاسة دينامو بريست البيلاروسي

GMT 23:27 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

"مان سيتي" يعود لصدارة الدوري بعد "سداسية" تشيلسي

GMT 09:25 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

البرازيل تخفق في التأّهل لكأس العالم تحت 20 عامًا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates