وزير الخارجية يدعو للحل السياسي في سورية والبعد عن طبول الحرب
آخر تحديث 22:01:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكد أولوية الأمن القومي المصري وعدم تشجيع بلاده للجهاد في دمشق

وزير الخارجية يدعو للحل السياسي في سورية والبعد عن "طبول الحرب"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الخارجية يدعو للحل السياسي في سورية والبعد عن "طبول الحرب"

وزير الخارجية نبيل فهمي
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي دعا وزير الخارجية المصري نبيل فهمي إلى تفعيل الحل السياسي السلمي في سورية بعيدا عن ما وصفه بـ "طبول الحرب"، مؤكدا أن الأمن القومي المصري له "أولوية قصوى" في خطوة تجاه سورية  وقال نبيل فهمي في مؤتمر صحافي الثلاثاء في القاهرة، "إن مصر تؤيد الثورة السورية، لكنها ترفض أي حل عسكري تجاه الأزمة، مُضيفا «تأييدنا للثورة قائم وتمسكنا بالحل السياسي قائم" وشدد فهمي على أنه لا يوجد حل عسكري للأزمة السورية، وإنما الحل السياسيق هو الطريق إلى الحل، قائلا "نؤيد الثورة السورية والحل سياسي وليس العسكري، وإنما من المفضل أن يتم الحل السياسي من خلال مؤتمر جنيف 2، ونؤيد التوصل إلى تفاهم واتفاق سياسي، ودون ذلك سنظل نتابع أعداد الضحايا في سورية بأرقام غير مقبولة إنسانيا" وأكد إدانة مصر استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية أيا كان الطرف الذي يستخدمها، موضحا "الأزمة التي نمر بها الآن مرتبطة باستخدام أسلحة كيميائية، ويتم التحقيق فيها من قبل الأمم المتحدة، واستخدام أسلحة كيميائية أمر مرفوض، ويخالف القانون الدولي وبرتوكول عام 1925" وأشار إلى أن مصر لا تعتزم تشجيع الجهاد في سورية، معتبرا أن "المسألة في سورية ليست أيديولوجية، ولكنها ترتبط بمصالح تحكم استقرار المنطقة ككل" حسب قوله  وعن زيارات فهمي الأخيرة قال، "إنه سافر إلى السودان وجنوب السودان والأردن ورام الله للعمل على تأكيد إرسال رسائل سياسية محددة لمصر خارجيا تتعلق بأن الأمن القومي المصري له أولوية قصوى ويرتبط في المقام الأول بالإطار الإقليمي الذي تعيش فيه مصر" وأوضح أن الزيارات للسودان وجنوب السودان كانت إيجابية للغاية لأنها أكدت على أهمية العلاقات مع مصر وبالإضافة إلى اعتبار السودان وجنوب السودان امتداد استراتيجي طبيعي من الجنوب بالنسبة لمصر، بالإضافة إلى أن الأمن القومي في الشمال مرتبط بالوضع في مصر فكان من المهم إرساء قواعد العلاقة المستقبلية  ولفت إلى أنه تم الحديث على التعاون الاقتصادي بالإضافة إلى قضية المياه فضلا عن شرح الأوضاع الداخلية المصرية، مشيرا إلى أن في زيات إلى الأردن قام بتقديم الشكر للملك عبد الله الثاني وفي زيارته لفلسطين شكر أيضا الرئيس محمود عباس على تأييدهم للشعب المصري وحضورهم كأولى القادة العرب ما بعد 30 حزيران/يونيو الماضي وأوضح فهمي أنه أثناء زيارته لرام الله أكد أن القضية الفلسطينية هي قضية في وجدان الشعب المصري ولن نهملها إحقاقا للحق الفلسطيني وتأكيدا على الأمن القومي المصري، مشددا على أن هذا الموقف لن يتغير حتى نجد دولة فلسطينية على حدود 1976 وعاصمتها القدس الشرقية في المستقبل القريب   وعن الحديث عن مشروعات لبعض الدول تجاه منطقة الشرق الأوسط، قال "لا أستطيع أن أجزم بوجود مشروعات للشرق الأوسط، ولكن أستطيع أن أقول إن هناك مشروعا مصريا حرا لمنطقة الشرق الأوسط يتركز على إنهاء الاحتلال، والتعاون بين الدول العربية، وتطوير الأوضاع الداخلية في دول الشرق الأوسط، وستكون مصر بالقرب من هذه الدول"وعن العلاقات مع تركيا قال نبيل فهمي "إن العلاقات المصرية التركية مهمة ولصالح الشعبين، مضيفا "أثق أن العلاقات ستكون على المدى الطويل جيدة"وأضاف فهمي أن الخلاف مع تجاوزات رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في حقنا، وليس مع الشعب التركي  وشدد وزير الخارجية في نهاية المؤتمر الصحافي على أنه يجب أن يتم مراجعة موقف المساعدات الأجنبية لمصر كل فترة، بحيث "لا تكون وسيلة ضغط على الحكومة المصرية، وهو ما لن تقبله مصر بأي شكل من الأشكال" وأوضح وزير الخارجية أن جهد الوزارة لم يكتمل دون مشاركة المجتمع المدني والقطاع الخاص المصري، لافتا إلى مشاركة وفود مصرية عديدة في تصحيح الصورة لدي دول العالم" حسب قوله.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية يدعو للحل السياسي في سورية والبعد عن طبول الحرب وزير الخارجية يدعو للحل السياسي في سورية والبعد عن طبول الحرب



بصيحات مواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات

جنيفر لوبيز تستقبل الشتاء بمجموعة من الإطلالات الساحرة

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة خطفت النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez النظار مرتدية التصاميم الشتوية الساحرة التي جعلتها ملفتة، خصوصاً مع اختيار موضة نقشات الكارو الداكنة التي جعلتها في غاية الأناقة، فتألقت بصيحات شتوية ومواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات. إنطلاقاً من هنا، واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها الشتوي. خطفت جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الانظار، مرتدية موضة نقشات الكارو الفاخرة التي برزت بلوني البني والاسود. فاختارت فستان قصير مع البلايزر التي تصل الى حدود الفستان مع التدرجات البنية البارزة بلونين مختلفين. واللافت تنسيق مع هذا الفستان الكنزة الطويلة التي تبرز بالنقشات عينها مع أقمشة الكارو عينها لتكون اطلالتها متناسقة وفاخرة في الوقت عينه. والبارز أن جنيفر لوبيز Jennifer Lopez نسّقت مع ...المزيد
 صوت الإمارات - أحمد بن سعيد أن هناك فرص واعدة لمستقبل قطاع الطيران الإماراتي

GMT 17:12 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 صوت الإمارات - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 16:46 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الأماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة في نيويورك
 صوت الإمارات - أفضل الأماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة في نيويورك

GMT 14:49 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح من خبراء الديكور لغرف نوم مميزة لأطفالك التوأم
 صوت الإمارات - 6 نصائح من خبراء الديكور لغرف نوم مميزة لأطفالك التوأم

GMT 08:23 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

ريبيري يتعرض إلى إصابة خطيرة في الكاحل

GMT 17:29 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

ليفربول يفوز على ضيفه برايتون بهدفين مقابل واحد

GMT 19:18 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

اتحاد كتاب مصر ينعي رحيل المترجم الفلسطيني صالح علماني

GMT 17:33 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

الأكثر قوّة والأكثر هشاشة بين الكائنات

GMT 19:38 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

جمال القصاص يرصد مفاصل مدينة القاهرة في رواية الليل والنهار

GMT 11:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 00:59 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

روبرتسون يكشف غياب مباراة واحدة أفضل من 6

GMT 17:36 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 07:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مهاجم سيلتا فيجو بتهمة الاعتداء الجنسي

GMT 06:41 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

تقارير تكشف سان جيرمان يجهز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 05:53 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

المان سيتي يوافق على شروط جورجينو لضمه

GMT 07:45 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

دي ليخت يتوج بجائزة «كوبا» لافضل لاعب تحت 21 عاما

GMT 05:46 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

بوما تحتفل بالذكرى 120 لتأسيس ميلان الإيطالي
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates