إخوان بلا عنف تؤكد أن أنصار المعزول سيواجهون فضَّ الاعتصام بالقوة
آخر تحديث 01:14:45 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حذّزت من حرب أهلية بعد عقد اجتماع قيادات "الإخوان" في "رابعة"

"إخوان بلا عنف" تؤكد أن أنصار "المعزول" سيواجهون فضَّ الاعتصام بالقوة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "إخوان بلا عنف" تؤكد أن أنصار "المعزول" سيواجهون فضَّ الاعتصام بالقوة

منسّق حركة "إخوان بلا عنف" أحمد يحيى
القاهرة ـ محمد الدوي

أكد منسّق حركة "إخوان بلا عنف" أحمد يحيى أنه في حالة فضّ الاعتصام بالقوة في ميداني رابعة العدوية ونهضة مصر في الجيزة سيقوم المعتصمين بتفجير الاعتصامين بأنابيب البوتاجاز، فيما حذرت من الزجّ بشباب الجماعة في معارك دموية تنتهي إلى حرب أهلية تهدد كيان الوطن بكامله، وتماسك شعبه الذي عانى على مدار سنوات من القمع والاستبداد، في حين عُقد، فجر الإثنين، اجتماع في مسجد رابعة العدوية، في حضور العديد من القيادات "الإخوانية" التي زعمت الحركة أنها "متورّطة" في أحداث العنف الأخيرة.
وأضافت الحركة في بيان لها أنه عُقد، فجر الإثنين، اجتماع في مسجد رابعة العدوية، في حضور العديد من القيادات المتورّطة في أحداث العنف الأخيرة، والراغبة في إشعال نار الفتنة، والزجّ بشباب الجماعة في معارك دموية تنتهي إلى حرب أهلية تهدد كيان الوطن بكامله، وتماسك شعبه الذي عانى على مدار سنوات من القمع والاستبداد، بفعل أنظمة فاشية تتعدّد سياستها وتختلف المنهجية الخاصة بكل منهم.
وأكّد البيان أن الاجتماع ضم كلاً من الدكتور محمد البلتاجي والدكتور عصام العريان وخمسة من أعضاء مكتب الإرشاد وأمين الشباب في الجماعة وأمناء كل من محافظات القاهرة وبنى سويف والدقهلية والفيوم والإسكندرية وأسوان، وتم وضع الخطوط النهائية والتدابير الخاصة بمنع أيّ محاولة للاقتحام الميدان بشتى الطرق.
وأوضحت الحركة "أنه تمّ الاتفاق على وضع حواجر خرسانية بسُمْك معيّن لضمان المنع في حالة اقتحام المدرّعات للميدان، ونشر حواجز صناعية ورملية على أرجاء الميدان كافّة مع حفر خنادق في محيط الميدان لا تقل عن عشرة أمتار، لضمان عدم تقدّم أي ّقوات في حالة الاقتحام، وفي حالة الاقتحام يتمّ اللجوء وبصفة أخيرة إلى نشر أنابيب بوتاجاز في محيط الاعتصام في ميدان النهضة، وفي الصفوف الأمامية لميدان رابعة".
وجاءت تلك الإجراءات لضمان عدم الاقتحام من قِبل أيّ قوات شرطة أو جيش خوفًا من سقوط مئات المعتصمين في المقام الأول، مع تبديل أماكن الخيم بشكل شبه دائم، وتقدم الخيم التي تحوي الأطفال والنساء في الصفوف الأولى للاعتصام، مشيرة إلى أن وضع الأطفال في المقدمة لوضع القوات المشاركة في الاقتحام في مأزق يمنعها من فضّ الاعتصام في أيّ توقيت.
وأهابت الحركة بشباب الجماعة كافّة "عدم المشاركة مطلقًا في أيّ أحداث تؤدّي إلى مزيد من الدماء، وتؤدّي بالجماعة إلى الهلاك والانتحار السياسي، مع التأكيد على عقد انتخابات داخلية للجماعة من منطلق المحاسبة الداخلية، ومراجعة الأخطاء كافّة التي ارتكبتها القيادات، ومحاسبة المتورّطين في التحريض على العنف".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إخوان بلا عنف تؤكد أن أنصار المعزول سيواجهون فضَّ الاعتصام بالقوة إخوان بلا عنف تؤكد أن أنصار المعزول سيواجهون فضَّ الاعتصام بالقوة



بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

لندن ـ كاتيا حداد
قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون. ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد. ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها: مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - إليك قائمة بأبرز الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 03:49 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 صوت الإمارات - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك

GMT 01:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

محمود تريزيجيه سفيرًا لمعرض القاهرة الدولي للكتاب

GMT 01:58 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

مدحت الكاشف عميدًا للمعهد العالي للفنون المسرحية

GMT 18:14 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

سانتا كلارا يستعيد نغمة الانتصارات في الدوري البرتغالي

GMT 16:38 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

توم بوب ينفذ وعده لمدافع سيتي جون ستونز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates