الرئاسة تحمل الإخوان المسلمين مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة
آخر تحديث 15:12:27 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد إعلان انتهاء الحراك الدبلوماسي الذي استمر 10 أيام في القاهرة

الرئاسة تحمل "الإخوان المسلمين" مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الرئاسة تحمل "الإخوان المسلمين" مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة

المتحدث الإعلامي لرئاسة الجمهورية احمد المسلماني
القاهرة  - أكرم علي

القاهرة  - أكرم علي حمل القصر الرئاسي في مصر جماعة "الإخوان المسلمين"، الأربعاء، المسؤولية كاملة عن "إخفاق الجهود الدبلوماسية لحل الأزمة المتعثرة في مصر، وما قد يترتب على هذا الإخفاق من أحداث وتطورات لاحقة، فيما يتعلق بخرق القانون وتعريض السلم المجتمعي للخطر". وقال القصر الرئاسي في بيان صحافي: إن الحكومة المصرية سمحت لمبعوثي الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوربي والإمارات العربية المتحدة وقطر بالزيارة والنقاش، من أجل استطلاع تفاصيل المشهد. وحث جماعة "الإخوان المسلمين" على "الالتزام بمسؤولياتها الوطنية واحترام الإرادة الشعبية التي تجسدت في 30 من حزيران/ يونيو وحتى 26 تموز/ يوليو2013، وذلك في إطار حرص الدولة على إعطاء الفرصة كاملة للجهود الدبلوماسية كافة، للوقوف على حقائق الأوضاع عن التجمعين غير السلميين في كل من رابعة العدوية والنهضة. وأضاف القصر الرئاسي أن "مرحلة الجهود الدبلوماسية، التي بدأت منذ أكثر من 10 أيام، انتهت بموافقة وتنسيق كاملين مع الحكومة المصرية، والتي سمحت بها الدولة، إيمانًا منها بضرورة إعطاء المساحة الواجبة لاستنفاد الجهود الضرورية، التي من شأنها حث جماعة "الإخوان المسلمين" ومناصريها على نبذ العنف وحقن الدماء والرجوع عن إرباك حركة المجتمع المصري ورهن مستقبله، وكذلك الالتحاق بأبناء الوطن في طريقهم نحو المستقبل". وأكد القصر الرئاسي أن "تلك الجهود لم تحقق النجاح المأمول، رغم الدعم الكامل الذي وفرته الحكومة المصرية لتيسير الوصول إلى شارع مصري مستقر وآمن، يستقبل أبناؤه الأيام الطيبة لعيد الفطر المبارك بتسامح ووئام". وأشار القصر الرئاسي إلى أن "مصر سترحب دومًا بجهود هذه الأطراف، وستثمن مواقفها لدعم خارطة المستقبل وتعزيز الانتقال الديمقراطي". وختم القصر الرئاسي بيانه بأن "الدولة المصرية تشكر جهود تلك الدول الشقيقة والصديقة، وتتفهم أسباب عدم نجاحها في تحقيق الأهداف المرجوة". وكان المستشار الإعلامي للرئيس المؤقت أحمد المسلماني، قال: إن الرئيس عدلي منصور يستنكر تصريحات السيناتور الأميركي جون ماكين، ويعتبرها تدخلا غير مقبول في الشؤون الداخلية لمصر. وأضاف أن "جون ماكين يزيف الحقائق وأن تصريحاته الخرقاء مرفوضة جملة وتفصيلا". وكانت مصر شهدت حراكًا دبلوماسيًا مكثفة طيلة الأيام الماضية، للبحث عن حل للأزمة الراهنة في البلاد.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئاسة تحمل الإخوان المسلمين مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة الرئاسة تحمل الإخوان المسلمين مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة



تألقت نيكو كيدمان بفستان مستقيم يتخطى حدود الركبة

إطلالات تخطف القلوب للنجمات بأسبوع الموضة في "ميلانو" الإيطالية

ميلانو - صوت الامارات
مع بدء عروض الأزياء العالمية لموسم ربيع وصيف 2020 في ميلانو، بدأت أناقة التجمات العالميات تظهر بشكل بارز وساحر مع إطلالات راقية وتصاميم تستحق التوقف عندها. لذلك رصدنا لك أجمل هذه الاطلالات التي شاهدناها في ميلانو. تابعي معنا أناقة النجمات والعارضات الاخيرة اللواتي اخترن أجمل صيحات الموضة مباشرة من أسبوع ميلانو للموضة. أناقة الفستان المزخرف سحرت النجمة Nicole Kidman الأنظار خلال توجّهها لحضور عرض Prada لموسم ربيع وصيف 2020، بفستان مستقيم يتخطى حدود الركبة مع الزخرفات المتموجة بالألوان الساحرة والمنسّقة مع القماش البيج. كما زيّنت خصرها بالحزام الفضي المضلّع وأكملت أناقتها بحذاء زهري جلدي ساحر. ولفتتنا التصاميم الشبابية باللون الزيتي التي اختارتها Winnie Harlow خلال حضورها عرض Prada. أما موضة الشورت القصير مع القميص الزرقاء الواسعة من اختيار...المزيد

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 00:03 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

مانشستر يونايتد يحدد بديل بول بوجبا

GMT 08:57 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

ميسي يعود لتدريبات برشلونة قبل مواجهة دورتموند

GMT 21:03 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

ديبالا يبلغ يوفنتوس بقراره النهائي

GMT 20:58 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تشيلسي يسخر من مشوار برشلونة في دوري الأبطال

GMT 21:05 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

3 عوامل تبعد صلاح عن عقدة ميسي التاريخية
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates